إستمرار هطول الأمطار شمالاً و تحذيرات من إرتفاع مناسيب المياه

504

منبىء : تأثير المنخفض الجوي يزول تدريجياً مطلع الأسبوع المقبل

إستمرار هطول الأمطار شمالاً و تحذيرات من إرتفاع مناسيب المياه

بغداد – فائز جواد

توقع منبىء جوي زوال تأثير المنخفض الجوي على العراق تدريجيا مع استقرار درجات الحرارة حتى نهاية الاسبوع الجاري . وكتب صادق عطية في صفحته على فيسبوك امس  (استمرار تساقط الامطار على بعض مناطق دهوك والموصل وصلاح الدين و كركوك واربيل والسليمانية نتيجة تمركز المنخفض الجوي شمالا)، مبينا ان (فرص الامطار تنتهي مساء اليوم الثلاثاء في جميع المحافظات فقط في بعض مناطق دهوك التي ستشهد زخات خفيفة)، لافتا الى ان (تأثير المنخفض الجوي يزول تدريجيا وسيستمر الاستقرار في الطقس حتى منتصف الاسبوع المقبل)، واوضح عطية ان (درجات الحرارة تستمر بالانخفاض حتى غدا الاربعاء لكنها ترتفع قليلا في الصباح)، مؤكدا ان (السبت المقبل هو بداية الارتفاع التدريجي للحرارة ونغادر حينها الاجواء المعتدلة وايام الربيع ليبدا  فصل الصيف الذي يبسط سيطرته وتضعف فرص الامطار على الوسط والجنوب). بدوره ، اكد المنبىء نائل العلي ان (تأثير المنخفض الجوي مستمر على المناطق الشمالية ليؤدي الى تساقط أمطار غزيرة وثلوج كثيفة على المناطق الجبلية)، واشار الى ان (الرياح تكون شمالية غربية معتدلة الى نشطة السرعة في المنطقتين الوسطى والجنوبية تنشط الى 40 كيلومترا بالساعة في المنطقه الغربية وتعمل على تصاعد الغبار في بعض المناطق، اما المنطقة الشمالية فتكون جنوبية شرقية خفيفة إلى معتدلة السرعة تتحول لاحقا إلى شمالية غربية)، وتابع ان (الأجواء تستقر وترتفع درجات الحرارة خلال ماتبقى من أيام الأسبوع الجاري). وسجلت درجات الحرارة اقل من معدلاتها السنوية بنحو 8 درجات نتيجة الامطار المستمرة في بعض المناطق . وأعلنت خلية مواجهة السيول ارتفاع الخزين المائي للعراق الى ثلاثة أضعاف مقارنة بالعام الماضي. وأفادت مديرية الموارد المائية في البصرة بارتفاع مناسيب شط العرب إلى مستويات وصفتها بالكبيرة جدا وغير المسبوقة منذ أكثر من عشرين عاما. وقال مدير عام المديرية مفيد عبد الزهرة في تصريح أن (حجم الاطلاقات القادمة لمركز البصرة من ميسان فضلا عن المياه الواصلة من نهر العز إلى حوض الفرات ومنه إلى شط العرب تزيد عن 850  متر مكعب في الثانية)،

مبينا ان (تلك الكميات من المياه الواصلة لمركز المدينة يقابلها مياه المد العالية ويرافقها الرياح الشرقية ما يؤدي إلى إعادة تلك الاطلاقات إلى مركز البصرة بدلا من ذهابها باتجاه البحر)، لافتا الى  (ارتفاع المناسيب في شط العرب إلى 195  سنتمترا في الوقت الراهن في ما كان ارتفاع المناسيب يسجل خلال الظروف الاعتيادية 110  سنتمترات). واجتاحت الثلوج مدينة العمادية في اقليم كردستان وعددا من دول الشرق الأوسط في ظاهرة غير مسبوقة منذ سنوات نتيجة موجة برد ضربت المنطقة. وفي سوريا، سُجل هطول الثلوج في مختلف المناطق التي يتجاوز ارتفاعها 1.1  كليلو مترا فوق مستوى البحر، ونشرت وكالة سانا صورا تظهرمدن في ريفي السويداء ودمشق مكتسية بحلة بيضاء. اما لبنان المجاورة، أسفر تساقط الثلوج عن عزل العديد من قرى منطقة العرقوب حيث تعمل الجرافات على إعادة فتحها، اذ وصل سمك الثلوج إلى 20-25  سنتمترات، وفي منطقة الضنية اللبنانية، غطت الثلوج أغلب القرى التي تقع على ارتفاع  1100  متر فوق سطح البحر، مما يثير مخاوف المزارعين الإقليميين. وأدت السيول في المنطقة إلى ارتفاع منسوب نهري الحاصباني والوزاني، من جهة اخرى لقي خمسة اشخاص مصرعهم بسبب انهيار مبنيين تحت تأثير زلزال قوي ضرب شمال الفيلبين . وقالت مسؤولة المقاطعة ليليا بينيدا انه (تم انتشال ثلاث جثث من تحت أنقاض مبنى في بوراك بينما توفي طفل وجدته في انهيار مبنى في لوباو)، واضافت أن (الزلزال تسبب في انقطاع التيار الكهربائي واعاق تحراك رجال الإنقاذ في وقت مبكر من المساء). وكان المعهد الامريكي للجيولوجيا قد أعلن في وقت سابق أن زلزالا بقوة 6،3  درجات ضرب الفيليبين واهتزت مبان في العاصمة مانيلا.

مشاركة