الأكراد‭ ‬الهاربون‭ ‬من‭ ‬الحرب‭ ‬في‭ ‬سوريا‭ ‬يتدفّقون‭ ‬الى‭ ‬العراق‭ ‬

542

أربيل‭ – ‬الزمان‭ ‬

وصل‭ ‬نحو‭ ‬ألف‭ ‬كردي‭ ‬سوري‭ ‬خلال‭ ‬الأيام‭ ‬الاربعة‭ ‬الماضية‭ ‬إلى‭ ‬إقليم‭ ‬كردستان‭ ‬العراق‭ ‬المجاور،‭ ‬فارين‭ ‬من‭ ‬العملية‭ ‬العسكرية‭ ‬التي‭ ‬تشنها‭ ‬تركيا‭ ‬في‭ ‬شمال‭ ‬سوريا،‭ ‬بحسب‭ ‬ما‭ ‬أشار‭ ‬مسؤولون‭ ‬الأربعاء‭. ‬وقال‭ ‬مسؤول‭ ‬العلاقات‭ ‬والإعلام‭ ‬في‭ ‬المفوضية‭ ‬السامية‭ ‬لشؤون‭ ‬اللاجئين‭ ‬في‭ ‬إقليم‭ ‬كردستان‭ ‬العراق‭ ‬رشيد‭ ‬حسين‭ ‬لوكالة‭ ‬الصحافة‭ ‬الفرنسية‭ ‬«وصل‭ ‬الأربعاء‭ ‬نحو‭ ‬800‭ ‬لاجئ‭ ‬سوري»‭ ‬إلى‭ ‬المنطقة‭ ‬التي‭ ‬تتمتع‭ ‬بحكم‭ ‬ذاتي‭.  ‬وتوقعت‭ ‬مصادر‭ ‬كردية‭ ‬بأن‭ ‬يكون‭ ‬تدفق‭ ‬الاكراد‭ ‬السوريين‭ ‬بشكل‭ ‬اكبر‭ ‬في‭ ‬الاسبوعين‭ ‬المقبلين‭ ‬وان‭ ‬هناك‭ ‬احتمال‭ ‬وصول‭ ‬خمسة‭ ‬عشر‭ ‬الف‭ ‬نازح‭ ‬كردي‭ . ‬وأضاف‭ ‬أن‭ ‬بينهم‭ ‬«285‭ ‬لاجئاً‭ ‬غالبيتهم‭ ‬من‭ ‬النساء‭ ‬والأطفال،‭ ‬وصلوا‭ ‬إلى‭ ‬مخيم‭ ‬بردراش‭ ‬بمحافظة‭ ‬دهوك»‭ ‬الحدودية‭ ‬مع‭ ‬سوريا،‭ ‬«وهناك‭ ‬540‭ ‬لاجئاً‭ ‬آخرين‭ ‬في‭ ‬طريقهم‭ ‬إلى‭ ‬المخيم»‭.‬

ولا‭ ‬تزال‭ ‬توجد‭ ‬في‭ ‬شمال‭ ‬غرب‭ ‬العراق‭ ‬أعداد‭ ‬كبيرة‭ ‬من‭ ‬المخيمات‭ ‬التي‭ ‬كانت‭ ‬ملاذاً‭ ‬آمناً‭ ‬لملايين‭ ‬النازحين‭ ‬العراقيين‭ ‬مع‭ ‬اجتياح‭ ‬تنظيم‭ ‬داعش‭ ‬للبلاد‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬2014‭. ‬من‭ ‬جهتها،‭ ‬أكدت‭ ‬المنظمات‭ ‬غير‭ ‬الحكومية‭ ‬العاملة‭ ‬في‭ ‬إقليم‭ ‬كردستان‭ ‬العراق،‭ ‬إنها‭ ‬في‭ ‬حالة‭ ‬تأهب‭ ‬قصوى‭ ‬مذ‭ ‬بدأت‭ ‬أنقرة‭ ‬قبل‭ ‬أسبوع‭ ‬عملية‭ ‬عسكرية‭ ‬في‭ ‬شمال‭ ‬سوريا،‭ ‬مستهدفة‭ ‬وحدات‭ ‬حماية‭ ‬الشعب‭ ‬الكردية‭ ‬المتحالفة‭ ‬مع‭ ‬الغرب‭ ‬في‭ ‬قتال‭ ‬داعش‭.‬

وكانت‭ ‬منظمة‭ ‬الهجرة‭ ‬الدولية‭ ‬أفادت‭ ‬مساء‭ ‬السبت‭ ‬بأن‭ ‬«182‭ ‬كردياً‭ ‬سورياً‭ ‬عبروا‭ ‬الحدود‭ ‬إلى‭ ‬كردستان‭ ‬العراق،‭ ‬هرباً‭ ‬من‭ ‬القصف‭ ‬في‭ ‬شمال‭ ‬شرق‭ ‬سوريا»‭.‬

ورداً‭ ‬على‭ ‬سؤال‭ ‬لوكالة‭ ‬فرانس‭ ‬برس‭ ‬عن‭ ‬هؤلاء،‭ ‬قال‭ ‬معاون‭ ‬محافظ‭ ‬دهوك‭ ‬للشؤون‭ ‬الإنسانية‭ ‬إسماعيل‭ ‬أحمد‭ ‬إن‭ ‬«هؤلاء‭ ‬أصلاً‭ ‬حصلوا‭ ‬على‭ ‬إقامات‭ ‬في‭ ‬إقليم‭ ‬كردستان،‭ ‬ويبدو‭ ‬أنهم‭ ‬توجهوا‭ ‬إلى‭ ‬ذويهم‭ ‬قبل‭ ‬وقوع‭ ‬المعارك‭ ‬وحوصروا‭ ‬هناك‭ ‬(‭…‬)‭ ‬واليوم‭ ‬تمكنوا‭ ‬من‭ ‬العودة»‭.‬

واندلعت‭ ‬اشتباكات‭ ‬عنيفة‭ ‬الأربعاء‭ ‬بين‭ ‬الجيش‭ ‬السوري‭ ‬والقوات‭ ‬الكردية‭ ‬من‭ ‬جهة‭ ‬والفصائل‭ ‬المقاتلة‭ ‬الموالية‭ ‬لتركيا‭ ‬من‭ ‬جهة‭ ‬أخرى‭ ‬في‭ ‬شمال‭ ‬سوريا‭.‬

وكانت‭ ‬القوات‭ ‬الكردية‭ ‬قد‭ ‬دعت‭ ‬الجيش‭ ‬إلى‭ ‬الانتشار‭ ‬في‭ ‬مناطق‭ ‬واقعة‭ ‬في‭ ‬الشمال‭ ‬السوري،‭ ‬منها‭ ‬منبج‭ ‬وعين‭ ‬عيسى،‭ ‬للتصدي‭ ‬لهجوم‭ ‬أنقرة‭ ‬التي‭ ‬سيطرت‭ ‬مع‭ ‬حلفائها‭ ‬من‭ ‬الفصائل‭ ‬المقاتلة،‭ ‬منذ‭ ‬شن‭ ‬هجومهم‭ ‬قبل‭ ‬أسبوع،‭ ‬على‭ ‬مساحة‭ ‬من‭ ‬الشريط‭ ‬الحدودي‭ ‬تمتد‭ ‬لنحو‭ ‬120‭ ‬كيلومترا‭.‬

مشاركة