استقالة‭ ‬الحمدالله‭ ‬واعادة‭ ‬فتح‭ ‬معبر‭ ‬رفح‭ ‬في‭ ‬الاتجاهين‭ ‬لثلاثة‭ ‬أيام

رام‭ ‬الله‭ – ‬القاهرة‭ – ‬الزمان‭ ‬

‭ ‬قدم‭ ‬رئيس‭ ‬الحكومة‭ ‬الفلسطينية‭ ‬رامي‭ ‬الحمد‭ ‬الله‭ ‬الثلاثاء‭ ‬استقالته‭ ‬إلى‭ ‬الرئيس‭ ‬محمود‭ ‬عباس،‭ ‬في‭ ‬حين‭ ‬بدأت‭ ‬مشاورات‭ ‬بين‭ ‬فصائل‭ ‬منظمة‭ ‬التحرير‭ ‬الفلسطينية‭ ‬لتشكيل‭ ‬حكومة‭ ‬فلسطينية‭ ‬جديدة‭ ‬يغلب‭ ‬عليها‭ ‬الطابع‭ ‬السياسي‭. ‬فيما‭ ‬

‭ ‬فتحت‭ ‬السلطات‭ ‬المصرية‭ ‬معبر‭ ‬رفح‭ ‬البري‭ ‬الحدودي‭ ‬مع‭ ‬قطاع‭ ‬غزة‭ ‬الثلاثاء‭ ‬في‭ ‬كلا‭ ‬الاتّجاهين‭ ‬لثلاثة‭ ‬أيام،‭ ‬بعد‭ ‬ثلاثة‭ ‬أسابيع‭ ‬من‭ ‬إغلاقه‭ ‬جزئياً‭ ‬بسبب‭ ‬خلافات‭ ‬فلسطينية‭ ‬داخلية‭. ‬وأعلن‭ ‬مصدر‭ ‬مسؤول‭ ‬في‭ ‬المعبر‭ ‬الذي‭ ‬تسيطر‭ ‬عليه‭ ‬حماس‭ ‬أن‭ ‬البوابة‭ ‬المصرية‭ ‬للمعبر‭ ‬فتحت‭ ‬في‭ ‬تمام‭ ‬العاشرة‭ ‬صباحاً،‭ ‬وبدأ‭ ‬دخول‭ ‬الحافلات‭ ‬المجهزة‭ ‬بالمسافرين‭ ‬من‭ ‬الطرف‭ ‬الفلسطيني‭.‬

واحتشد‭ ‬مئات‭ ‬المواطنين‭ ‬منذ‭ ‬ساعات‭ ‬الصباح‭ ‬الباكر‭ ‬أمام‭ ‬بوابة‭ ‬معبر‭ ‬رفح‭ ‬في‭ ‬انتظار‭ ‬سماع‭ ‬أسمائهم‭ ‬في‭ ‬كشوفات‭ ‬السفر‭ ‬رغم‭ ‬البرد‭ ‬القارس‭.‬

وقال‭ ‬الحمد‭ ‬الله‭ ‬خلال‭ ‬جلسة‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬الأسبوعية‭ ‬الحكومة‭ ‬تضع‭ ‬استقالتها‭ ‬تحت‭ ‬تصرف‭ ‬سيادة‭ ‬الرئيس‭ ‬وهي‭ ‬مستمرة‭ ‬في‭ ‬أداء‭ ‬مهامها‭ ‬(‭…‬)‭ ‬وتحملها‭ ‬لجميع‭ ‬مسؤولياتها‭ ‬الى‭ ‬حين‭ ‬تشكيل‭ ‬حكومة‭ ‬جديدة‭. ‬وأعلنت‭ ‬حركة‭ ‬فتح‭ ‬الاثنين‭ ‬أنها‭ ‬بدات‭ ‬مشاوراتها‭ ‬مع‭ ‬الفصائل‭ ‬الفلسطينية،‭ ‬التابعة‭ ‬لمنظمة‭ ‬التحرير‭ ‬الفلسطينية،‭ ‬لتشكيل‭ ‬حكومة‭ ‬فلسطينية‭ ‬جديدة،‭ ‬غير‭ ‬ان‭ ‬أسماء‭ ‬المرشحين‭ ‬لقيادة‭ ‬هذه‭ ‬الحكومة‭ ‬لا‭ ‬زالت‭ ‬غير‭ ‬واضحة‭. ‬وقالت‭ ‬حركة‭ ‬حماس‭ ‬على‭ ‬لسان‭ ‬الناطق‭ ‬باسمها‭ ‬فوزي‭ ‬برهوم‭ ‬‭ ‬حكومة‭ ‬الحمد‭ ‬الله‭ ‬كان‭ ‬لها‭ ‬الدور‭ ‬الأكبر‭ ‬في‭ ‬ترسيخ‭ ‬وتعزيز‭ ‬الانقسام‭ ‬وتعطيل‭ ‬مصالح‭ ‬شعبنا،‭ ‬واستقالتها‭ ‬تأتي‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬تبادل‭ ‬الأدوار‭ ‬مع‭ ‬حركة‭ ‬فتح‭ ‬ورئيسها‭ ‬محمود‭ ‬عباس‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬ترك‭ ‬المجال‭ ‬لتشكيل‭ ‬حكومة‭ ‬انفصالية‭ ‬جديدة‭ ‬تخدم‭ ‬أجندة‭ ‬أبو‭ ‬مازن‭ ‬وحركة‭ ‬فتح‭.‬

وترفض‭ ‬حركة‭ ‬حماس،‭ ‬التي‭ ‬تسيطر‭ ‬على‭ ‬قطاع‭ ‬غزة،‭ ‬الدخول‭ ‬في‭ ‬منظمة‭ ‬التحرير‭ ‬الفلسطينية‭ ‬ومثلها‭ ‬حركة‭ ‬الجهاد‭ ‬الإسلامي‭. ‬واعتبر‭ ‬محللون‭ ‬الاثنين‭ ‬ان‭ ‬تشكيل‭ ‬حكومة‭ ‬فلسطينية‭ ‬من‭ ‬فصائل‭ ‬منظمة‭ ‬التحرير‭ ‬دون‭ ‬إشراك‭ ‬حركة‭ ‬حماس‭ ‬والجهاد‭ ‬الإسلامي‭ ‬فيها،‭ ‬سيؤدي‭ ‬إلى‭ ‬تفاقم‭ ‬الانقسام‭ ‬الفلسطيني‭ ‬الداخلي‭.‬

تشكلت‭ ‬حكومة‭ ‬الحمد‭ ‬الله،‭ ‬وهي‭ ‬الحكومة‭ ‬الفلسطينية‭ ‬السابعة‭ ‬عشرة‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬2014،‭ ‬عقب‭ ‬مشاورات‭ ‬بين‭ ‬مختلف‭ ‬الفصائل‭ ‬الفلسطينية‭ ‬ومن‭ ‬ضمنها‭ ‬حماس‭ ‬والجهاد‭ ‬الإسلامي،‭ ‬حيث‭ ‬أوكل‭ ‬لها‭ ‬مهمة‭ ‬إنهاء‭ ‬الانقسام‭ ‬الفلسطيني‭ ‬الذي‭ ‬بدأ‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬2007‭ ‬إثر‭ ‬سيطرة‭ ‬حركة‭ ‬حماس‭ ‬على‭ ‬قطاع‭ ‬غزة،‭ ‬وإعادة‭ ‬بناء‭ ‬القطاع‭.‬

وتم‭ ‬تعديل‭ ‬الحكومة‭ ‬منذ‭ ‬ذلك‭ ‬الحين‭ ‬ثلاث‭ ‬مرات‭ ‬(‭ ‬2015‭ ‬مرتين‭ ‬وفي‭ ‬العام‭ ‬2018)‭ ‬بإضافة‭ ‬وزراء‭ ‬جدد‭.‬

ومنذ‭ ‬ان‭ ‬تشكلت‭ ‬الحكومة‭ ‬وهي‭ ‬تطالب‭ ‬بتمكينها‭ ‬من‭ ‬العمل‭ ‬بحرية‭ ‬في‭ ‬قطاع‭ ‬غزة،‭ ‬حيث‭ ‬زار‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬غزة‭ ‬مرتين‭ ‬الأولى‭ ‬عقب‭ ‬توليه‭ ‬منصبه‭ ‬مباشرة‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬2014‭.‬

وفي‭ ‬الزيارة‭ ‬الثانية‭ ‬في‭ ‬اذار/مارس‭ ‬من‭ ‬العام‭ ‬2018،‭ ‬وقع‭ ‬انفجار‭ ‬كبير‭ ‬حين‭ ‬كان‭ ‬موكب‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬الحمد‭ ‬الله‭ ‬يمر‭ ‬من‭ ‬المدخل‭ ‬الرئيس‭ ‬الى‭ ‬قطاع‭ ‬غزة،‭ ‬واتهمت‭ ‬السلطة‭ ‬الفلسطينية‭ ‬حركة‭ ‬حماس‭ ‬بتدبير‭ ‬هذا‭ ‬الانفجار‭ ‬لاغتيال‭ ‬الحمد‭ ‬الله‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬نفته‭ ‬حماس‭.‬

وتأتي‭ ‬استقالة‭ ‬الحمد‭ ‬الله‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬احتجاجات‭ ‬واسعة‭ ‬شهدتها‭ ‬الضفة‭ ‬الغربية‭ ‬احتجاجا‭ ‬على‭ ‬قانون‭ ‬الضمان‭ ‬الاجتماعي‭ ‬الذي‭ ‬حاولت‭ ‬حكومة‭ ‬الحمد‭ ‬الله‭ ‬تطبيقه‭ ‬على‭ ‬العاملين‭ ‬في‭ ‬القطاع‭ ‬الخاص،‭ ‬وهتف‭ ‬محتجون‭ ‬خلال‭ ‬تظاهرة‭ ‬ضد‭ ‬هذا‭ ‬القانون‭ ‬قبل‭ ‬أسبوعين،‭ ‬‭ ‬ارحل‭ .. ‬ارحل‭ ‬‭ ‬في‭ ‬إشارة‭ ‬الى‭ ‬الحمد‭ ‬الله‭.‬

غير‭ ‬ان‭ ‬الرئيس‭ ‬الفلسطيني‭ ‬وقبيل‭ ‬البدء‭ ‬بمشاورات‭ ‬تشكيل‭ ‬الحكومة‭ ‬أصدر‭ ‬ليلة‭ ‬الاثنين‭ ‬مرسوما‭ ‬رئاسيا‭ ‬أوقف‭ ‬تنفيذ‭ ‬القانون،‭ ‬وفي‭ ‬ذات‭ ‬الوقت‭ ‬عبرت‭ ‬كثير‭ ‬من‭ ‬الفصائل‭ ‬الفلسطينية‭ ‬عن‭ ‬تقديرها‭ ‬لهذا‭ ‬القرار‭.‬

مشاركة