إستئناف الرحلات الجوية بين مطاري بغداد والنجف إلى إيران

 

 

 

السلطات اللبنانية تلغي الحجر الفندقي على العراقيين الوافدين

إستئناف الرحلات الجوية بين مطاري بغداد والنجف إلى إيران

بغداد – الزمان

طهران – رزاق نامقي

بيروت – وجدان شبارو

اعلن وزير النقل ناصر حسين بندر الشبلي عودة حركة الطيران واستئناف حركة الرحلات المجدولة للشركة العامة للخطوط الجوية العراقية من وإلى ايران. وقال الشبلي في بيان امس انه (تقرر عودة حركة الطيران و استئناف حركة الرحلات المجدولة للشركة العامة للخطوط الجوية العراقية من وإلى قطاعات إيران طهران ومشهد)،  واضاف ان (استئناف الرحلات تم بعد استحصال الموافقات الاصولية من قبل سلطة الطيران الايرانية لتشغيل الرحلات المباشرة بغداد والنجف باتجاه مشهد وطهران وبالعكس التي توقفت منذ 25  ايلول الماضي الى غاية   الثامن من تشرين الاول الجاري بطلب من السلطات الايرانية)،  مؤكدا (حرص الوزارة وإدارة الناقل الوطني على إعادة العمل بهذا الخط المهم مع تعزيز إجراءاتها الوقائية والالتزام بالتعليمات الصادرة من اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية خلال تنفيذ الرحلات إضافة إلى التعليمات الصادرة عن سلطة الطيران المدني ومنظمات الطيران العالمية للوقاية من خطر الإصابة بوباء كورونا). وكانت منظمة الطيران المدني الإيرانية اعلنت الأسبوع الماضي الغاء تراخيص رحلات الخطوط الجوية العراقية حتى إشعار آخر. واشارت الى ان (مدير المنظمة تورج دهقاني زنكنة اكد ان الغاء التراخيص يأتي إثر ارتكاب الشركة مخالفة بعد نقلها مسافرين لديهم تأشيرات من إحدى الشركات،  في ما الاتفاق بين إيران والعراق ينحصر بنقل شركات الطيران،  الدبلوماسيين ومواطني البلدين المقيمين فقط). وامدت سلطة الطيران المدني العراقي،  في وقت سابق عدم تلقيها كتاباً رسمياً من الجانب الإيراني بإلغاء  تراخيص رحلات الخطوط الجوية العراقية.وقال المتحدث باسم السلطة جهاد الديوان،  إن (سلطة الطيران المدني والخطوط الجوية،  لم يصل لهما أي تبليغ رسمي من الجانب الإيراني بشأن إلغاء تراخيص الخطوط الجوية العراقية)،  واشار الى ان (الرحلات الجوية معلقة منذ 25  أيلول ولغاية 9  من تشرين الأول الجاري). وأعلنت السلطات في ايران  الجمعة الماضية أنه لن يتم استقبال مرضى الحالات غير الطارئة بالمستشفيات في ظل الأعداد الكبيرة من حالات كورونا ،  بينما مدد حاكم طهران إغلاق الأماكن العامة في العاصمة وهي الأكثر تضررا من المرض. ووصل العدد اليومي لحالات الوفاة  بالفايروس في طهران إلى 239  هذا الأسبوع ،  فيما وصفته وزارة الصحة بأنه موجة ثالثة من الجائحة.

وفي لبنان قررت السلطات إلغاء الحجر الفندقي للمسافرين العراقيين القادمين إليها،  شرط إجراء فحص بي سي ار في العراق من قبل المختبرات المحددة. واشارت السلطات في بيان الى ان (هذا القرار يعمل فيه ابتداءً من اليوم الثلاثاء). وفرضت الداخلية اللبنانية تدابير عزل على 169 قرية وبلدة،  بينها العشرات التي كانت أقفلت تماماً لثمانية أيام،  لمواجهة انتشار كورونا مع تسجيل معدلات قياسية خلال الأسابيع الماضية. وقررت السلطات اللبنانية إقفال الحانات والملاهي والمراقص الليلية في كامل البلاد حتى إشعار آخر،  مع تعذّر فرض إغلاق عام في البلاد التي تواجه أسوأ أزماتها الاقتصادية. وسجّل عداد الإصابات 52، 558  بينها 455  وفاة. وكانت السلطات اللبنانية قد فرضت في الرابع من الشهر الحالي الإغلاق الكامل لمدة ثمانية أيام على 111  قرية وبلدة. ومع ارتفاع عدد الإصابات،  أعلنت وزارة الداخلية الإقفال الكامل على 169  قرية وبلدة بينها نحو 80 منطقة مُدد فيها الإغلاق. وتُقفل هذه المناطق بشكل كامل لمدة أسبوع.وحذّر وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال حمد حسن ،  الشهر الحالي من اقتراب لبنان من السيناريو الأوربي،  عادا أن النجاح في القرار الجريء في إقفال عدد من البلدات هو الفرصة الأخيرة. وتخشى السلطات من أن الارتفاع الكبير في أعداد الإصابات قد يربك القطاع الصحي الهش أساساً في البلاد،  ولاسيما على وقع الضغط الذي رتبه انفجار بيروت على كبرى مستشفيات العاصمة مع وجود عدد كبير من الضحايا وخروج ثلاث مستشفيات على الأقل من الخدمة.

مشاركة