البنك الدولي على تونس التحلي بالشجاعة لإصلاح إقتصادها

389

البنك الدولي على تونس التحلي بالشجاعة لإصلاح إقتصادها
تونس – الزمان افاد تقرير للبنك الدولي ان النموذج الاقتصادي التونسي الذي يرقى الى السبعينات، يعاني من الجمود الناجم عن البيروقراطية وانعدام المنافسة ومن نظام مصرفي منهار، داعيا الى اجراء اصلاحات عميقة لاخراج تونس من هذا الوضع. وكشف البنك الدولي في تقرير من 330 صفحة بعنوان الثورة غير المكتملة وصدر الاربعاء ان التونسيين فاجأوا العالم في كانون الثاني»يناير 2011 بجرأة الثورة التي اطاحت زين العابدين بن علي من الحكم. ومن الضروري الان توافر جرأة مماثلة للاصلاحات الاقتصادية . واضاف التقرير ان تحليلنا يكشف عن اقتصاد بقي مقتصرا على انشطة ذات قيمة مضافة ضعيفة، حيث تواجه المؤسسات ركودا على صعيد الانتاجية واستحداث فرص عمل . والبنك الدولي الذي يعترف بأنه اخطأ في الاشادة بالنظام الاقتصادي خلال حكم بن علي، بات يسعى الى اجراء اصلاحات اقتصادية طموحة . لذلك يطالب بنهاية فصل الاقتصاد الى قطاعين اوفشور و اونشور ، محور النموذج التونسي. وفي المجال الاول المخصص للتصدير، تنحصر تونس في انشطة تجميع ذات قيمة مضافة ضعيفة. وفي الثاني الذي يشمل الانشطة المخصصة للسوق الداخلية، تسود الحمائية والاحتكارات، فيما تنعدم فيه المنافسة تقريبا مما يؤدي الى الحد من الابتكار والانتاجية،
AZP02

مشاركة