استبعاد المرشحين العشرة يزيد فرص موسى وشفيق في الانتخابات المصرية

337

استبعاد المرشحين العشرة يزيد فرص موسى وشفيق في الانتخابات المصرية
القاهرة ــ الزمان
احدث استبعاد اللجنة العليا للانتخابات لعشرة مرشحين للرئاسة في مصر بينهم ثلاثة مرشحين رئيسيين وعلى رأسهم حازم ابو اسماعيل وخيرت الشاطر وعمر سليمان ردود فعل واسعة ففي اول تعليق له على تلك الاسبعادات قال عمر سليمان انه سوف يتقدم بتظلم من هذا القرار الذي جاء يسبب تحول توكيلات بعض المؤيدين له بعد قراره ترشيح نفسه وانه يعد توكيلات بديلة الا انه اكد انه سوف يحترم حكم القضاء بالسلب او الايجاب بينما قال خيرت الشاطر ان قرار استبعادة ظالم لان قرار العفو شمل كل القضايا التي تحول دون ترشحه في الوقت الذي اكد فيه انصار حازم ابو اسماعيل ان قرار استبعاده لم يمر مرور الكرام لانه كانت هناك نيه مبيته لاستبعادة بالتنسيق مع الولايات المتحدة واكدت مادر بالهيئة العليا للانتخابات ان القائمة التي تم اعلانها ليست نهائية وان المرشحين لهم حق التظلم خلال 48 ساعة واكدت مادر مطلعة انه في حاله استمرار استبعاد المرشحين الرئيسيين فان فرص فوز عمرو موسى سوف تكون كبيرة ورجحت المصادر ان يكون قرار الاستبعاد بهدف احداث توازن بين استبعاد عمر سليمان باعتبار ان ترشيحة كان سيحدث ثورة هائلة وحازم ابو اسماعيل والذي كان يحظى بشعبية هائلة بين التيار السلفي وكشفت المصادر ان وزير دولة خليجية اجرى اتصالات مع المجلس العسكري لحضه على عدم وضع عراقيل امام التصديق على التعديلات التي وافق عليها البرلمان لحرمان الفلول من الترشح واكد طارق فهمي الخبير السياسي ان بعض الدول الخليجية وعدت مصر بمساعدات سخية في حالة فوز سليمان بالرئاسة وفي السياق ذاته رفضت جماعة الاخوان المسلمين عرضا تقدمت به قوى سياسية لسحب خيرت الشاطر مقابل سحب عمر سليمان وانسحاب عمر سليمان مقابل احمد شفيق واكد محمود عزلان المتحدث الرسمي للجماعة انه من الظلم المساواة بين من افسد الحياة السياسية ومن يريد اصلاحها. من ناحية اخرى يجري حزب الاغلبية الحرية والعدالة حاليا اعداد قائمة باسماء من سيتم استبعادهم من ممارسة الحياة السياسية لمدة 10 سنوات حيث بدأت تاخذ صورتها النهائية بعد مراجعة دقيقة لكل اسم ومدي مساهمته في الاضرار بالحياة السياسية تمهيدا لاصدارها خلال الاسبوع الجاري حتى لو لم يقر المجلس الاعلى للقوات المسلحة قانون العزل.
وافادت مصادر بان القائمة التي تعد لتمريرها عبر مجلس الشعب اعتمدت بشكل كبير على القائمة الرئيسية التي كانت حكومة الدكتور عصام شرف السابقة قد ادعتها في ضوء قانون الغدر السياسي والذي لم يتم العمل به. وشملت القائمة الرئيس السابق حسني مبارك ونجليه جمال وعلاء ونائبه اللواء عمر سليمان ورؤساء الوزراء السابقين عاطف عبيد واحمد نظيف واحمد شفيق وامناء الحزب الوطني المنحل يوسف والى وصفوت الشريف وحسام بدراوي اضافة الى اعضاء امانة السياسات احمد عز ومحمد هيبة وانس الفقي وماجد الشربيني ورشيد محمد رشيد وابراهيم كامل ونبيه العلقامي وعائشة عبد الهادي ومحمد عبد اللاه ومحمد رجب وعلي الدين هلال وفتحي سرور وزكريا عزمي ومفيد شهاب وامال عثمان ويوسف بطرس غالي وسوزان ثابت زوجة الرئيس المخلوع كما ضمت القائمة 11 حفيا من بينهم 4 رؤساء مجالس ادارات مؤسسات قومية سابقين وآخر حالي و5 رؤساء تحرير سابقين منهم اثنان حاليات و9 فنانين من بينهم طلعت زكريا وعادل امام ومحمد صبحي وليلي علوي و7 من الكتاب والادباء و6 من الرياضيين ولاعبي كرة القدم من بينهم التوأم حسام وابراهيم حسن وسمير زاهر وهاني ابوريدة و6 محافظين سابقين يتصدرهم عدلي حسين واحمد ضياء الدين.
/4/2012 Issue 4175 – Date 16 Azzaman International Newspape
جريدة الزمان الدولية العدد 4175 التاريخ 16»4»2012
AZP02

مشاركة