الانتخابات المصرية المجلس العسكري يجتمع مع موسى سراً وأبوالفتوح يشتت الإسلاميين

500

الانتخابات المصرية المجلس العسكري يجتمع مع موسى سراً وأبوالفتوح يشتت الإسلاميين
القاهرة ــ مصطفى عمارة
تظاهر مئات الآلاف من المصريين بميدان التحرير بوسط القاهرة، امس احتجاجاً على الأوضاع السياسية المتردية وعلى استمرار المجلس العسكري الذي يترأسه حسين طنطاوي في ادارة شؤون البلاد.
وندَّد المتظاهرون، الذين يزيد عددهم على نصف مليون وينتمون بغالبيتهم الى تيار الاسلام السياسي ممثلاً بـ جماعة الاخوان المسلمين والسلفيين والجماعة الاسلامية ، بالمجلس الأعلى للقوات المسلحة وطالبوا برحيله عن السلطة، متهمين اياه بعدم الرغبة في تسليم السلطة الى ادارة مدنية منتخبة كما وعد مراراً بنهاية حزيران القادم.
وردَّد المتظاهرون، بالمظاهرة التي حملت اسم مليونية تقرير المصير ، هتافات الشعب يريد تطبيق شرع الله ، و يسقط يسقط حُكم العسكر و يا مشير قول لعنان .. لسة الثورة في الميدان ، في اشارة الى رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة المشير حسين طنطاوي والفريق سامي عنان رئيس أركان القوات المسلحة. ومع بدء السباق لانتخابات الرئاسة في مصر باستبعاد عشرة مرشحين بدأت الصورة الحقيقية للمنافسة تتضح واصبحت شبه محصورة بين عمرو موسى وعبدالمنعم ابوالفتوح.
وبالرغم من عزم انصار عمر سليمان دعم احمد شفيق الا ان فرص الاخير تبدو اضعف من المنافسين الاخرين نظرا لارتباطه بالرئيس المخلوع حسني مبارك. وفي اطار ذلك السباق كشفت مصادر رفيعة المستوى ان اجتماعا سريا جمع المجلس العسكري بالمرشح عمرو موسى استغرق حواله ثلاث ساعات تم خلاله مناقشة مستقبل المؤسسة العسكرية عقب انتخاب الرئيس وسياساته الخارجية. ويبدو ان المجلس العسكري اصبح على يقين بأن دعم عمرو موسى يحقق مصالح المؤسسة العسكرية ومصالح مصر الخارجية. وعلى الجانب الآخر تعثرت مفاوضات التيارات الاسلامية لاختيار مرشح توافقي تدعمه التيارت الاسلامية حتى لا تتفتت اصوات الاسلاميين لصالح عمرو موسى الا ان الاخوان اصروا على استمرار دعم مرشحهم محمد مرسي في الوقت الذي هاجم فيه عضو مجلس شورى الاخوان عبدالمنعم ابوالفتوح مؤكدا انه خرج عن اطار الجماعة وانه سوف يضع الاخوان في السجون اذا فاز بالرئاسة. كما فشل عدد من التيارات السلفية في تحديد مرشحها تاركة حرية الاختيار لاعضائها. وفي ظل تلك الخلافات اكد مجموعة من الخبراء ان هناك صعوبة بالغة في توافق التيار الاسلامي على مرشح توافقي وفي هذا الاطار رأى الدكتور ناجح ابراهيم عضو مجلس شورى الجماعة الاسلامية ان الاسلاميين والتيارات والقوى الاسلامية لن يجتمعوا على مرشح واحد ولن يكونوا على قلب رجل واحد وذلك لان الكرسي مغر. والامر الاخر هو ان كل مرشح من المرشحين المحسوبين على التيار الاسلامي يرى نفسه انه الاحق لتولي رئاسة مصر والاستمرار في ماراثون السباق الانتخابي حتى نهايته والتتويج كأول رئيس لمصر بعد ثورة 25 يناير وسط تحذيرات من ان عدم وجود مرشح رئاسي متوافق عليه بين الاسلاميين.
ويرى هيثم ابو خليل احد قيادات شباب الاخوان المسلمين المستقيل من الجماعة ان الاتفاق على مرشح رئاسي واحد امر ليس صعبا لكنه يتوقف على المرشحين انفسهم اذا كانوا مؤمنين حقا بالثورة ومبادئها واهدافها فإن عليهم التنازل لمرشح رئاسي واحد لمواجهة مرشح العسكري والمرشحين المحسوبين على النظام السابق.
وأقام المتظاهرون 6 منصات للخطابة تتبع جماعة الاخوان المسلمين، والتيار السلفي، وأنصار المحامي حازم أبو اسماعيل، وحركة شباب 6 أبريل ، وحركة شباب 6 أبريل»الجبهة الديمقراطية ، و الجماعة الاسلامية ، و الاشتراكيون الثوريون .
وأغلق المتظاهرون ميدان التحرير أمام حركة المرور بشكل كامل، وأقاموا حواجز لتفتيش المشاركين بالظاهرة للحيلولة دون دخول عناصر خارجة على القانون تتبع النظام السابق لاحداث فوضى.
كما انتشرت أكثر من خمسين سيارة اسعاف مجهزة طبياً بمحيط ميدان التحرير، في ظل غياب تام لأي عناصر من الشرطة أو الجيش الذي نشر عناصره وآلياته الخفيفة في محيط مجلسي الشعب والشورى والوزراء ووزارات الداخلية والعدل والبترول والمالية الى جانب اتحاد الاذاعة والتلفزيون والبنك المركزي.
وأعلن خطيب الجمعة الشيخ مظهر شاهين، أن مطالب المليونية محددة في 4 نقاط، وهى الغاء المادة 28 من الاعلان الدستوري، وأنه لا دستور تحت حكم العسكر، وحتمية وجوب الدستور توافقياً يرضي طموحات الوطن، مشيراً الى أن ضرورة اجراء الانتخابات الرئاسية فى موعدها واتمام عملية تسليم السلطة الى رئيس مدني منتخب في الأول من تموز القادم.
وأكد شاهين، أن مصر دولة اسلامية، وأن الشريعة هي المصدر الرئيسي للتشريع.
وكان نحو 50 ألفاً باتوا الليلة قبل الماضية بميدان التحرير، فيما توافد على مكان التجمع أعداد ضخمة من المحافظات المجاورة للقاهرة من أنصار المحامي حازم أبو اسماعيل المستبعد من الترشح لخوض انتخابات رئاسة الجمهورية القادمة.
/4/2012 Issue 4179 – Date 21 Azzaman International Newspape
جريدة الزمان الدولية العدد 4179 التاريخ 21»4»2012
AZP01

مشاركة