التفكّك الأسري

التفكّك الأسري

التفكك الاسري بدأ يزداد يوما بعد يوم بعراقنا الحبيب من حيث ترك الشباب المنازل مع هجرة اهاليهم الى اماكن اخرى وربما ترك البلاد والهجرة الى بلدان اخرى وبكلا الحالتين  دون رضا ذويهم وبعد ذلك ازداد الامر تعقيدا حيث بدأ بالشبان من كلا الجنسين بالاقدام على الزواج دون علم اهاليهم ويوما بعد يوم بدأت تزداد هذه الافعال السيئة وبالاخير بدأنا نستيقظ صباحا ونرى اطفالا بعمر الورود يقومون برميهم ذويهم على الطرقات وبعض الاحيان بالانهار واخرها ظاهرة الانتحار واحيانا قتل الزوجين للبعض ونرى بعض الاحيان عبر مواقع التواصل الاجتماعي والمحطات الفضائية ضاهرة الضرب المبرح للبعض من قبل الزوجين مثل هكذا افعال سيئة على الحكومة ان تقف وقفة جادة معها هي والمنظمات الدولية والمحلية ومنظمات المجتمع المدني كون يوم بعد يومً تزداد اكثر واكثر وبحاجة الى عمليات توعية مكثفة وبنفس الوقت ترافقها انزال عقوبات قاسية بحق فاعليها ومثل هكذا افعال دخيلة على المجتمع العراقي لو تصفحنا باوراق التاريخ قليلا وعدنا الى العقود السابقة لكنا رأينا لا يوجد مثل هكذا افعال بتاتا لا نعلم ماذا يحصل بمجتمعنا بحق السماء

مشتاق الربيعي

مشاركة