البرلمان يشكّل لجنة للتحقق من إجراءات البنك المركزي

171

البرلمان يشكّل لجنة للتحقق من إجراءات البنك المركزي
نائبة: مافيات بمزاد العملة تكسب يومياً 5 ملايين دولار
بغداد – خيون أحمد صالح
اعلن رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي امس عن تشكيل لجنة برلمانية للتحقق من اجراءات البنك المركزي وتحديد نقاط الخلل في مزاد البنك الذي يبيع يوميا نحو 300 مليون دولار او اكثر فيما اكد نائب محافظ البنك المركزي مظهر محمد صالح ان البنك حمل كثيرا تبعات تمويله للتجارة الخارجية للقطاع الخاص (الاستيرادات) دون ان يشار بالبنان الى دور المؤسسات الاخرى في العملية الاستيرادية.
وقال صالح لـ(الزمان) امس ان (هدف البنك عند بيعه للعملة الاجنبية للمصارف المجازة هو امتصاص السيولة بالدينار مع معرفة ان هذه الاموال المباعة بالعملة الاجنبية والسيولة المتحصلة عنها يجب ان لا تتقاطع مع قانون مكافحة غسل الاموال واموال الجريمة والارهاب)، مؤكدا ان (هذه هي فلسفة البنك في تدخله بالسوق)، واضاف (ولكن ما يترتب عن بيع العملة الاجنبية لقاء الدينار تحت ذريعة تمويل التجارة واجراء الاستيراد يجب ان تتولاه الوزارات الاخرى القطاعية وهذا يعني انها غائبة عن الموضوع). وكانت العضوة في اللجنة المالية البرلمانية ماجدة التميمي قد اتهمت البنك بدعم مافيات يكسب كل منهم 5 ملايين دولار يوميا.
وفي تعقيبه عما ورد في تصريح التميمي عن وجود مافيات مسيطرة على مزاد العملة قال صالح (اذا كان المقصود فسادا اداريا فان دوائر النزاهة يجب ان تؤدي دورها بهذا الخصوص اما اذا كانت هناك عصابات اجرامية تمارس اعمال غسل الاموال واعمال الجريمة والارهاب فعلى البرلمان اذا توفر لديه معلومات كهذه ان لا يتوانى في تنفيذ القانون وتطبيق الاجراءات القانونية فورا). وكانت اللجنة المالية قد اعلنت (عزمها تضييف كل من وزير المالية والتخطيط والتجارة والصحة ومحافظ البنك المركزي للسيطرة على عملية دخول البضائع العشوائية للعراق).
وقالت عضو اللجنة النائبة ماجدة التميمي في تصريح امس ان (لجنتها ضيفت مدير عام مكتب مكافحة غسيل الأموال في البنك المركزي ومدير عام مزاد العملة حازم العاني و قيس داخل)، مشيرة الى ان (اللجنة ناقشت محاور عدة اساسية اهمها موضوع المافيات المسيطرة على مزاد العملة الذي يكسب كل فرد منهم حوالي 5 مليون دولار يومياً كما تم مناقشة الاجراءات المتخذة للحد من غسل الاموال)، منوهة الى ان (حصة المصارف اليومية من مزاد العملة والآلية المتبعة في تحديد هذه الحصص ضعيفة جدا)، وطالبت بـ(تضييف كل من وزير التجارة والتخطيط والمالية والصحة ومحافظ البنك المركزي لمناقشة آلية التنسيق بين الجهات المشار إليها للسيطرة على عملية دخول السلع والبضائع الى العراق إذ تبين ان هناك خللا كبيرا جدا في عمليات الاستيراد العشوائية التي لها تأثير كبير على الدولة). وكان عضو اللجنة المالية هيثم الجبوري قد اتهم شخصيات سياسية متنفذه في البنك ايضا بتهريب 10 ملايين دولار يوميا لتمويل الارهاب.
/8/2012 Issue 4273 – Date 9 Azzaman International Newspape
جريدة الزمان الدولية العدد 4273 التاريخ 9»8»2012
AZQ01

مشاركة