اسرائيل‭ ‬تحذف‭ ‬العراق‭ ‬من‭ ‬قائمة‭ ‬الدول‭ ‬المعادية

1174

بيروت‭ – ‬الزمان‭ ‬

أعلن وزير المالية الإسرائيلي موشيه كحلون عن شطب العراق من قائمة “دول العدو” (التي تشمل لبنان وسوريا والسعودية واليمن وإيران)، حيث وقع مرسوما يجيز التبادل التجاري مع بغداد.فيما لا تزال التداعيات مستمرة حول  التسريبات الاسرائيلية بشأن زيارات متعددة لاسرائيل قام بها خمسة عشر سياسياً شيعياً وسنياً ، حيث تتوالى بيانات النفي والتصريحات المليئة بالشتائم . وينص المرسوم  الاسرائيلي الجديد على أن العراق ليس دولة معادية، إذ كتب الوزير الإسرائيلي في نص التصريح “بموجب سلطتي وفقا للمادة 3 من الأمر التجاري رقم 1، أمنح المصادقة للإسرائيليين للتداول التجاري مع العراق حتى نهاية مارس/آذار 2019”. غير ان القوانية العراقية لاتزال تعتبر اسرائيل دولة عدوة وتمنع السفر اليها او التعاملات بانواعها كافة . لقد مهدت تل أبيب لزيارة الوفود العراقية والتبادل التجاري بإطلاق وزارة الخارجية الإسرائيلية مطلع مايو/أيار 2018 صفحة على فيسبوك باسم “إسرائيل باللهجة العراقية”. وقالت الخارجية في تغريدة على تويتر إن “هذه الخطوة تهدف لخلق تواصل وحوار مثمر بين الشعبين الإسرائيلي والعراقي وإظهار الوجه الحقيقي لإسرائيل”.

وكتبت في صفحتها على فيسبوك أن “هناك تاريخا حافلا يجمع اليهود ببلاد الرافدين بعد أن عاشوا فيها أكثر من 2500 عام، إذ إن المتحدرين من بلاد الرافدين لا يزالون يحملون ذكرياتهم ومساهماتهم في بناء العراق الحديث”. وفي بغداد ، أرجأت رئاسة مجلس النواب العراقي  عقد جلسة أمس الثلاثاء المخصصة لمناقشة قانون الموازنة الاتحادية لعام 2019 إلى يوم غد الخميس بعدما تجاوزت غيابات النواب حدا غير مسبوق في تاريخ الدورات البرلمانية ، وكان عدد الغائبين هذه المرة الـ 240 نائبا.”.

مشاركة