الأوساط الثقافية في بغداد ولندن تنعى الكاتب العراقي صباح الشاهر

761

لندن – الزمان

نعت الاوساط الثقافية الكاتب العراقي صباح الشاهر  الذي رحل بعد إصابته بفيروس كورونا في العاصمة البريطانية. التي يقيم فيها منذ سنوات طويلة، . وكان الراحل قد غادر العراق 1979 بعد اشتداد حملة حزب البعث الحاكم آنذاك  بمجيء صدام حسين للسلطة ضد الحزب الشيوعي وعموم  المعارضين.

وكان الشاهر من الكتاب المستمرين في نشر نتاجاتهم الادبية ومقالاتهم في صحيفة الزمان على مدار السنوات العشرين الاخيرة .

ونعاه وزير الثقافة والسياحة والآثار العراقي الدكتور عبد الأمير الحمداني، وعده خسارةً للوسط الثقافي باعتبارهِ كاتباً ملتزماً عُرف بمواقفهِ الوطنية ومنجزهِ الإبداعي المميز.
وقال الحمداني في بيان النعي: «لقد تلقينا بمزيدٍ من الحزنِ والأسى نبأ وفاةِ الكاتب والقاص صباح الشاهر وإن فقدان الساحة الثقافية لكاتب مثل الشاهر يمثل خسارةً كبيرة».
وترك الكاتب العديد من الروايات والمجموعات القصصية القصيرة، والمقالات السياسية المنشورة في الصحف المحلية العراقية والعربية.
مشاركة