ابن كيران في خلوة مع وزرائه بإفران

274

ابن كيران في خلوة مع وزرائه بإفران
حزب سياسي جديد يعلن انضمامه للمعارضة في المغرب
الرباط ــ الزمان
يشارك المغرب في الدورة 41 لمؤتمر العمل العربي التي انطلقت أشغالها يوم الأحد والنظمة من طرف منظمة العمل العربية ويشارك فيها 21 بلدا عربيا، يمثلهم وزراء العمل العرب والوفود المرافقة لهم، بالإضافة إلى ممثلي أرباب العمل والعمال و22 منظمة عربية ودولية. ويمثل المغرب وفد يرأسه عبد السلام الصديقي وزير التشغيل والشؤون الاجتماعية ويضم أيضا ممثلين عن الحكومة والمنظمات المهنية للمشغلين جامعة الغرف المغربية لغرف التجارة والصناعة والخدمات والاتحاد العام لمقاولات المغرب وممثلين عن المركزيات النقابية الاتحاد المغربي للشغل، والكونفدرالية الديمقراطية للشغل، والاتحاد العام للشغالين بالمغرب والاتحاد الوطني للشغل بالمغرب .
وفي ما يشبه الخلوة ليس من أجل الاستجمام والترويح عن النفس، اختار عبد الإله بنكيران رئيس الحكومة، الهروب من العاصمة الرباط والاستفراد بوزرائه السبت المنصرم بأحد الفنادق بمدينة إفران، أي ما يشبه الاستعداد لتمرينات الدخول السياسي، قصد التحضير لدخول سياسي قوي، حيث انصبت محاور نقاش وزراء حكومة ابن كيران في هذه الخلوة على 3 محاور أساسية تتعلق بالقانون المالي 2015، والاستعدادات للانتخابات الجماعية، ومشكل البطالة. وفي موضوع ذي صلة، من المرتقب في الأيام المقبلة أن يقدم محمد بوسعيد، وزير المالية، وإدريس الأزمي، الوزير المنتدب في الميزانية، سيقدمان عرضا مفصلا حول مسودة التوجهات العامة للقانون المالي التي تمت صياغتها، قبل عرضها على أنظار العاهل المغربي الملك محمد السادس خلال المجلس الوزاري المقبل.
وقالت مصادر أن رؤساء الفرق البرلمانية الأربعة المشلكة للأغلبية يستعدون بدورهم لإجراء مباحثات واتصالات مكثفة، قصد الدخول البرلماني المقبل الذي ينطلق في الجمعة الثانية من تشرين الأول أكتوبر المقبل، وذلك لأجل البحث عن عقد دورة استثنائية. وأضافت ذات المصادر أن رؤساء الفرق البرلمانية الأربعة المشلكة للأغلبية سيلتقون هذا الأسبوع وسيطرحون للنقاش، مشروع ميزانية 2015، وإلى جانبه مناقشة القانون التنظيمي للانتخابات المقبلة ومشروع الجهوية. على صعيد آخر، استطاع أخيرا حزب سياسي أعلن تأسيسه بمدينة بوزنيقة، أن يعلن عن هويته وعن تصوراته المستقبلية. وكشف مؤسس هذا الحزب الذي تأسس في 13 أيلول سبتمبر الجاري أن حزبه تأسس وفي فمه ملعقة المعارضة . وبذلك اختار حزب الديمقراطيون الجدد الذي عقد مؤتمره التأسيسي، وحضره مايقارب 2000 مؤتمر، الاصطفاف إلى جانب المعارضة لكنه أراد أن تكون له معارضة عن تلك المعارضة التقليدية. وقال رئيس الحزب محمد ظريف أستاذ العلوم السياسية ومحلل مشهد الجماعات الإسلامية بالمغرب ، بأنه اختار أن يدشن المسار التواصلي لحزبه السياسي، بإعلان معارضته للحكومة، مضيفا نريد أن نكون معارضة بناءة تتحدث عن البديل ولا نريد أن نكون معارضة من أجل المعارضة .
AZP02

مشاركة