البيئة تحذّر من رمي وحرق النفايات على جانبي النهر

223

مجلس ديالى لا يملك أي ساحة لوقوف المركبات باسمه

البيئة تحذّر من رمي وحرق النفايات على جانبي النهر

ديالى ــ سلام عبد الشمري

حذرت مديرية البيئة في محافظة ديالى، من رمي وحرق النفايات على جانبي نهر ديالى، فيما دعت الجهات المعنية باتخاذ اجراءات رادعه بحق المخالفين.

وقال مدير البيئة عبد الله هادي الشمري لـ (الزمان) امس ان  (بيئة الانهر في ديالى تعاني من تحديات كثيرة ابرزها رمي النفايات على جانبي الانهر ومنها نهر ديالى، الامر الذي يؤدي الى التأثير السلبي على مجرى النهر  الذي يسقي مساحات شاسعه من الاراضي الزراعية). واضاف الشمري ، ان (الكوادر الميدانية لبيئة ديالى رصدت تجاوزات على نهر ديالى برمي النفايات بكميات كبيرة على جانبي النهر ومن ثم يتم حرقها في المقطع المار بقريه خرنابات التابعة لناحية العبارة ضمن قضاء بعقوبة) .

ودعا مدير بيئة ديالى الجهات المعنية بـ (اتخاذ اجراءات رادعه بحق المخالفين ، وضرورة وعي وادراك المواطن في معالجة هذه الظاهرة التي بدأت تزداد مؤخرا ، ما تؤثر سلبا على الواقع الزراعي لأغلب  الفلاحين والمزارعين من الذين تسقى اراضيهم على نهر ديالى وفروعه).

واعلن رئيس اللجنة الامنية في مجلس محافظة ديالى صادق الحسيني، اغلاق ساحتين لوقوف المركبات، فيما اكد ان كل من يستغل اسم مجلس المحافظة سيتعرض للمقاضاة.

وقال الحسيني لــ (الزمان) امس ان  (فريقا امنيًا مشتركا قام بإغلاق اثنين من ساحات وقوف المركبات في ناحية  بهرز  ضمن قضاء بعقوبة وقرية قصيرين التابعة لناحية هبهب ضمن قضاء الخالص  لعدم وجود اي موافقة رسمية لفتحهما).

فتح ساحة

واضاف الحسيني، أن  (مجلس ديالى لا يملك اي ساحة لوقوف المركبات باسمه واي شخص يقوم باستغلال اسمه لفتح ساحة لوقوف المركبات سيتم مقاضاته وفق الاطار القانوني).

الى ذلك  حذر النائب عن محافظة ديالى  برهان المعموري ،  الجهات المختصة من التعاقد مع شركات غير رصينة لصيانة وإعمار طرق ديالى الرئيسية ، داعيا الى ضرورة الاستفادة من الخبرات المتراكمة في الشركات الحكومية ودعم القطاع الحكومي .

وقال المعموري لــ ( الزمان )ا مس  إن  ( الطرق الرئيسية والفرعية في محافظة ديالى بحاجة ماسة إلى الصيانة الدورية وإعادة الإعمار لكثرة الأضرار التي لحقت بها نتيجة العمليات العسكرية والتخسفات الكبيرة بسبب الحمولات الثقيلة للعجلات)  .

 واضاف المعموري، إن  (طريق ديالى الرئيسي الرابط ما بين الخالص والعظيم يعد من أهم طرق المحافظة وهو ما يستدعي الإسراع بإعادة تأهيله وتوسيعه ليتناسب مع الحركة المرورية الحالية) .

وأوضح المعموري ،  إن  ( هناك شركات نفذت مشاريع لإعمار وانشاء طرق في محافظة ديالى وخاصة الشركات الحكومية ومنها شركة اشور للمقاولات العامة التابعة لوزارة الاعمار والاسكان حيث كان تنفيذها للمشاريع ضمن المواصفات الفنية المطلوبة) .

ودعا عـــــــــضو مجلس النواب ،  الى  (ضرورة الاستفادة من الخبرات المتراكمة في الشركات الحكومية ودعم القطاع الحكومي والابتعاد عن المجاملات والمحسوبيات في عملية التعاقد لترميم الطرق الرئيسية والفرعية ) . ومن جانب آخـــــــر قال مديـــــــــــر اعلام جامعــــــة ديـــــالى علي العبــــيدي لــ ( الزمان ) ،  إن  (التدريسي في قسم هندسة القدرة والمكائن الكهربائية بكلية الهندسة بجامعة ديالى احمد ابراهيم جابر حصل على براءة اختراع من الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية عن اختراعه لرافعة ذكية لحمل المرضى والمعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة .

رافعة ذكية

العبيدي ، أن  ( هذا المشروع يصف التحكم الآلي في تصميم وتنفيذ رافعة ذكية لحمل ونقل المرضى وذوي الاحتياجات الخاصة الذي يوفر المساعدة والرعاية عند نقل المريض من مكان الى مكان آخر، والرافعة الذكية مجهزة بأجهزة إستشعار متعددة قادرة على التفاعل مع مشغل الجهاز وبيئته ومجموعة من العجلات المسيطر عليها من قبل محرك كهربائي من نوع خاص وذات مواصفات وكفاءة عالية وهي تساعد في الحد من الإصابات أسفل الظهر التي تحدث عند الناس الذين لديهم شخص معاق او مصـــاب في المنزل بســـبب حمله و نقله من مكان الى آخر ).

وبين مدير اعلام جامعة ديالى ، أن  (نتائج اختبار الرافعة الذكية لها القدرة على تحريك ونقل المرضى والمعاقين بأوزان تصل الى اكثر من 150  كغم وبسرعة مختلفة) .

مشاركة