البرلمان المصري في انتظار التصويت على التشكيل الوزاري

761

القاهرة‭ – ‬مصطفى‭ ‬عمارة‭ ‬

اكدت‭ ‬مصادر‭ ‬برلمانية‭ ‬مطلعة‭ ‬ان‭ ‬الرئيس‭ ‬المصري‭ ‬عبدالفتاح‭  ‬السيسي‭ ‬سوف‭ ‬يرسل‭ ‬خلال‭ ‬الساعات‭ ‬القادمة‭ ‬التشكيل‭ ‬النهائي‭ ‬للحكومة‭ ‬الجديدة‭ ‬وكشف‭ ‬مصدر‭ ‬حكومي‭ ‬رفيع‭ ‬المستوى‭ ‬فى‭ ‬تصريحات‭ ‬خاصة‭ ‬لمراسل‭ ‬‭-‬‭ ‬الزمان‭ ‬‭-‬‭ ‬بالقاهرة‭ ‬انه‭ ‬كان‭ ‬من‭ ‬المقرر‭ ‬اختيار‭ ‬طارق‭ ‬عامر‭ ‬كرئيس‭ ‬للحكومة‭ ‬الجديدة‭ ‬الا‭ ‬انه‭ ‬اعتذر‭ ‬مفضلا‭ ‬بقاءه‭ ‬كمحافظ‭ ‬للبنك‭ ‬المركزي‭ ‬على‭ ‬منصب‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬خاصة‭ ‬فى‭ ‬ظل‭ ‬النجاحات‭ ‬التى‭ ‬حققها‭ ‬خلال‭ ‬عمله‭ ‬بالبنك‭ ‬وتجديد‭ ‬الثقة‭ ‬به‭ ‬مما‭ ‬دفع‭ ‬القيادة‭ ‬السياسية‭ ‬الى‭ ‬الابقاء‭ ‬على‭ ‬مصطفى‭ ‬مدبولي‭ ‬كرئيس‭ ‬للوزراء‭ . ‬ونفى‭ ‬المصدر‭ ‬وجود‭ ‬اتجاه‭ ‬الى‭ ‬تغيير‭ ‬وزير‭ ‬الاستثمار‭ ‬وان‭ ‬كانت‭ ‬هناك‭ ‬دراسة‭ ‬لفصل‭ ‬وزارة‭ ‬الاستثمار‭ ‬عن‭ ‬وزارة‭ ‬التعاون‭ ‬الدولى‭ .‬‭ ‬واضاف‭ ‬المصدر‭ ‬ان‭ ‬التقارير‭ ‬الرقابية‭ ‬اعادت‭ ‬تقييم‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬الوزراء‭ ‬الذين‭ ‬كانوا‭ ‬مرشحين‭ ‬للرحيل‭ ‬فى‭ ‬التعديل‭ ‬الوزاري‭ ‬الجديد‭ ‬فبالنسبة‭ ‬لوزير‭ ‬الصحة‭ ‬هالة‭ ‬زايد‭ ‬فلقد‭ ‬طالبت‭ ‬الاجهزة‭ ‬الرقابية‭ ‬بالاستمرار‭ ‬فى‭ ‬منصبها‭ ‬لاستكمال‭ ‬مشروعاتها‭ ‬الطموحة‭ ‬فى‭ ‬هذا‭ ‬المجال‭ ‬وكذلك‭ ‬بالنسبة‭ ‬لخالد‭ ‬عبد‭ ‬الغفار‭ ‬وزير‭ ‬التعليم‭ ‬العالي‭ ‬اما‭ ‬بالنسبة‭ ‬لعمرو‭ ‬صدقي‭ ‬والذي‭ ‬يعد‭ ‬احد‭ ‬المرشحين‭ ‬لتولى‭ ‬وزارة‭ ‬السياحة‭ ‬فان‭ ‬جنسيته‭ ‬النمساوية‭ ‬تهدد‭ ‬شغله‭ ‬هذا‭ ‬المنصب‭.‬

مشاركة