الجزائري يكرّم 45 طالبة متفوّقة في مرحلة السادس الإعدادي

259

بغداد تحدّد موعداً للإعلان عن المقبولين بتعيينات التربية

الجزائري يكرّم 45 طالبة متفوّقة في مرحلة السادس الإعدادي

بغداد – الزمان

كرمت اعدادية الكرامة للبنات وبرعاية من محافظة بغداد فلاح الجزائري  طالبتها المتفوقات لمرحلة السادس الإعدادي للعام الدراسي 2018-2019.

ونقل بيان تلقته (الزمان) امس عن الجزائري القول (نشيد بالجهود المبذولة من قبل إدارة المدرسة واولياء الأمور في حصول 45 طالبة على معدل 90 وأكثر),  لافتا الى ان (المحافظة داعمة لجميع مديريات التربية للارتقاء بالواقع التربوي والتعليمي).

اعلان قوائم

كما حدد الجزائري الشهر المقبل موعدا للاعلان عن قوائم المقبولين في تعيينات التربية. وقال الجزائري خلال جولة تفتيشية لتربية الرصافة الثالثة تضمنت متابعة عملية الفرز الالكتروني للمتقدمين على التعيين  ان (معظم المديريات الست في جانبي الكرخ والرصافة ستنجز عمليات الفرز في اختيار المتقدمين على التعيين خلال مدة الشهر المقررة التي اعلن عنها مطلع الشهر الجاري), واضاف ان (مدة الشهر التي حددت يستثنى منها ايام العطل والمناسبات وعطلة عيد الاضحى), مؤكدا ان (زياراته المفاجئة تأتي لمتابعة سير عمليات الفرز وإعطاء كل ذي حق حقه).

في غضون ذلك اعلنت مديرية طرق وجسور المحافظة المباشرة بصيانة جسر الدورة بحسب توجيهات الجزائري. وقال مدير المديرية سعدي عبد الرضا ان (الاعمال التي تجرى حاليا لصيانة جسر الدورة تمثلت بتبديل مفاصل التمدد الحديدية المخلوعة بأخرى مطاطية), مشيرا الى ان (الجزائري وجه بإجراء صيانة لجميع الجسور ضمن خطة أعدتها المديرية), واضاف ان (انجاز العمل سيكون خلال يومي الجمعة والسبت وخلال الليل فقط لضمان عدم مضايقة المواطنين او التسبب بزحامات مرورية), ودعا عبد الرضا (سائقي المركبات الى الحذر وسلك الطرق البديل التي توفرت بالتنسيق والتعاون مع مديرية المرور العامة ووزارة الداخلية).

تنفيذ مشاريع

من جهة اخرى , حذرت لجنة الخدمات النيابية من التمييز بين المناطق في اطار تقديم الخدمات وتنفيذ المشاريع لسكان بغداد،فيما طالبت الجهات المعنية وعلى رأسها الحكومة المحلية بانصاف المناطق المحرومة وبالاخص اطراف العاصمة.

وقال عضو اللجنة علاء سكر الدلفي في بيان امس ان (هناك تفاوتا في تقديم الخدمات وتنفيذ المشاريع بمناطق بغداد وهذا يمكن ان نصفه بالتمييز ولابد من ايلاء جميع المناطق ولاسيما الاطراف اهمية قصوى في اطار اعمار وتأهيل وتنفيذ مشاريع بنى تحتية).

واضاف ان (جميع سكان مناطق بغداد من حقهم الحصول على ابسط الخدمات حتى ابعد نقطة فيها ولايمكن اختزال العاصمة بالمركز فقط بل ان هناك اطرافا منكوبة ومحرومة تعاني منذ سنوات من الاهمال والتقصير والنسيان ويجب الالتفات اليها من قبل الحكومات التنفيذية سواء الاتحادية او المحلية).

واشار الى ان (اللجنة تراقب مايجري بشأن خطط تنفيذ المشاريع وابواب صرف الموازنات المالية ويجب ان تذهب بالاتجاه السليم واستغلالها احسن استغلال بغية توفير ابسط الخدمات والمتطلبات للمواطنين), مطالبا الحكومة المحلية (بأخذ المعايير الاساسية لخطط المشاريع وكل مايخص تنفيذ وتوفير الخدمات ومن بينها المساحة والكثافة السكانية ولاسيما لمناطق اطراف العاصمة من اقضية ونواحي وهنا نستذكر ماتعانيه ناحية الوحدة من صعوبة في تنفيذ آية مـــــــــشاريع ستراتيجية واهمال لاكثر من 200 الف نسمة يسكنون فيها).

 من جانبه , حذرعضو لجنة النفط والطاقة النيابية عدي عواد من توقف اغلب مشاريع محافظة البصرة بسبب نقص مادة الاسفلت.

مشاركة