إخوان سوريا لـ (الزمان): الحوار مع الأسد فات أوانه


إخوان سوريا لـ الزمان الحوار مع الأسد فات أوانه
الرياض ترفض المشاركة في قمة إيرانية ــ تركية ــ مصرية في القاهرة
لندن ــ نضال الليثي
رفضت جماعة الاخوان المسلمين في سوريا مبادرة معاذ الخطيب رئيس الائتلاف المعارض للحوار مع النظام حتى بالشروط التي طرحها ووصفت المبادرة بـ غير المنضبطة وغير الكافية . وقال زهير سالم المتحدث باسم الجماعة في سوريا لـ الزمان ان الحوار مع بشار الاسد قد فات أوانه. وأوضح ان بشار الاسد لا يمكن ان يتفاوض على رحيله وفق ما نصت عليه مبادرة الخطيب. في وقت قالت مصادر في الائتلاف لـ الزمان انه تجري الاستعدادات لعقد قمة مصرية ــ ايرانية ــ تركية لمناقشة مبادرة الخطيب على هامش القمة الاسلامية التي تبدأ أعمالها اليوم في القاهرة بغياب السعودية.
من جانبها رحبت الولايات المتحدة بمبادرة الخطيب واكدت انها تريد رحيل الاسد. وقال سالم لـ الزمان ان الخطيب انطلق من رؤية شخصية خارج الشورى والعمل الجماعي المنضبط في الائتلاف رغم انه وصف مبادرته بالشخصية. واضاف ان الحوار احدى القيم العالمية التي لا يمكن ان يقف ضدها لكنه استدرك قائلاً ان الحوار مع بشار الاسد فات أوانه. واوضح ان جماعة الاخوان المسلمين سوف تصدر خلال أيام بياناً بهذا الخصوص. واوضح سالم ان مبادرة الخطيب مزقت المعارضة وأضعفتها وانها غير مقنعة. وأكد ان موقف الاخوان المسلمين هو دعم استمرار الثورة. وقال لقد نجحت المعارضة في خلخلة النظام وإضعافه بوتائر متسارعه ولم يتمكن من القضاء عليها. واوضح ان تأخر أصدقاء الشعب السوري في الدعم ساعد نظام بشار على الاستمرار. واضاف ان الاخوان المسلمين يعتقدون ان على بشار الاسد الانسحاب من الحياة العامة وان يقوم المجتمع بحماية المدنيين لوقف القتل، عندها يجري التفكير بحل سلمي. وقال علينا عدم الاعتماد كليا على الدعم الخارجي ومحاولة ايجاده على الأرض. وأضاف نحن كإخوان مسلمين لا نخلي مسؤوليتنا عن التوجه الى الخارج باعتبارنا جزءاً من المجلس الوطني والائتلاف.
وشدد سالم على ان اندفاعة الخطيب تعبير عن الاحتجاج ضد الخذلان الامريكي والغربي بعد الوعود التي قدمت بالدعم بالمال والسلاح.
وأضاف ان الدول المانحة لم تسلم مؤسسات الائتلاف مبالغ الإغاثة ووضعتها تحت تصرف الامم المتحدة التي سوف ترسلها الى الحكومة السورية. فيما شن المجلس الوطني السوري، احد ابرز مكونات الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، حملة عنيفة امس على الخطيب، رافضا الدخول في اي حوار او تفاوض مع نظام الرئيس بشار الاسد. وقال المجلس في بيان نشر على صفحته على موقع فيسبوك ان ما سمي بمبادرة الحوار مع النظام انما هي قرار فردي لم يتم اتخاذه ضمن مؤسسات الائتلاف الوطني ولم يجر التشاور بشأنه، ولا يعبر عن مواقف والتزامات القوى المؤسسة له .
أخبار سورية ص3
وتابع ان تلك المبادرة تتناقض مع وثيقة تأسيس الائتلاف التي تنص على ان هدف الائتلاف اسقاط النظام القائم برموزه وحل أجهزته الأمنية والعمل على محاسبة المسؤولين عن سفك دماء الشعب السوري ، و عدم الدخول في حوار أو مفاوضات مع النظام القائم .
واشار الى ان قوى اقليمية ودولية طالما كانت شريكا فعليا للنظام على مدى عامين في قتل السوريين وابادة عشرات الآلاف منهم وتدمير قرى وبلدات واحياء بكاملها تشارك في هذه المبادرة.
ولم يسم المجلس هذه الدول، لكنه انتقد بشدة لقاء الخطيب مع وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي في ميونخ في نهاية الاسبوع.
وقال البيان ان اجتماع رئيس الائتلاف مع وزير خارجية النظام الايراني يمثل طعنة للثورة السورية وشهدائها، ومحاولة بائسة لتحسين صورة طهران وتدخلاتها في الشأن السوري ودعمها النظام بكل أدوات القتل والارهاب، وهي خطوة يرفضها المجلس الوطني السوري بكافة صورها ما دامت ايران تساند النظام وتقف الى جانبه .
AZP01