إنتحاري أذربيجاني يقتل 6 من العصائب في سامراء


إنتحاري أذربيجاني يقتل 6 من العصائب في سامراء
مسلحون يهاجمون مقر صحيفة حزب البارزاني في بغداد
بغداد ــ علي لطيف
روما الزمان
هاجمت مجموعة مسلحة مساء الاثنين،صحيفة التآخي الناطقة باسم الحزب الديمقراطي الكردستاني الذي يترأسه مسعود البارزاني.فيما دعا اسكندر وتوت النائب عن دولة القانون برئاسة نوري المالكي الى طرد حوالي مليون كردي يقيمون في العاصمة على خلفية الخلاف بين بغداد واربيل ودعوة البارزاني للاستفتاء على تقرير المصير.
وأوضح مصدر مطلع امس ان مجموعة مسلحة هاجمت مقر الصحيفة الكائن في الكرادة شارع 62، واستولت على العديد من الملفات الادارية واجهزة الحاسوب وهواتف الموظفين، مشيراً الى ان التحقيقات مستمرة في الحادثة من قبل الاجهزة الأمنية. واشار المصدر الى ان المجموعة كانت تتألف من 15 مسلحاً، مؤكداً انه لم تتبنى اية جهة بعد هذه العملية، لافتا الى ان الحزب الديمقراطي الكوردستاني ايضا لا يوجه الاتهام لأية جهة بالوقوف خلف الحادثة، مؤكداً عدم اصابة احد من موظفي الصحيفة خلال الحادثة.
يذكر ان صحيفة التآخي تابعة للحزب الديمقراطي الكردستاني، وهي تصدر باللغة العربية من العاصمة بغداد. وقتل 19 جنديا وشرطيا عراقيا ومجموعة من المسلحين الشيعة الذين يقاتلون الى جانب القوات العراقية في هجمات متفرقة أمس بينها هجوم انتحاري بسيارة مفخخة، حسبما افادت مصادر امنية وطبية.
وقال ضابط برتبة عقيد في الشرطة ان تسعة من عناصر الجيش ثلاثة منهم ضباط قتلوا واصيب خمسة اخرون جراء انفجار عبوتين ناسفتين في منطقة المدائن على بعد 20 كلم جنوب بغداد. واوضح ان الضحايا وقعوا في كمين بعد قدومهم لتفقد موقع عبوة ناسفة انفجرت على شارع رئيس، ولدى وصولهم انفجرت الاخرى . واكد مصدر طبي في مستشفى المدائن حصيلة ضحايا هذين التفجيرين. وفي سامراء قال ضابط برتبة مقدم في الشرطة ان ستة من عناصر جماعة عصائب اهل الحق الشيعية المسلحة ومتطوعين اخرين قتلوا واصيب 23 منهم بجروح في هجوم انتحاري بسيارة مفخخة اعقبه تفجير سيارة مركونة .
واوضح ان الهجوم استهدف رتلا يجمع هؤلاء العناصر الذين كانوا ينفذون مهمة امنية على الطريق الرئيسي غرب مدينة سامراء .
واكد طبيب في مستشفى سامراء حصيلة الضحايا.
ونشر تنظيم الدولة الاسلامية الجهادي المتطرف على حسابه الخاص بولاية صلاح الدين في موقع تويتر تغريدة اعلن فيها ان منفذ الهجوم الانتحاري ينتمي اليه ويدعى ابو عبد الله الاذربيجاني.
وقتل ايضا ثلاثة من عناصر الشرطة واصيب سبعة بجروح في اشتباكات مع مسلحين هاجموا دورية للشرطة في ناحية المعتصم الى الجنوب من سامراء. وفي هجوم اخر، قتل جندي واصيب اربعة من رفاقه بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة استهدفت دورية للجيش في منطقة اليوسفية وفقا لمصادر امنية وطبية.
ويسيطر مسلحون يقودهم تنظيم الدولة الاسلامية منذ اكثر من شهر على مناطق متفرقة من شمال وغرب وشرق العراق، وتحاول القوات العراقية منذ نحو ثلاثة اسابيع استعادة السيطرة على بعض هذه المناطق مدعومة بمسلحين شيعة ومتطوعين اخرين.
AZP01