إيران تحتجز سفينة بطاقمها في الخليج

217

إيران تحتجز سفينة بطاقمها في الخليج

طهران – رزاق نامقي

ذكرت وكالة انباء الطلبة الايرانية شبه الرسمية أن خفر السواحل الايراني احتجز سفينة قطر أجنبية في الخليج مع طاقمها المؤلف من 12 فلبينيا لقيامها بتهريب للوقود. وقالت الوكالة امس السبت إن السفينة كانت تحمل قرابة 284 ألف لتر من وقود الديزل. وتتصدى إيران لعمليات تهريب الوقود برا إلى الدول المجاورة وبحرا إلى دول الخليج العربية، وسبق وأن احتجزت سفنا في الخليج قائلة إنها تُستخدم في تهريب النفط. وشركة ماكسار تكنولوجيز الأمريكية لتكنولوجيا الفضاء امس السبت إن أقمارا صناعية صورت ناقلة النفط الإيرانية(أدريان داريا 1) وهي محور خلاف بين طهران ودول الغربية، قبالة ميناء طرطوس السوري. وأظهرت الصور التي قدمتها شركة ماكسار الناقلة قريبة جدا من ميناء طرطوس.

وأظهرت بيانات رفينيتيف لتتبع حركة السفن يوم الثلاثاء أن الناقلة أغلقت فيما يبدو جهاز الإرسال والاستقبال في عرض البحر المتوسط قبالة الساحل الغربي لسوريا.

وأظهرت البيانات أن الناقلة التي تحمل نفطا إيرانيا أرسلت آخر إِشارة تحدد موقعها بين قبرص وسوريا وهي مبحرة شمالا الساعة 15:53 بتوقيت جرينتش يوم الاثنين.

واحتجزت قوات مشاة البحرية البريطانية الخاصة الناقلة، التي كانت تعرف من قبل باسم (جريس 1) قبالة جبل طارق في الرابع من يوليو تموز للاشتباه في أنها متجهة إلى سوريا في انتهاك لعقوبات الاتحاد الأوروبي. وبعد ذلك بأسبوعين احتجزت إيران ناقلة ترفع العلم البريطاني في مضيق هرمز.

وأفرجت حكومة جبل طارق عن الناقلة الإيرانية يوم 15  آب الماضي بعد أن تلقت تأكيدات رسمية خطية من طهران بأن الناقلة لن تفرغ حمولتها البالغة 2.1  مليون برميل من النفط في سوريا.

مشاركة