الأولمبي يواجه اليابان والعلم العراقي يرتفع في القرية الأولمبية

473

الملاكمة تتوقع مراكز متقدمة ومدرّب القوارب لا يعد بميداليات

الأولمبي يواجه اليابان والعلم العراقي يرتفع في القرية الأولمبية

انشون – كوريا الجنوبية – عمار طاهر

موفد الاتحاد العراقي للصحافة الرياضية

يخوض المنتخب الاولمبي في تمام الساعة الثانية من بعد ظهر اليوم الاربعاء (الثامنة مساء بتوقيت انشون) مواجهته الثانية المرتقبة امام المنتخب الياباني ضمن مسابقة كرة القدم برسم منافسات المجموعة الرابعة التي تسبق تصفياتها افتتاح دورة الالعاب الاسيوية في مدينة في انشون يوم الجمعة المقبل ولتي تتواصل لغاية 4 تشرين الاول المقبل.

وكانت المنتخب الوطني قد تصدر المجموعة الرابعة بفارق الاهداف بعد انتهاء الجولة الاولى اثر فوزه العريض على المنتخب النيبالي باربعة اهداف مقابل لاشيء فيما حل الفريق الياباني بالمركز الثاني بعد تغلبه على المنتخب الكويتي بنتيجة اربعة اهداف مقابل هدف واحد ويقبع الفريق النيبالي بالمركز الرابع والاخير بلا نقاط

وتجري مباراة اليوم بين العراق واليابان على ملعب كوينج اما طاقم التحكيم فلن تعلن عنه اللجنة المشرفة على فعالية كرة القدم الا قبل ساعة واحدة من موعد انطلاق المباراة.

 خبرة حميد

من جهته قال مدرب حراس المرمى عبد الكريم ناعم ان ظروف الاعداد التي مر بها المنتخب الاولمبي معروفة لدى الجميع مبينا ان لدينا الحارسين محمد حميد وعلي ياسين والاول له خبرة كبيرة بسبب مشاركاته السابقة في كاس العالم للشباب وبطولة اسيا وهو طاقة كبيرة كما ان الحارس الشاب علي ياسين يعد من المواهب التي يتوقع لها مستقبل كبير.

واضاف ناعم ان عدم التحاق حارس اربيل جلال حسن سوف لن يؤثر ان ان شاء الله في شباك المنتخب مشددا ان الحارسين حميد وياسين مستعدان للذود عن عرين الاسود.

وكان المنتخب الاولمبي قد واجه المنتخب الياباني بالمرة الوحيدة في تاريخ الاسياد بالدور ربع النهائي لدورة الالعاب الاسيوية التي اقيمت في نيودلهي عام 1982 بعد ان تاهل بالمركز الثاني عن مجموعته وقد استطاع ان يعطل الكومبيوتر الياباني بهدف البديل الناجح عماد جاسم والذي جاء في الوقت الاضافي الاول حيث انتهى الوقت الاصلي للمباراة بالتعادل السلبي.

 رفع العلم العراقي

وتجري في الساعة العاشرة من صباح اليوم الاربعاء مراسيم رفع العلم العراقي في القرية الرياضية وسط اجواء احتفالية بحضور عمدة مدينة انشون والسفير والبعثة العراقية وقد نظمت اللجنة المنظمة للدورة احتفالية بسيطة تضم فقرات تتعلق بمراسيم رفع العلم العراقي.

ويصل مساء اليوم الاربعاء وفد الاولمبية يتقدمه رئيس اللجنة رعد حمودي والنائب الاول بشار مصطفى والامين العام الدكتور عادل فاضل وسيكون في استقباله رئيس البعثة الدكتور طالب فيصل والسفير واركان السفارة العراقية في كوريا الجنوبية.

ويحضر وفد الاولمبية اجتماع اتحاد اللجان الأولمبية الوطنية الذي سيقام على هامش دورة الالعاب الاسيوية بعد حضوره اجتماع اتحاد اللجان الاولمبية الوطنية العربية قادما من العاصمة الاردنية عمان.

كما يحضر مباراة اليوم الاربعاء بين العراق واليابان رئيس اللجنة الاولمبية رعد حمودي والوفد المرافق له فضلا عن اركان السفارة العراقية وجمهور من الجالية في كوريا الجنوبية

يذكر ان السفارة العراقية في جمهورية كوريا الجنوبية قد استقبلت الوفود الرياضية عند وصولها الى انشون كما قدم السفير دعوة مادبة غداء للبعثة العراقية الا ان الدكتور طالب فيصل اعتذر عن تلبيتها لانشغال المنتخبات بالتدريب نظرا لقرب انطلاق الدورة.

*سكن فريق القدم

وتنفيذا لمبادرة وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان حاولت ادارة البعثة ايجاد سكن للمنتخب الاولمبي في احد فنادق مدينة انشون كون المكان غير مريح للاعبين حيث وضعت اللجنة المنظمة كل سبعة لاعبين في شقة واحدة الامر الذي تسبب في ارهاق اللاعبين نفسيا لكن حتى اعداد الرسالة الصحفية لم تفلح هذه الجهود ففنادق المدينة محجوزة بالكامل منذ شهور عدة لاسيما ان العديد من الفعاليات الاسيوية ستقام على هامش الدورة.

ووعد رئيس البعثة الدكتور طالب فيصل ببذل كل الجهود لايجاد سكن مناسب للفريق مبينا اننا على استعداد لدفع مبالغ اضافية في سبيل توفير الاجواء الملائمة لتحقيق المزيد من الانتصارات.

واشار فيصل ان وفدين فقط غادرا القرية الرياضية هما الوفد الاماراتي والوفد القطري مضيفا ان البعثة اليابانية التي قوامها 1250 شخصا وصلت امس الثلاثاء وستستقر في القرية وكذلك البعثة السعودية التي ماتزال موجودة هناك.

 تجهيزات رديئة

وشكا عدد من الفرق من نوعية الملابس الرديئة التي تم توزيعها على البعثة وقال بعض الرياضيين انها مصنوعة من قماش يغلب عليه مادة النايلون وقد ادى نتيجة الجهد العالي في التدريب الى ظهور رائحة كريهة وطفح جلدي وطالبوا رئاسة البعثة بايجاد نوعية بديلة لاسيما ان بعض الوفود المشاركة ترتدي الماركة الرياضية ذاتها لكنها من النوع الممتاز.

وفي السياق ذاته جهزت ادارة البعثة منتخبات الملاكمة ورفع الاثقال والعاب القوى والقوس والسهم بالملابس الرياضية الخاصة بكل فعالية من ماركة اديداس وجهزت منتخب المصارعة ملابسها الخاصة بالنزالات بماركة فلة حيث اشترت هذه التجهيزات من كوريا ليكون مظهر الفرق العراقية لائقا امام العالم لاسيما ان الدورة منقولة على الهواء مباشرة الى اجزاء كبيرة من القارة والعالم.

واضطرت ادارة البعثة الى طبع اسماء اللاعبين حسب توجيهات اللجنة المنظمة للدورة وكذلك العالم العراقي كي تكون هذه الفرق جاهزة من حيث المستلزمات.

 القوارب مستعدة

ولمتابعة تحضيرات المنتخبات الوطنية انتقل موفد الاتحاد العراقي للصحافة الرياضية اول امس الاثنين الى مركز القوارب في مدينة جيانجو تونكيم التي تبعد عن انشون بحوالي 120 كم لمتابعة تحضيرات فريق الرونك وهو يشرع بالدخول الى المسابقات الرسمية.

الطريق الى جيانجو تونكيم تخللته عدد من الانفاق يبلغ احدها كيلومترات عدة اما المنظر في مركز القوارب فهو حقيقة يسر الناظرين فالطبيعة التي تحيط بالمنطقة كانها لوحة رائعة رسمت بريشة فنان من قرون عصر النهضة في اوربا.

والتقى رئيس البعثة بالفريق قبل خوض الوحدة التدريبية ونقل لهم تحيات وزير الشباب والرياضة ومبادرته في تكريم اصحاب الاوسمة والالقاب ونقل كذلك تحيات رئيس اللجنة الاولمبية سائلا عن احتياجاتهم لتلبتها ومعوقاتهم لتذليلها.

وحث رئيس البعثة افراد المنتخب الوطني للرونك وقال ان المهمة الوطنية تستدعي كل الجهود والطاقات مضيفا ان الشارع الرياضي والشعب العراقي ينتظر منكم انجازا لاسعادهم ونقل صورة اخرى عن العراق في ظل الظروف الراهنة.

من جهة اخرى قال المدرب الفرنسي لفريق الرونك فنسنت داساري ان الفريق العراقي كامل الجاهزية الان لكن الكلمة الاخيرة ستكون في الماء مضيفا ان المعسكرات التدريبية طورت من اداء اللاعبين كافراد وكمجموعة.

واكد داساري لا اعد بميداليات ملونة الا انني اقول ان المنتخب سيجتاز التصفيات ويصل النهائي فلا وعود ولا احلام لاسيما ان المنتخبات الاخرى تتدرب منذة طويلة وتستعد للحدث الاسيوي الكبير.

وتابع داساري هدفنا ان نقدم افضل ما لدينا ونكون فخورين بما حققنا بغض النظر عن الحصول على اوسمة مبينا لقد اعطيت كل ما لدي الى للفريق مشددا ان اللاعب هو من سيجذف داخل السباق ولست انا.

وزاد داساري خطتنا اثناء المنافسات ان نعمل خطوة بخطوة خلال التصفيات من اجل الوصول الى النهائيات بعده سيكون لنا حسابات اخرى تتعلق بالانطلاقة الاخيرة.

ونفى المدرب الفرنسي ان تكون لدية معلومات غنية عن بقية الفرق الاسيوية الاخرى موضحا ان لديه معلومات بسيطة حيث اطلع على نتائج الدورة السابقة فضلا عن البطولات الاسيوية الاخيرة.

واشار المدرب الى ان المدة الماضية في معسكري مرسيليا ودياغو ركز البرنامج التدريبي الى الارتقاء بالمستوى البدني للفريق والتاكيد على موضوع التكنيك في السباق مبينا ان الامور ستتضح قريبا عندما تقرع اجراس الدورة.

وشدد داساري في نهاية تصريحه ان البطولة بكل الاحوال هي دورة اسيوية لها شانها مضيفا ان المشاركين يحاولون بكل ما اوتوا من قوة الى تمثيل بلدهم خير تمثيل والحصول على المراكز الاولى.

من جهته ابدى اللاعب حيدر نوزاد صاحب الميدالية البرونزية بالدورة السابقة التي جرت في غونك زهو تفاؤله بتكرار الانجاز السابق وقال نحن على اتم الجاهزية ولا ينقصنا شيء بعد المعسكرات التي اجريناها داخل وخارج العراق.

واضاف نوزاد ان القوارب التي سيستخدمها الفريق العراقي هي قوارب صينية من الدرجة الاولى نوع (وتناك) مستغربا من عملية القرعة التي جرت يوم الاحد الماضي.

وتابع حسين ان القرعة سحبت على قوارب متشابهة مع بعضها فهي من نفس المنشأ مؤكدا ان جميعها ستستخدم مقابل ثمن فهي ليست مجانية.

ونفى نوزاد وجود قوارب ايطالية للايجار وقال ان جميع المنتخبات تشحن قواربها من بلدانها قبل حوالي 3 اشهر من انطلاق البطولة مشير الى ان المنتخب العراقي يمتلك 3 قوارب ايطالية لكنها موجودة حاليا في اوربا حيث يتعذر شحنها بسبب الكلفة فضلا عن حاجتنا لها هناك كون معسكراتنا تجري دائما في القارة العجوز.

وتوقع نوزاد ان يحرز احد الاوسمة الملونة في فعاليتي الفردي والزوجي موضحا ان المنافسة ستكون مع الفرق التي لها باع طويل في اللعبة وهي الصين وتايوان وكازاخستان واوزبكستان والهند وهونك كونك.

اما نائب رئيس اتحاد التجذيف اداري وفد التجذيف حازم محسن فقال ان المنتخب الوطني اقام معسكرا تدريبيا داخليا في مدينة دوكان استمر لمدة 10 ايام مضيفا ان المنتخب سافر بعد معسكر دوكان الى مدينة مارسيليا الفرنسية ابتداء من منتصف شهر تموز المقبل واستمر لمدة 49 يوما استعدادا لدورة الالعاب الاسيوية.

واضاف خلف ان 6 لاعبين انتظموا في معسكر مارسيليا وهم حيدر نوزاد ومحمد رياض وانس عجيل واحمد حسين ووميض نصير ونمير عبد الرضا تحت اشراف المدرب الفرنسي فنسنت داساري برفقة المدرب المساعد حسن شوكت.

وتابع محسن ان اتحاده تعاقد مع المدرب الفرنسي فنسنت داساري للاشراف على منتخب العراق بفعالية التجذيف لمدة ستة اشهر وبراتب قدره 4500 دولار في الشهر الواحد، وذلك لاعداد المنتخب الى دورة الالعاب الاسيوية.

وزاد محسن ان منتخب التجذيف شارك على هامش معسكره في اوربا ببطولة العالم التي اقيمت في هولندا منتصف شهر اب الماضي فضلا على المشاركة في عدد من البطولات المحلية التي اقيمت في فرنسا.

واشار محسن الى ان المنتخب غادر الى معسكر دياغو الموحد في كوريا الجنوبية يوم 3 ايلول تواصل الى يوم الاحد الماضي الموافق 14 من الشهر الحالي والذي كان بمثابة المحطة الاخيرة قبل الشروع بالمنافسات.

يذكر ان الفريق العراقي سيشارك في الرونك بفعالية الرباعي ويمثله اللاعبون حيدر نوزاد وانس عجيل واحمد حسين سلمان ومحمد رياض حيث تنطلق منافساته في 21 ايلول الحالي وفي فعالية الزوجي ويمثله نوزاد حسين وانس عجيل وتنطلق فعالياته في 20 ايلول الحالي فضلا عن فعالية الفردي.

  تدريبات المنتخبات الاخرى

وتتواصل استعدادات المنتخبات الوطنية التي وصلت الى القرية الرياضية حتى الان حيث اجرى وفد العاب القوى الذي وصل الى انشون قادما من مدينة دياغو حيث المعسكر الموحد امس الثلاثاء وحدة تدريبية استمرت 3 ساعات وذلك من الساعة الثالثة والنصف حتى السادسة والنصف انتظم فيها جميع اعضاء الفريق باستثناء العداء عدنان طعيس الذي يصل اليوم الاربعاء.

وقال امين سر اتحاد العاب القوى الدكتور عادل العذاري ان الوفد وصل الى مدينة دياغو يوم 4 ايلول الحالي وانتقل الى انشون بداية الاسبوع الحالي مبينا خضنا اول وحدة تدريبية اول امس الاثنين وامس الثلاثاء والامور جميعها بخير من مواصلات وملاعب تدريب.

واضاف العذاري ان المشكلة الوحيدة التي واجهناها هو غياب المكان المخصص لتدريب قافز الزانة منتظر فالح كون الملعب الرئيس مغلق حاليا لاجراء بروفات حفل الافتتاح والملعب الثاني خالي من مكان الزانة.

وتابع العذاري اخبرنا اللجنة المنظمة بالمشكلة وسيعملون كما وعدونا على تذليلها باسرع مايمكن مضيفا ان اللاعبة دانة حسين لديها رغبة في خوض سباق 400م متر لكننا كوفد لم نقرر ذلك حتى الان

وزاد العذاري ان دانة تخصص 100م و200م والفعالية الجديدة تتطلب التاني في اتخاذ القرار مبديا تفاؤله في تحقيق انجازات جديدة للعراق على صعيد الارقام العراقية والحصول على مراكز متقدمة.

فريق الملاكمة هو الاخر يكثف تحضيراته لحلبة الاسياد فهو يواصل تدرباته بواقع وحدتين صباحية ومسائية حيث دخل القرية الرياضية في 10 ايلول الحالي بعد مغادرته المعسكر الموحد.

وقال الملاكم وحيد عبد الرضا (75) كغم ان تحضيراتهم في معسكر دياغو تخللتها لقاءين مع اندية كورية كان مستواها دون المطلوب.

واضاف عبد الرضا ان تحضيراته عموما لم تكن جيدة بسبب التحاقه المتاخر بالمنتخب الوطني بسبب ظروف معينة حيث لم يلتحق بالفريق الا في معسكر دياغو.

وتوقع عبد الرضا ان يحقق الفريق عموما نتائج طيبة مشيرا الى انه يعرف بعض الخصوم في وزنه ولا يعرف البعض الاخر.

واكد عبد الرضا على انه ضمن النجوم المصنفين في البطولة نتيجة لفوزه بالميدالية البرونزية في بطولة اسيا عام 2013 حيث يقع ترتيبه ضمن التسلسلش 18 مبينا ان اللجنة المنظمة لن تضعه في قرعة التصفيات الاولية.

واشاد عبد الرضا بجهود مدرب المنتخب الوطني الكازاخستاني دامير موضحا ان الامور تسير بشكل جيد بدون مشاكل اومعوقات.

من جهته قال الملاكم حسن علي ناصر وزن (49) كغم الفريق العراقي استهل تحضيراته لدورة الالعاب الاسيوية بمعسكر خارجي في كازاخستان استمر لمدة شهر كامل حيث تواصل من 1 ولغاية 31 تموز الماضي ثم عاد الى بغداد ودخل في معسكر اخر بمدينة النجف استمر لمدة 10 ايام وسافر مرة اخرى في 30 اب الى معسكر دياغو الموحد ووصل الى القرية الرياضية في انشون في 10 ايلول الحالي.

واضاف ناصر ان معسكر دياغو تضمن وحدتين تدريبيتن صباحية ومسائية مؤكدا ان المعسكرات التدريبية ارتقت بالمستوى البدني للملاكمين.

ونفى ناصر وجود معوقات معينة لكنه اشار الى ضعف النزالات في معسكرات كوريا وذكر ان الملاكمين الذين واجهناهم ليسوا على مستوى عال لذلك لايمكن معالجة الاخطاء وتحقيق الاستفادة الفنية.

وتوقع ناصر الحصول على مراكز متقدمة مبينا انه شارك في العديد من البطولات وحصد فيها ميداليات ملونة قبل انطلاق التحضيرات للدورة الاسيوية لذلك هو في كامل الجاهزية.

فريق المصارعة خسر وحدته التدريبية اول امس الاثنين بسبب تثبيت موعد الوحدة الصباحية وعدم توجهه الى ملعب التدريب الامر الذي ضيع عليه الوحدة المسائية ايضا كون اللجنة المنظمة لم توفر الباصات الا حسب المواعيد المحددة.

منشطات

على صعيد فحص المنشطات لم تظهر حتى الان نتيجة اختبار لاعب منتخب العاب القوى في فعالية 400م احمد فيصل فيما اختارت لجنة المنشطات لرياضيين عراقيين اخرين لاجراء الفحص وهم الملاكم كرار سهم والرباع محمد جاسم الجصاني ورامي القرص مصطفى كاظم.