الإفراج عن 15 من مسؤولي نظام صدام بعد سنوات من الاعتقال

449

الإفراج عن 15 من مسؤولي نظام صدام بعد سنوات من الاعتقال
محاولة اغتيال نائب للعراقية ومرشحها لحقيبة الدفاع
بغداد ــ علي لطيف
قررت المحكمة الجنائية العراقية العليا المختصة بمحاكمة قادة نظام صدام حسين الافراج عن 15 متهما بينهم رئيس جهاز المخابرات وقائد القوة الجوية، حسب ما افاد مصدر في وزارة العدل امس.
واوضح المصدر ان المحكمة الجنائية العراقية العليا المختصة بمحاكمة ازلام النظام السابق قررت في الخامس من نيسان الافراج عن 15 من قيادات النظام السابق بعد تبرئتهم من التهم الموجهة اليهم .
واوضح ان ثلاثة منهم غادروا المعتقل، هم كل من محمد مهدي صالح وزير التجارة السابق، وحامد يوسف حمادي وزير الثقافة السابق، ومحمود فرج السامرئي الخبير السابق في هيئة التصنيع العسكري . واضاف ان باقي المفرج عنهم سيغادرون السجن حال تسلم كتاب من قبل مديرية الادلة الجنائية تؤكد انهم غير مطلوبين في قضايا اخرى . وبحسب المصدر، فإن ابرز المطلق سراحهم هم فاضل صلفيج العزاوي مدير المخابرات السابق، ومزاحم صعب الحسن قائد القوة الجوية، وعكلة عبد صقر عضو قيادة قطرية في حزب البعث المنحل، بالاضافة الى محافظ البصرة لطيف محل حمود، وهاشم حسن المجيد ابن عم الرئيس المخلوع صدام حسين، وشقيق علي حسن المجيد الملقب بعلي الكيمياوي الذي اعدم في عام 2010 بعد ادانيه بارتكاب جرائم ضد الانسانية.
يشار الى ان المسؤولين السابقين كانوا بين 200 سجين تسلمتهم السلطات العراقية من الجيش الاميركي قبيل انسحابه من العراق نهاية العام الماضي.
على صعيد آخر اعلنت الناطقة الرسمية باسم القائمة العراقية ميسون الدملوجي في بيان امس عن تعرض النائب عن القائمة فلاح النقيب وزير الداخلية الأسبق لمحاولة اغتيال فاشلة وطالبت بفتح تحقيق فوري بالحادث.
وقالت الدملوجي في بيانها ان محاولة الاغتيال وقعت على الطريق بين سامراء وبغداد وعلى بعد أمتار من احدى نقاط التفتيش الأمنية، ما يثيرعلامات استفهام حول كفاءة هذه النقاط بالحفاظ على الأمن وسلامة المواطنين .
وطالب البيان الحكومة العراقية باجراء تحقيق فوري واعلان نتائجه.
وكان موكب النقيب وهو احد مرشحي القائمة العراقية لمنصب وزير الدفاع الشاغر، تعرض ليل امس الاول الى هجوم بالرشاشات شنه مسلحون مجهولون يستقلون سيارة مدنية على الطريق العام في منطقة حي 14 رمضان، جنوب تكريت، ما أسفرعن اصابة احد عناصر حمايته بجروح والحاق أضرار مادية بعدد من سيارات الموكب من دون ان يصاب النقيب بأذى.
وقتل ثلاثة عراقيين بينهم مسلحين اثنين في حادثي عنف في الموصل وكركوك بشمال العراق
وقال مصدر أمني محلي بان مسلحان اثنان قتلا بينما أصيب طفل بجروح في تبادل اطلاق نار بين قوة تابعة للجيش العراقي ومجموعة مسلحة مجهولة في حي الرفاق شرق مدينة الموصل مركز محافظة نينوى .
من جهة أخرى قال مدير شرطة الأقضية والنواحي في محافظة كركوك العميد سرحد قادر فتح مسلحون يستقلون سيارة مدنية النار من أسلحة رشاشة على شخص مدني يدعى حجاب عمر نايف في قرية شالخ عيد التابعة لناحية الرياض ،جنوب غرب كركوك، ما أسفر عن مقتله في الحال .
/4/2012 Issue 4177 – Date 18 Azzaman International Newspape
جريدة الزمان الدولية العدد 4177 التاريخ 18»4»2012
AZP01

مشاركة