البارزاني وإبن زايد يناقشان ملفات التعاون وقضايا ذات اهتمام مشترك

رئيس حكومة الإقليم يشيد بالدور الاوربي في تأمين إنتخابات تشرين

البارزاني وإبن زايد يناقشان ملفات التعاون وقضايا ذات اهتمام مشترك

لندن -الزمان

اربيل -فريد حسن

اختتم رئيس اقليم كردستان نيجرفان البارزاني زيارته الى العاصمة البريطانية لندن ،بلقاء ولي عهد ابو ظبي محمد بن زايد ، وناقشا جملة من الملفات ذات الاهتمام المشترك. وقال بيان تلقته (الزمان) امس ان (البارزاني استقبل في مقر اقامته في لندن ، بن زايد وناقشا جملة قضايا ابرزها ،علاقات الاقليم مع الإمارات والوضع السياسي والانتخابات والتنبؤات بمستقبل العراق، وزيارة الطرفين إلى لندن واجتماعهما مع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، فضلا عن آخر تطورات المنطقة بشكل عام، وبعض الملفات ذات الاهتمام المشترك)، وأكد الجانبان على (تعزيز الصداقة والعلاقات في المجالات كافة ، وأهمية بذل الجهود والتعاون من أجل حماية الاستقرار وحل المشاكل والصراعات في المنطقة). وكشف البارزاني في وقت سابق عن تأكيد الحكومة البريطانية موصلة دعم العراق والاقليم. وقال البارزاني في تصريح امس ان (رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون أكد مواصلة بلاده مساندة العراق وإلاقليم)، واضاف (لقد بحثنا خلال زيارة الأكاديمية العسكرية الملكية البريطانية في ساندهيرتس، امكانية إرسال المزيد من منتسبي وزارة شؤون البيشمركة هناك)، وتابع ان (علاقاتنا مع بريطانيا تاريخية، ولاسيما ان  دورها كبير في حماية الاقليم منذ 1991)، مشيرا الى ان (الزيارة بحثت مع المسؤولين البريطانيين ،أوضاع العراق وسبل تطويرالعلاقات المشتركة ، وبالاخص  موضوع داعش الذي كان محوراً رئيساً لمجمل اللقاءات)، لافتا الى (اهتمام بريطانيا باستتباب الأمن في العراق). كما التقى رئيس الاقليم بوزير التربية البريطاني من اصل عراقي نديم الزهاوي . وقال البارزاني انه (من الفخر أن نرى كردياً يتولى مهمة وزارة في بريطانيا ، وينجح في العديد من مجالات الحياة السياسية والإدارية)، مشددا على (أهمية استفادة الاقليم من خبرات ونجاحات بريطانيا في مجال التربية والتعليم ، ولاسيما في التعليم المهني الذي يعد ضرورة لكردستان).

وفد رسمي

من جانبه، اعرب الزهاوي عن (سعادته لزيارة البارزاني ولقائه، كون هذا أول وفد رسمي من خارج بريطانيا يلتقيه ويجتمع معه منذ مباشرة مهامه وزيراً للتربية في بريطانيا)، مؤكدا (استعداد بريطانيا للتعاون مع الاقليم والعراق في المجال التربوي). وفي اربيل ، استقبل رئيس حكومة الاقليم،رئيسة بعثة الاتحاد الأوربي لمراقبة الانتخابات العراقية فيولا فون كرامون والوفد المرافق لها. واشار بيان تلقته (الزمان) امس ان (كرامون قدمت في مستهل اللقاء نبذة عن عمل البعثة وأنشطتها ومهامها الهادفة إلى مراقبة عملية الاقتراع للانتخابات النيابية المقبلة)، وأشارت إلى أن (عمل البعثة يقتصر على مراقبة سير العملية الانتخابية وعدم التدخل فيها بأي شكل من الأشكال)، وأبدى البارزاني (تقديره للدور المهم الذي يضطلع به الاتحاد الأوربي في مراقبة الانتخابات)، معربا عن أمله بأن (تُجرى العملية الانتخابية في أجواء سلمية وعادلة وبعيدة عن محاولات التزوير والعنف، ولا سيما في المناطق الكردستانية خارج إدارة الإقليم، وكذلك أكد استعداد مؤسسات الاقليم ودوائرها لأيٍ من أشكال التعاون والتنسيق اللازمين مع بعثة الاتحاد الأوربي).

مشاركة