البارزاني يؤكد توفير مليون جرعة من مضادات كورونا

 

 

 

البارزاني يؤكد توفير مليون جرعة من مضادات كورونا

الصحة تعلن إرتفاع الشفاء والإقليم يرصد إصابات بالجمرة الخبيثة

بغداد – ياسين ياس

شخص اقليم كردستان ستة اصابات مؤكدة بما يعرف بمرض الجمرة الخبيثة من اصل 12 حالة مشتبه بها في دهوك، فيما اعلنت وزارة الصحة وصول وصول 415 الف جرعة من فايزر الى بغداد . وسجل العراق امس 5634 اصابة بفايروس كورونا وشفاء 9647 حالة وبواقع 74 وفاة جديدة في عموم المحافظات. واوضح الموقف البوائي اليومي ، الذي اطلعت عليه (الزمان) امس ان (عدد الفحوصات المختبرية التي اجرتها الوزارة لعينات مشتبه اصابتها بالفايروس بلغت 31 الفا، حيث تم تسجيل 5634 اصابة بكورونا في عموم المحافظات)، مشيرا الى ان (الشفاء بلغ 9647 حالة وبواقع 74 وفاة جديدة)، وتابع ان (اكثر من 95 الف شخص تلقى جرعات اللقاح المضاد في مراكز الوزارة المنتشرة ببغداد والمحافظات). من جهتها ، اعلنت شركة تسويق الادوية والمستلزمات الطبية، وصول شحنة جديدة من اللقاح المضاد لكورونا من انتاج شركة فايزر وبكمية 415 الف جرعة.واكدت الشركة انه (تم توزيع الصناديق بين اسطول البرادات المخصص لنقلها الى المحافظات بما فيها اقليم كردستان). وكانت الوزارة قد افادت بإنتهاء الموجة الوبائية الثالثة في البلاد.وقال عضو فريق تعزيز الصحة بالوزارة فراس محمد زكي في تصريح امس (لقد أشرنا انتهاء موجة الوباء الثالثة مع تراجع الإصابات في الأيام الماضية)، مبينا ان (الانخفاض جاء بعد تزايد الاقبال على اللقاحات ،ولكن يجب عدم التراخي لمنع حدوث موجة رابعة)، وأشار الى ان (معدل الوفيات لازال مرتفعاً، ومن الممكن حدوث موجة وبائية جديدة خلال أقل من شهر من الآن وهذا ما نتوقعه).

و أعلن رئيس وزراء إقليم كردستان مسرور البارزاني ، تأمين مليون جرعة من اللقاح المضاد لفايروس كورونا.وحث البارزاني في تغريدة على تويتر تابعتها (الزمان) امس على (ضرورة التطعيم باللقاح)، مخاطباً المواطنين بالقول (حان دوركم للقيام بواجبكم بتلقي اللقاح وحماية كردستان). من جهتها قالت وزارة صحة الإقليم في بيان امس إن (دعوة البارزاني تأتي في وقت يتم فيه تسجيل اعداد كبيرة من الإصابات بكورونا).

وسجلت مديرية صحة دهوك التابعة الى الاقليم 6 حالات مؤكدة بمرض الجمرة الخبيثة من اصل 12 حالة مشتبها بها، مؤكدة عدم توفر لقاح للوقاية منه.وقال مدير الامراض الانتقالية والمعدية في صحة المحافظة سكفان حسن علي في تصريح امس إن (المديرية سجلت 12 حالة مشتبه اصابتها بمرض الجمرة الخبيثة، جرى تأكيد ستة حالات منها من خلال الفحص السريري، اذ لم تظهر بدقة بالفحص المختبري بعد محاولة تشخيصها بسبب عدم وجود مختبرات خاصة للكشف عن المرض)، واشار الى ان ( هناك لقاحا للوقاية منه، عبارة عن خمس جرعات تؤخذ سنويا، لكنه غير متوفر على مستوى البلاد، لانه مرض نادر، اذ تستخدمه بعض الدول المتقدمة لتلقيح المتعاملين مع الحيوانات كالرعاة واصحاب المجازر الحيوانية)، وتابع ان (هذا المرض مسجل بالعراق وبقية دول العالم، حيث يصاب الانسان بالعدوى عن طريق الاتصال المباشر أو غير المباشر بالحيوانات المصابة او عن طريق دمها الذي يتحول الى سبورات تبقى لمدة طويلة تحت الارض وتنتقل الى الحيوانات الاخرى من خلال تغذيتها على الاعشاب)،

ومضى الى القول ان (اصابة الشخص تأتي نتيجة دخول البكتيريا عن طريق جرح في الجلد يسبب تقرحات على شكل كيس مائي، وعادة ما يصيب الاماكن المكشوفة من اليدين او الرقبة او الوجه)، ولفت الى ان (اعراض المرض هي ، ارتفاع الحرارة وغثيان وقيء وصداع وفقدان الشهية وإسهال دموي حاد في المراحل المتأخرة من المرض، فضلا عن احتقان الحلق وصعوبة البلع، وورم في المنطقة المصابة وقد يسبب تسمما دمويا، واحيانا الوفاة اذا لم يعالج في الوقت المناسب).

مشاركة