إختفاء 5 لاعبات من منتخب إريتريا للسيدات

إختفاء 5 لاعبات من منتخب إريتريا للسيدات

بغداد – القاهرة

أعلن اتحاد جمعيات شرق ووسط أفريقيا لكرة القدم سيكافا عن اختفاء 5 لاعبات من منتخب إريتريا للسيدات تحت 20 سنة في أوغندا التي تحتضن بطولة سيكافا للسيدات تحت 20 سنة خلال الفترة ما بين 30 تشرين الأول / أكتوبر و 9 تشرين الثاني / نوفمبر.

وبحسب تقارير إعلامية، فالشرطة الأوغندية تبذل جهودا مكثفة لتحديد مكان اللاعبات وإعادتهن حيث كان المنتخب الإريتري يقيم في فندق بمدينة نجيرو التي تحتضن البطولة.

وليست تلك المرة الأولى التي يهرب فيها لاعبون أو لاعبات من منتخبات إريتريا خلال مشاركتهم رفقة منتخبات بلدانهم أو فرقهم، حيث سبق أن هرب 5 لاعبين في 2019 من فندقهم أيضا في أوغندا، وطالبوا باللجوء السياسي.

كما اختفى بعد ذلك 7 لاعبين من منتخب إريتريا أيضا في أوغندا سنة 2019 بعد نهائي بطولة جمال البحر الأحمر.

وفي 2013 اختفى 9  لاعبين من منتخب إريتريا لكرة القدم ومدرب المنتخب في كينيا أثناء مشاركتهم في بطولة التحدي سيكافا بالذات.

وفي 2012 اختفى 17 لاعبا وطبيبا من منتخب إريتريا، وتم منحهم اللجوء السياسي في أوغندا.

وحاول اتحاد إريتريا لكرة القدم والحكومة الإريترية بالبحث عن حلول لهروب اللاعبين حين يغادرون البلاد للمشاركة في منافسات رياضية، وفرض عليهم وضع ضمان مالي يصل لـ 5600 جنيه إسترليني قبل السماح لهم بالمشاركة في تظاهرة رياضية خارج البلاد.

وكانت الشرطة الأوغندية قد حذرت من تهديدات تستهدف البطولة التي تقام في مقاطعتي جينجا وبويكاو من قبل مجموعات متمردة في البلاد.

وقالت الشرطة الأوغندية في مؤتمر صحفي، إن جبهة الحلفاء الديمقراطية وعدة متمردين آخرين قد تستهدف البطولة التي انطلقت الأسبوع الماضي وتنتهي الثلاثاء المقبل.

وعززت قوات الشرطة وقوات الدفاع الشعبية الأوغندية تواجدها والإجراءات في مقاطعتي جينجا وبوكاو لحماية البطولة التي تقام بين منتخبات السيدات تحت 20  عاما في المركز التقني في نجيرو.

مشاركة