الإيطاليون يحتفلون بتحرر البوظة التقليدية

294

روم‭- (‬أ‭ ‬ف‭ ‬ب‭) – ‬احتفل‭ ‬الإيطاليون‭ ‬برفع‭ ‬تدابير‭ ‬الإغلاق‭ ‬التي‭ ‬فرضت‭ ‬لمواجهة‭ ‬فيروس‭ ‬كورونا‭ ‬المستجد‭ ‬بإحدى‭ ‬تحلياتهم‭ ‬المفضلة‭… ‬البوظة‭. ‬وقالت‭ ‬مجموعة‭ ‬‮«‬كولديريتي‮»‬‭ ‬الزراعية‭ ‬في‭ ‬بيان‭ ‬‮«‬بعد‭ ‬تمضية‭ ‬فترة‭ ‬طويلة‭ ‬في‭ ‬المنازل،‭ ‬اختار‭ ‬الكثيرون‭ ‬أن‭ ‬يرفّهوا‭ ‬عن‭ ‬أنفسهم‭ ‬بتناول‭ ‬البوظة‭ ‬حتى‭ ‬خلال‭ ‬الأسبوع‭ ‬وقت‭ ‬الغداء‮»‬‭. ‬وقد‭ ‬‮«‬أُنقذ‮»‬‭ ‬39‭ ‬ألف‭ ‬متجر‭ ‬يبيع‭ ‬البوظة‭ ‬في‭ ‬البلاد‭ ‬ويعمل‭ ‬فيه‭ ‬150‭ ‬ألف‭ ‬شخص‭ ‬ويبلغ‭ ‬حجم‭ ‬مبيعاته‭ ‬السنوية‭ ‬2‭,‬8‭ ‬مليار‭ ‬يورو،‭ ‬بسبب‭ ‬الحاجة‭ ‬الماسة‭ ‬للناس‭ ‬لتمضية‭ ‬بعض‭ ‬الوقت‭ ‬في‭ ‬الهواء‭ ‬الطلق‭ ‬بعد‭ ‬ما‭ ‬يقرب‭ ‬من‭ ‬ثلاثة‭ ‬أشهر‭ ‬داخل‭ ‬منازلهم‭. ‬وأضافت‭ ‬المجموعة‭ ‬أن‭ ‬القطاع‭ ‬‮«‬انتعش‭ ‬مجددا‮»‬‭ ‬بعد‭ ‬انتهاء‭ ‬مرحلة‭ ‬الإغلاق‭ ‬التي‭ ‬عوّقت‭ ‬الاقتصاد‭ ‬على‭ ‬الصعيد‭ ‬الوطني‭.  ‬واستهلك‭ ‬حوالى‭ ‬240‭ ‬طنا‭ ‬من‭ ‬البوظة‭ ‬في‭ ‬نهاية‭ ‬الأسبوع‭ ‬الماضي‭ ‬في‭ ‬روما‭ ‬وعلى‭ ‬طول‭ ‬ساحل‭ ‬لاتسيو‭ ‬وحده،‭ ‬وفقا‭ ‬للمجموعة‭ ‬التي‭ ‬أوضحت‭ ‬أن‭ ‬السكان‭ ‬كانوا‭ ‬أيضا‭ ‬يكافحون‭ ‬الارتفاع‭ ‬في‭ ‬درجات‭ ‬إذ‭ ‬تم‭ ‬تصنيف‭ ‬هذا‭ ‬العام‭ ‬حتى‭ ‬الآن‭ ‬على‭ ‬أنه‭ ‬الأكثر‭ ‬حرا‭ ‬منذ‭ ‬بدء‭ ‬التسجيلات‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬1880‭.‬

مشاركة