إغلاق أحياء موبوءة و غرامة بحق من لا يرتدي الكمامة والقفازات

382

حجر مستشفى بالسليمانية بعد إكتشاف 4 حالات

إغلاق أحياء موبوءة و غرامة بحق من لا يرتدي الكمامة والقفازات

بغداد – عبد اللطيف الموسوي

المحافظات – مراسلو (الزمان)

أغلقت منطقتا العامرية والصدر في بغداد فجر الاربعاء، بعد دخولها حيز الحظر المناطقي وعزلها بالكامل بناءً على قرار وزارة الصحة والبيئة لدرء مخاطر فايروس كورونا بعد انتشاره في احياء وصفت (بالموبوءة). وانتشرت قوات أمنية عند مداخل مدينة الصدر لتطبيق الحظر المناطقي. وتوقعت الوزارة ارتفاع أعداد الإصابات المسجلة بكورونا بسبب وجود حالات مخفية تأخر العثور عليها ، مشيرة الى ان (الحظر المناطقي هو السبيل الوحيد لإنقاذ المواطنين من الوباء). وقال مدير الصحة العامة بالوزارة رياض الحلفي في تصريح اطلعت عليه (الزمان) امس إن (الوزارة سترفع عدد الفحوصات يومياً، خلال مدة الحظر المناطقي حيث تم توزيع اكثر من 50  ألف فحص ونتوقع ارتفاع عدد الاصابات المسجلة بسبب وجود إصابات مخفية تأخر العثور عليها ومستمرة بالاختلاط ونقل العدوى بين المواطنين وكانت السبب في ارتفاع اعداد المصابين وهذا أمر مقلق للغاية)،

وأضاف أن (التوجه إلى خطة الحظر المناطقي يمثل السبيل الوحيد لإنقاذ المواطنين من وباء كورونا، وأن الحظر المناطقي لن ينجح الا بتعاون القوات الأمنية ووجهاء المناطق المشمولة بالحظر والأهالي أيضاً). وقرر الوزير حسن التميمي في وقت سابق ، فرض الحظر على ست مناطق في بغداد وذلك بعد ارتفاع نسبة الاصابات بالعدوى ولمدة اسبوعين لبعض القطاعات والمحلات للمناطق المؤشرة لدى دائرتي صحة الرصافة والكرخ وهي مدن الصدر والحبيبية و الكمالية و الحرية و الشعلة و العامرية. وأصدرت خلية الأزمة الحكومية قراراً جديداً لمنع تفشي الفايروس.وذكر بيان مقتضب تلقته (الزمان) امس انها (قررت إلزام جميع مستخدمي الطريق بضرورة ارتداء القفازات والكمامات وان هذا القرار يسري على سائق العجلة والراكبين وبعكسه تفرض غرامة من قبل مديرية المرور على المخالفين). واعلنت دائرة صحة الكرخ عن شفاء 25  مصابا من كورونا. وقالت الدائرة في بيان تلقته (الزمان) امس ان (25  شخصا من المصابين بكورونا تم شفاءهم بعدما ظهرت نتائج التحاليل المختبرية لهم التي كانت سالبة). وفي اقليم كردستان ، حذر وزير الصحة سامان برزنجي من موجة ثانية للفايروس.  وقال برزنجي في تصريح تابعته (الزمان) امس إن (المؤشرات العلمية تدل حتى الآن على أن الإصابات المسجلة في العالم وإلاقليم هي امتداد لموجة الظهور الأول للفايروس الذي انتقل إلى الأفراد ، ولكن بحسب توقعات منظمة الصحة العالمية فان هناك موجة جديدة للعدوى).

وسجلت الوزارة 7  اصابات جديدة في محافظة اربيل.وقالت انها (مستمرة في اجراء الفحوصات والبحث عن المشتبه بإصابتهم بالفايروس حيث تم تشخيص 7  اصابات جديدة بكورونا في أربيل). واعلنت ادارة مستشفى شورش في السليمانية عن فرض الحجر الصحي لمدة 48 ساعة.واوضح مدير المستشفى جبار ياور شورش في تصريح امس ان (فرض الحجر الصحي يأتي بعد تسجيل 4  اصابات بين الملاكات الصحية العاملة في المستشفى وانه سينتهي بعد 48  ساعة عقب الانتهاء من تعقيم وتعفير المستشفى).  وفي النجف ، سجلت المحافظة اصابتين بكورونا . وقال المحافظ لؤي الياسري في بيان تلقته (الزمان) امس انه (تم تسجيل اصابتين في المحافظة بكورونا)، داعيا ابناء النجف الى (الالتزام بقرارات خلية الأزمة كونها مسؤولية الجميع). وافاد مصدر طبي في كربلاء بأن 17  مصابا بكورونا تم شفاؤهم من الفايروس.وقال المصدر في تصريح امس ان (17 شخصا من المصابين بكورونا تم شفاءهم بعدما ظهرت نتائج التحاليل المختبرية لهم التي كانت سالبة).

وشخصت دائرة صحة محافظة البصرة 3  اصابات جديدة.وذكرت الدائرة في بيان تلقته (الزمان) امس إنه (تم تسجيل 3  اصابات جديدة بالفايروس في قضاء الزبير). وسجلت الوزارة امس الاول 57  اصابة جديدة ، وتماثل 56  مصاباً للشفاء من الوباء. وذكرت الوزارة ان (مختبرات الصحة سجّلت 57 إصابة في العراق توزعت بواقع 26  في الرصافة و20  في الكرخ و5  في مدينة الطب و 4  في البصرة وواحدة في النجف والسلمانية).

مشاركة