إردوغان يأسف لاعتزام السراج الاستقالة وحفتر يعلن شروط فتح المنشآت النفطية

316

 

اسطنبول‭- ‬توركان‭ ‬اسماعيل‭ – ‬بنغازي‭ -‬الزمان‭ ‬

أعرب‭ ‬الرئيس‭ ‬التركي‭ ‬رجب‭ ‬طيب‭ ‬إردوغان‭ ‬الجمعة‭ ‬عن‭ ‬شعوره‭ ‬بالأسف‭ ‬لاعتزام‭ ‬رئيس‭ ‬حكومة‭ ‬الوفاق‭ ‬الوطني‭ ‬في‭ ‬طرابلس‭ ‬فايز‭ ‬السراج‭ ‬الاستقالة،‭ ‬وهو‭ ‬حليف‭ ‬لتركيا‭ ‬التي‭ ‬دعمته‭ ‬عسكرياً‭ ‬في‭ ‬مواجهة‭ ‬قوات‭ ‬المشير‭ ‬خليفة‭ ‬حفتر‭.‬

وأعلن‭ ‬السراج‭ ‬مساء‭ ‬الأربعاء‭ ‬استعداده‭ ‬لتسليم‭ ‬السلطة‭ ‬في‭ ‬أجل‭ ‬أقصاه‭ ‬نهاية‭ ‬تشرين‭ ‬الأول‭/‬أكتوبر،‭ ‬إفساحاً‭ ‬في‭ ‬المجال‭ ‬أمام‭ ‬حكومة‭ ‬جديدة‭ ‬تنبثق‭ ‬عن‭ ‬المحادثات‭ ‬الليبية‭ ‬الليبية‭ ‬الهادفة‭ ‬إلى‭ ‬إيجاد‭ ‬حل‭ ‬سياسي‭ ‬للأزمة‭ ‬في‭ ‬البلاد‭.‬

وقال‭ ‬إردوغان‭ ‬في‭ ‬تصريحات‭ ‬صحافية‭ ‬إنّ‭ ‬الإعلان‭ ‬‮«‬مؤسف‭ ‬بالنسبة‭ ‬إلينا‮»‬،‭ ‬موضحاً‭ ‬أنّ‭ ‬لقاء‭ ‬سيعقد‭ ‬بين‭ ‬وفد‭ ‬تركي‭ ‬وحكومة‭ ‬الوفاق‭ ‬الوطني‭.‬

ومنذ‭ ‬سقوط‭ ‬نظام‭ ‬معمر‭ ‬القذافي،‭ ‬تشهد‭ ‬ليبيا‭ ‬نزاعاً‭ ‬بين‭ ‬سلطتين‭ ‬متنافستين‭: ‬حكومة‭ ‬الوفاق‭ ‬المعترف‭ ‬بها‭ ‬من‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬ومقرها‭ ‬طرابلس،‭ ‬وسلطة‭ ‬موازية‭ ‬في‭ ‬الشرق‭ ‬يدعمها‭ ‬المشير‭ ‬خليفة‭ ‬حفتر‭ ‬الذي‭ ‬يسيطر‭ ‬على‭ ‬شرق‭ ‬البلاد‭. ‬ووقعت‭ ‬أنقرة‭ ‬وحكومة‭ ‬الوفاق‭ ‬اتفاقات‭ ‬أمنية‭ ‬وبحرية‭ ‬في‭ ‬نهاية‭ ‬2019،‭ ‬وحازت‭ ‬الأخيرة‭ ‬على‭ ‬دعم‭ ‬تركي‭ ‬بدّل‭ ‬مسار‭ ‬النزاع‭ ‬الليبي‭ ‬لصالحها‭.‬

وأعلن‭ ‬إردوغان‭ ‬الجمعة‭ ‬أنّ‭ ‬‮«‬حفتر‭ ‬سيُهزم‭ ‬في‭ ‬نهاية‭ ‬المطاف‮»‬‭. ‬ويلقى‭ ‬حفتر‭ ‬دعم‭ ‬مصر‭ ‬والإمارات‭ ‬الخصمين‭ ‬الإقليميين‭ ‬لتركيا،‭ ‬وروسيا‭.‬

وتستند‭ ‬تركيا‭ ‬إلى‭ ‬اتفاق‭ ‬ترسيم‭ ‬الحدود‭ ‬البحرية‭ ‬الذي‭ ‬توصلت‭ ‬إليه‭ ‬في‭ ‬تشرين‭ ‬الثاني‭/‬نوفمبر‭ ‬مع‭ ‬حكومة‭ ‬السراج‭ ‬للمطالبة‭ ‬بحقوق‭ ‬واسعة‭ ‬النطاق‭ ‬في‭ ‬شرق‭ ‬البحر‭ ‬الأبيض‭ ‬المتوسط‭ ‬حيث‭ ‬تجري‭ ‬عمليات‭ ‬تنقيب‭ ‬عن‭ ‬موارد‭ ‬طاقة‭ ‬لا‭ ‬توافق‭ ‬عليها‭ ‬غالبية‭ ‬الدول‭ ‬الساحلية،‭ ‬خاصة‭ ‬اليونان‭ ‬وقبرص‭.‬‭ ‬فيما‭ ‬أعلن‭ ‬المشير‭ ‬خليفة‭ ‬حفتر‭ ‬الرجل‭ ‬القوي‭ ‬في‭ ‬شرق‭ ‬ليبيا‭ ‬الجمعة‭ ‬إعادة‭ ‬فتح‭ ‬المنشآت‭ ‬النفطية‭ ‬ب»شروط‮»‬‭ ‬تضمن‭ ‬التوزيع‭ ‬العادل‭ ‬لعائداته،‭ ‬ومنع‭ ‬دعم‭ ‬الإرهاب‭ ‬بموارد‭ ‬النفط‭.‬

وقال‭ ‬المشير‭ ‬حفتر‭ ‬في‭ ‬كلمة‭ ‬متلفزة‭ ‬من‭ ‬داخل‭ ‬مكتبه‭ ‬ببنغازي‭ ‬مرتديا‭ ‬بزته‭ ‬العسكرية‭ ‬إن‭ ‬‮«‬القيادة‭ ‬العامة‭ ‬وفي‭ ‬ظل‭ ‬ما‭ ‬يعانيه‭ ‬المواطن‭ ‬من‭ ‬تدني‭ ‬المستوى‭ ‬المعيشي‭ ‬والاقتصادي‭ … ‬تقرر‭ ‬استئناف‭ ‬إنتاج‭ ‬وتصدير‭ ‬النفط،‭ ‬مع‭ ‬كامل‭ ‬الشروط‭ ‬والتدابير‭ ‬الاجرائية‭ ‬اللازمة‭ ‬التي‭ ‬تضمن‭ ‬توزيعا‭ ‬عادلا‭ ‬لعوائده‭ ‬المالية‭ ‬وعدم‭ ‬توظيفها‭ ‬لدعم‭ ‬الارهاب‭ ‬او‭ ‬تعرضها‭ ‬للسطو‭ ‬والنهب‮»‬‭.‬

وتشهد‭ ‬ليبيا‭ ‬فوضى‭ ‬وأعمال‭ ‬عنف‭ ‬منذ‭ ‬سقوط‭ ‬نظام‭ ‬معمر‭ ‬القذافي‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬2011‭ ‬في‭ ‬انتفاضة‭ ‬دعمها‭ ‬حلف‭ ‬شمال‭ ‬الأطلسي‭ ‬عسكرياً‭.‬

وتفاقمت‭ ‬الأزمة‭ ‬العام‭ ‬الماضي‭ ‬بعدما‭ ‬شنّ‭ ‬المشير‭ ‬خليفة‭ ‬حفتر‭ ‬هجوماً‭ ‬للسيطرة‭ ‬على‭ ‬طرابلس،‭ ‬مقرّ‭ ‬حكومة‭ ‬الوفاق‭ ‬التي‭ ‬تمكنت‭ ‬القوات‭ ‬الموالية‭ ‬لها‭ ‬من‭ ‬التصدي‭ ‬له‭.‬

ويحظى‭ ‬حفتر‭ ‬بدعم‭ ‬مصر‭ ‬والإمارات‭ ‬وروسيا،‭ ‬في‭ ‬حين‭ ‬تحظى‭ ‬حكومة‭ ‬الوفاق‭ ‬التي‭ ‬يرأسها‭ ‬فايز‭ ‬السراج‭ ‬وتعترف‭ ‬بها‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬بدعم‭ ‬تركيا‭ ‬وقطر‭.‬

وسيطرت‭ ‬قوات‭ ‬حكومة‭ ‬الوفاق‭ ‬على‭ ‬الغرب‭ ‬الليبي‭ ‬إثر‭ ‬معارك‭ ‬استمرت‭ ‬لأكثر‭ ‬من‭ ‬عام‭ ‬وانتهت‭ ‬مطلع‭ ‬حزيران‭/‬يونيو‭ ‬بانسحاب‭ ‬قوات‭ ‬حفتر‭ ‬من‭ ‬سائر‭ ‬المناطق‭ ‬التي‭ ‬كان‭ ‬يسيطر‭ ‬عليها‭ ‬في‭ ‬غرب‭ ‬البلاد‭ ‬وشمال‭ ‬غربها‭.‬

وتوقفت‭ ‬المعارك‭ ‬في‭ ‬محيط‭ ‬مدينة‭ ‬سرت‭ ‬الاستراتيجية‭ ‬التي‭ ‬تعدّ‭ ‬بوابة‭ ‬حقول‭ ‬النفط‭ ‬وموانئ‭ ‬التصدير‭ ‬في‭ ‬الشرق‭ ‬الليبي‭.‬

وفي‭ ‬22‭ ‬آب‭/‬أغسطس‭ ‬أعلن‭ ‬طرفا‭ ‬النزاع‭ ‬في‭ ‬بيانين‭ ‬منفصلين‭ ‬وقف‭ ‬إطلاق‭ ‬النار‭ ‬بشكل‭ ‬فوري‭ ‬وكامل‭ ‬وتنظيم‭ ‬انتخابات‭ ‬العام‭ ‬المقبل‭ ‬في‭ ‬أنحاء‭ ‬البلاد،‭ ‬ورحّبت‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬يومها‭ ‬بـ»التوافق‭ ‬الهام‮»‬‭ ‬بين‭ ‬الطرفين‭.‬

مشاركة