الجنرالات يطالبون أردوغان بعدم التساهل مع مسقطي الطائرة التركية

308


الجنرالات يطالبون أردوغان بعدم التساهل مع مسقطي الطائرة التركية
عنان يرفض استمرار مهمته إلى ما لانهاية ولافروف يدعو المسؤولين السوريين الى أفعال في تطبيق خطة الأمم المتحدة
أنقرة ــ توركان اسماعيل
موسكو ــ جنيف ــ ا ف ب ــ الزمان
قالت مصادر تركية رفيعة المستوى ان الاجتماع الذي جمع قادة الخلية الامنية والسياسية العليا في الحكومة التركية شهد ناقشا صاخباً وغضبا كبيرا ابداه الجنرالات الاتراك الذين حضروا الاجتماع رافضين أي اعتذار قد يصدر من اية جهة في اشارة الى ما أشيع حول اعتذار دمشق لاسقاطها الطائرة بالخطأ. وطالبوا رئيس الحكومة رجب طيب اردوغان بعدم انهاء الموضوع عند هذه النقطة.
وحسب المصادر ذاتها فان هاكان فيدان رئيس هاز الاستخبارات العسكرية التركية والجنرال نجدت اوزيل رئيس هيئة الاركان التركية قالا ان بحوزتهما تقارير استخبارية عن نشاط عدواني للرادار الجوي السوري في المناطق المحاذية لسوريا منذ ما يزيد عن شهرين ونصف الشهر. وقال القائدان العسكريان، حسب المصادر نفسها، ان طيارين في القوة الجوية التركية ابلغوا عن هواجسهم ازاء احتمال تعرضهم للهجمات وهم على الخط الحدودي داخل المجال الجوي التركي.
ولفت المصدر الى ان التوقعات التركية السابقة كانت تدور حول امكانية تسرب صواريخ سام 3 الروسية المضادة للطائرات الموجودة لدى الجيش السوري على عناصر في حزب العمال الكردستاني التي اتخذت من ضواحي منطقة عفرين مقرات ميدانية لها. وكانت قناة المنار التلفزيونية التابعة لحزب الله اللبناني قالت نقلا عن مصادر أمنية سورية إن الدفاع الجوي السوري أسقط طائرة عسكرية تركية. واكدت ذلك قناة الميادين التي يديرها الاعلامي غسان بن جدو أيضاً. وقالت القناة في نبأ عاجل بشريط الأخبار إن مصادر أمنية سورية أكدت لمراسلها في دمشق أن الدفاعات الجوية السورية أسقطت المقاتلة التركية. وأعلن أردوغان إنه لا يمكنه القول ما إذا كانت المقاتلة العسكرية التركية التي فقدت قرب الحدود مع سوريا، قد أسقطتها القوات السورية، وقال أنه لا تتوفر معلومات حول طياريها.
فيما التزمت سوريا الصمت حول الطائرة. وقال أردوغان في مؤتمر صحافي في أنقرة لا أستطيع القول أن طائرتنا قد أسقطت، لا يوجد معلومات واضحة حول ذلك بعد ، وأشار إلى عقد اجتماع أمني لبحث الحادث. وعقد اردوغان اجتماعاً أمنياً في مقرّ رئاسة الحكومة يضم وزراء الداخلية إدريس نعيم شاهين، والخارجية أحمد داوود أوغلو، و الدفاع عصمت يلماز، ورئيس الاستخبارات نجدت أوزيل.
وركز الاجتماع على قضية المقاتلة التركية والهجمات التي شنها حزب العمال الكردستاني مؤخراً.
وقال أردوغان ليس لدينا معلومات حول الطيارين ولكن زوارق سريعة تركية وسورية ومروحيات تجري عمليات بحث وإنقاذ . وأضاف إنه ليس لديّ معلومات واضحة حول اعتذار سوري . وكانت تقارير إعلامية متضاربة قد نسبت الى أردوغان قوله إن سوريا أقرت بإسقاط المقاتلة فوق البحر وقدمت اعتذارها. وكانت السلطات التركية أعلنت أن المقاتلة التركية التي اختفت عن الرادار فوق البحر المتوسط على الحدود التركية مع سوريا، كانت تحمل على متنها طياريَن اثنين، فيما ذكرت وسائل إعلام تركية أن المقاتلة تحطّمت فوق المياه الإقليمية السورية.
ونقلت وكالة أنباء الأناضول التركية عن حاكم إقليم مالاتايا أولفي ساران، قوله كان على متنها المقاتلة المفقودة طياران اثنان ، مضيفاً أن لا معلومات بعد عن المقاتلة المفقودة.
وقالت وسائل إعلام تركية إن المقاتلة تحطّمت فوق المياه الإقليمية السورية، وذكرت أن فرق الإنقاذ والبحث تنتظر من السلطات السورية السّماح لها بتحديد مكان المقاتلة والعثور عليها.
وفي السياق، نقلت قناة الميادين الفضائية عن مصادر تركية أن الدفاعات الجوية السورية أسقطت طائرة غير سورية مقابل شاطئ رأس البسيط. من جانبه قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف امس انه ابلغ نظيره السوري وليد المعلم بان على دمشق بذل جهود اكبر بكثير لتنفيذ خطة عنان وذلك في لقاء على هامش منتدى سانت بطرسبرغ الاقتصادي. فيما اجمع المبعوث العربي والدولي كوفي عنان وقائد بعثة المراقبين في سوريا الجنرال روبرت مود في مؤتمر صحافي مشترك امس ان مهمتهما في سوريا ليست الى مالا نهاية.
على صعيد متصل اعلن مكتب تنسيق الشؤون الانسانية التابع للامم المتحدة الجمعة ان هناك مليونا ونصف مليون شخص يحتاجون الى المساعدة الانسانية في سوريا نتيجة استمرار اعمال العنف. فيما فشلت محاولات الصليب الاحمر في اخراج الف عائلة سورية محاصرة بالقتال في حمص.
وكانت تقديرات سابقة للامم المتحدة أشارت الى ان عدد الذين يحتاجون الى مساعدات في سوريا هو مليون شخص. وقال لافروف لشبكة روسيا 24 الاخبارية عقدت اليوم لقاء متفق عليه مسبقا يمكن ان نقول عليه محادثات مع وزير الخارجية السوري الذي جاء الى هنا وانهينا للتو محادثة استمرت ساعتين .
واضاف لقد دعوناهم القادة السوريين الى العمل على تجسيد تصريحاتهم بشأن الاستعداد لتنفيذ خطة عنان في افعال. لقد فعلوا الكثير بالفعل لكن عليهم القيام باكثر من ذلك بكثير .
/6/2012 Issue 4232 – Date 23 Azzaman International Newspape
جريدة الزمان الدولية العدد 4232 التاريخ 23»6»2012
AZP01