إجراءات مشدّد بشأن كورونا تدفع الإقليم إلى منع دخول السياح وإلغاء أعياد نوروز

589

بطريركية الكلدان توصي برفع الوعاء المقدس في الكنائس للوقاية من الفايروس

إجراءات مشدّد بشأن كورونا تدفع الإقليم إلى منع دخول السياح وإلغاء أعياد نوروز

بغداد – الزمان

دعت وزارة الصحة والبيئة الجهات المعنية الى ضبط المنافذ الحدودية وتطبيق القرار الديواني بمنع دخول اي مسافر من الدول التي سجل فيها حالات اصابة بفايروس كورونا المستجد , فيما قرر اقليم كردستان ايقاف دخول السياح والغاء الاحتفال بأعياد نوروز لمنع تفشي الفايروس , في وقت اوصت بطريركية الكلدان في العراق والعالم بأتباع التعليمات الصحية الحكومية بشأن كورونا ورفع وعاء الماء المقدس بمداخل الكنائس. وقالت الوزارة في بيان امس ان (القرارات الخاصة بخلية الأزمة واجبة التطبيق على جميع الجهات وان اي حالة كورونا من الوافدين من ايران عدا العراقيين بعد قرار منع الدخول تتحملها الجهات المسؤولة عن ضبط الحدود. أما المصاب الذي اكتشف في محافظة النجف فكان دخوله قبل قرار المنع). وأطلقت مديرية الدفاع المدني حملة واسعة للتطهير من كورونا، داعيةً إلى الالتزام بالوصايا والإرشادات الخاصة بمنع انتشار الفايروس.وقالت المديرية في بيان امس إنها (أطلقت حملة واسعة للتطهير من الفايروس من خلال الفرق التابعة للمديرية وكاسناد لفرق وزارة الصحة في المراقد الدينية والمجمعات التجارية والمعاهد والكليات ومرائب العجلات وأماكن التظاهرات), ودعت المديرية المواطنين إلى (الإلتزام بالوصايا والارشادات الصحية والتوعوعية الخاصة بمنع انتشار هذا الفايروس). واكد محافظ بغداد محمد العطا خلو المحافظة من اي اصابة بالفايروس . واضاف العطا في بيان تلقته (الزمان) امس ان (المؤسسات الصحية تنفذ خطتها الإجرائية والوقائية بانسيابية تامة), مطالبا الاعلام والمدونين في مواقع التواصل الاجتماعي بـ ( الى توخي الدقة في نقل المعلومات والابتعاد عن الشائعات التي من شأنها نشر الذعر في صفوف المواطنين). وناقش مجلس جامعة بغداد خلال اجتماع عاجل واستثنائي الدوام في الكليات والوضع الصحي لطلبة الاقسام الداخلية بسبب كورونا حيث سيتم اصدار قرارات وتوصيات مهمة خلال الساعات المقبلة. ودعت النائبة عالية نصيف المواطنين إلى مقاطعة أية صيدلية تبيع الكمامة بأكثر من 250 دينارا، مؤكدة أن (على الحكومة توفير الكمامات مجاناً للمواطنين أو على الأقل توزيعها بأسعار رمزية لقطع الطريق على ضعاف النفوس الذين يحاولون احتكارها). وأعلـن وزير الصناعة والمعادن صالـح عبـد الله الجبـوري المباشرة بإنتاج الكمامات بطاقة 30 الف كمامة يومياً في مصنع الألبسة الجاهزة في الموصل التابع الى الشركة العامة لصناعات النسيج والجلود . كما قام معمل البسة النجف لصناعات النسيج والجلود بأستحصال الموافقات لانتاج الكمامات الصحية وطرحها بالسوق . (تفاصيل ص 3) وأصدرت ممثلية نقابة الصيادلة في محافظة ذي قار بياناً بشان انتشار كورونا وأزمة شح الكمامات وارتفاع أسعارها. واكدت النقابة في بيان امس (استعدادها لتقديم المساعدة والدعم اللوجستي الى الحكومة المحلية في المحافظة), واضافت ان (العراق لا يمتلك مصانع خاصة بالكمامات بل يعتمد على الصين وايران وتركيا في هذا الموضوع وقد منعت من استيرادها بسبب الازمة مما ادى الى ارتفاع اسعارها. ووجه محافظ المثنى أحمد منفي جودة  مدراء المؤسسات الحكومية بالغاء نظام البصمة والإعتماد على التوقيع في سجلات الحضور والغياب كاجراء احترازي ضد كورونا. واعلن محافظ اربيل فرست صوفي عدم الاحتفال باعياد نوروز لهذا العام ضمن اطار التدابير الوقائية المتخذة لمنع تفشي الفايروس.وكانت هيئة السياحة في الاقليم قد اكدت في وقت سابق ايقاف دخول المجاميع السياحية كردستان من باقي مناطق العراق بسبب تسجيل اصابات بكورونا. واصدرت الكنسية الكلدانية مجموعة من التوصيات بشان الصلاة في الكنائس ووجهت البطريركية الكلدانية في بيان امس (كهنتها الى الالتزام بهذه التوصيات الوقائية في الكنائس منها رفع وعاء الماء المقدس في مدخل الكنيسة والتناول في اليد وليس عن طريق الفم وتجنب المصافحة والتقبيل في اللقاء وارتداء القناع الصحي وشرب الماء باستمرار وفي حال انتشار الوباء سوف تلغى القداديس والنشاطات). وحذرت وزارة الخارجية التركية المواطنين من السفر إلى المناطق التي تفشى بها الفايروس في دولتي العراق وإيطاليا.وأكد بيانان منفصلان للوزارة ان (تركيا تحذر مواطنيها من السفر إلى المناطق التي تفشى فيها الفايروس في العراق وإيطاليا),وأضاف (نوصي المواطنون الأتراك المقيمين في إيطاليا والعراق الذين يضطرون للسفر إلى البلدين الإلتزام بالتدابير الوقائية). واضطر الممثل العالمي توم كروز وفريق طاقم فيلم (المهمة المستحيلة) إلى التوقف عن التصوير في إيطاليا بعد ظهور كورونا هناك. واعلن رئيس وكالة الحماية المدنية في إيطاليا أنجيلو بوريلي عن ارتفاع عدد الوفيات في البلاد جراء الإصابة بالفايروس ليبلغ 12  حالة، فيما وصلت حصيلة المصابين إلى 374  شخصا. وقال في تصريح امس إن (حالة الوفاة الـ12  تعود لمواطن يبلغ من العمر 70  عاما وهو من سكان مقاطعة لومبارديا شمالي البلاد وتوفي في مستشفى بمدينة بياتشنزا في مقاطعة إميليا-رومانيا، ما يجعله أول ضحية للفايروس في المقاطعة).

مشاركة