أوّل مدرسة للسينما في الموصل بتمويل من اليونسكو ومسرح بلجيكي

بروكسل‭- ‬الموصل‭ -‬الزمان‭ ‬

أعلن‭ ‬مسرح‭ ‬غينت‭ ‬البلجيكي‭ ‬الجمعة‭ ‬مشروعا‭ ‬للمساعدة‭ ‬في‭ ‬تأسيس‭ ‬قسم‭ ‬سينما‭ ‬في‭ ‬كلية‭ ‬الفنون‭ ‬الجميلة‭ ‬بجامعة‭ ‬الموصل‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬إعادة‭ ‬إعمار‭ ‬المدينة‭ ‬العراقية،‭ ‬بتمويل‭ ‬من‭ ‬منظمة‭ ‬الامم‭ ‬المتحدة‭ ‬للتربية‭ ‬والثقافة‭ ‬والعلوم‭ (‬يونسكو‭). 

‭ ‬وتعد‭ ‬الموصل‭ ‬ثاني‭ ‬اكبر‭ ‬مدينة‭ ‬عراقية‭ ‬بعد‭ ‬بغداد‭  ‬ذات‭ ‬تاريخ‭ ‬طويل‭ ‬مع‭ ‬حب‭ ‬السينما‭ ‬واحتضان‭ ‬اكبر‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬دور‭ ‬العرض‭ ‬التي‭ ‬لم‭ ‬يتوافر‭ ‬مثلها‭ ‬في‭ ‬بغداد‭ ‬نفسها‭ ‬،وكانت‭ ‬تضم‭  ‬دور‭ ‬عرض‭ ‬حديثة،‭ ‬تواكب‭ ‬احدث‭ ‬الأفلام‭ ‬العربية‭ ‬والعالمية‭ ‬،‭ ‬منها‭ ‬سينما‭ ‬غرناطة‭ ‬واشبيلية‭ ‬وحمورابي‭ ‬وسمير‭ ‬اميس‭ ‬والحمراء‭ ‬والسندباد‭ ‬والجمهورية‭ ‬والنجوم‭ ‬ولوكس‭ ‬والنصر‭ ‬وسينما‭ ‬أطلس‭ ‬ودار‭ ‬عرض‭ ‬في‭ ‬جامعة‭ ‬الموصل‭ ‬وسواها،‭ ‬وقد‭ ‬تكوّنَ‭ ‬جمهور‭ ‬عالي‭ ‬المستوى‭ ‬في‭ ‬ذائقته‭ ‬منذ‭ ‬العهد‭ ‬الملكي‭ ‬بعد‭ ‬قيام‭ ‬الدولة‭ ‬العراقية‭ . ‬لكن‭ ‬بعد‭ ‬الاحتلال‭ ‬الأمريكي‭ ‬وبروز‭ ‬حركات‭ ‬التطرف‭ ‬الديني‭ ‬تم‭ ‬اقفال‭ ‬السينمات‭ ‬وتحريم‭ ‬الدخول‭ ‬لها‭ ‬حتى‭ ‬احتل‭ ‬تنظيم‭ ‬داعش‭ ‬الموصل‭ ‬واحالها‭ ‬الى‭ ‬خراب‭ ‬ومحا‭ ‬ثقافتها‭ ‬ومعالمها‭ ‬الفنية‭.  ‬وأشار‭ ‬المسرح‭ ‬الابلجيكي‭ ‬ويونسكو‭ ‬في‭ ‬بيان‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬المشروع‭ ‬يسمح‭ ‬لعشرين‭ ‬طالبا‭ ‬عراقيا‭ ‬بمتابعة‭ ‬مقرر‭ ‬دراسي‭ ‬لمدة‭ ‬أربعة‭ ‬أشهر‭ ‬في‭ ‬الخريف‭ ‬لتعليمهم‭ ‬العملية‭ ‬التي‭ ‬تقودهم‭ ‬‮«‬من‭ ‬فكرة‭ ‬إلى‭ ‬فيلم‭ ‬ناجح‮»‬‭. ‬

وقال‭ ‬الفنان‭ ‬والاديب‭ ‬بيات‭ ‬محمد‭ ‬مرعي‭ ‬من‭ ‬الموصل‭  ‬في‭ ‬تصريح‭ ‬للزمان

الموصل‭ ‬مدينة‭ ‬بكل‭ ‬أوجهها‭ ‬هي‭ ‬مدينة‭ ‬عالمية‭ ‬في‭ ‬عمقها‭ ‬التاريخي‭ ‬والحضاري‭ ‬مؤهلة‭ ‬أن‭ ‬ترتقي‭ ‬ان‭ ‬تكون‭ ‬منبرا‭ ‬للثقافة‭ ‬والمعارف‭ ‬بكل‭ ‬مشاربها‭ ‬،‭ ‬فلقد‭ ‬أثبتت‭ ‬عبر‭ ‬تاريخها‭ ‬القديم‭ ‬والحديث‭ ‬أنها‭ ‬مدينة‭ ‬مدنية‭ ‬ومتمدنة‭ ‬لها‭ ‬عمق‭ ‬فكري‭ ‬واسع‭ ‬وعميق‭ ‬وليس‭ ‬بالغريب‭ ‬أن‭ ‬تكتسب‭ ‬كل‭ ‬حق‭ ‬فيما‭ ‬يحقق‭ ‬إثبات‭ ‬ذلك‭ ‬،‭ ‬ولربما‭ ‬تلك‭ ‬العتبة‭ ‬في‭ ‬فتح‭ ‬مدرسة‭ ‬سينما‭ ‬في‭ ‬الموصل‭ ‬أمر‭ ‬مهم‭ ‬وسيكون‭ ‬له‭ ‬نتائج‭ ‬مبهره‭ ‬لما‭ ‬أجده‭ ‬في‭ ‬السنوات‭ ‬الأخيرة‭ ‬من‭ ‬حراك‭ ‬ثقافي‭ ‬شبابي‭ ( ‬سينمائي‭ ) ‬ملفت‭ ‬للإنتباه‭ ‬تجسد‭ ‬عبر‭ ‬تجارب‭ ‬شبابية‭ ‬خاصة‭ ‬وذاتية‭ ‬وبدعم‭ ‬محدود‭ ‬وغير‭ ‬محدود‭ ‬في‭ ‬انتاج‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬الأفلام‭ ‬القصيرة‭ ‬لعدد‭ ‬من‭ ‬الموهوبين‭ ‬والمحبين‭ ‬لهذا‭ ‬الفن‭ ..‬

والمشروع‭ ‬مدعوم‭ ‬من‭ ‬المخرج‭ ‬السويسري‭ ‬ميلو‭ ‬راو،‭ ‬المدير‭ ‬الفني‭ ‬لمسرح‭ ‬غينت‭ ‬وأحد‭ ‬أبرز‭ ‬وجوه‭ ‬الدراما‭ ‬الأوروبية‭. ‬وقد‭ ‬سافر‭ ‬ميلو‭ ‬راو‭ ‬عدة‭ ‬مرات‭ ‬منذ‭ ‬2016‭ ‬إلى‭ ‬شمال‭ ‬العراق‭ ‬للعمل‭ ‬هناك‭. ‬

وكانت‭ ‬مدينة‭ ‬الموصل‭ ‬معقلًا‭ ‬لتنظيم‭ ‬الدولة‭ ‬الإسلامية،‭ ‬وتم‭ ‬تحريرها‭ ‬عام‭ ‬2017،‭ ‬لكن‭ ‬خرابا‭ ‬كبيرا‭ ‬لحق‭ ‬بها‭. ‬

‭ ‬في‭ ‬مسرحيته‭ ‬‮«‬أوريستيس‭ ‬في‭ ‬الموصل‮»‬‭ ‬عام‭ ‬2019،‭ ‬نقل‭ ‬ميلو‭ ‬راو‭ ‬مأساة‭ ‬إسخيلوس‭ ‬اليونانية‭ ‬إلى‭ ‬قصة‭ ‬تواجه‭ ‬العراقيين‭ ‬بأسئلة‭ ‬عن‭ ‬المثلية‭ ‬الجنسية‭ ‬وكره‭ ‬النساء،‭ ‬وقد‭ ‬عرضت‭ ‬المسرحية‭ ‬التي‭ ‬شارك‭ ‬فيها‭ ‬ممثلون‭ ‬محليون‭ ‬في‭ ‬الموصل‭. ‬

وأكد‭ ‬مدير‭ ‬المسرح‭ ‬في‭ ‬البيان‭ ‬أن‭ ‬‮«‬المساعدة‭ ‬في‭ ‬إنشاء‭ ‬قسم‭ ‬سينما‭ ‬في‭ ‬الموصل‭ ‬قد‭ ‬تبدو‭ ‬استثنائية‭ ‬في‭ ‬المشهد‭ ‬المسرحي‭ ‬الأوروبي‮»‬‭ ‬لكنها‭ ‬‮«‬امتداد‭ ‬منطقي‭ ‬لتعاون‭ ‬استمر‭ ‬لسنوات‮»‬‭ ‬وسيتواصل‭. ‬

وسيشارك‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الممثلين‭ ‬والتقنيين‭ ‬البلجيكيين‭ ‬في‭ ‬الدورة‭ ‬التدريبية‭. ‬ومن‭ ‬المقرر‭ ‬أن‭ ‬تبدأ‭ ‬الرحلة‭ ‬الأولى‭ ‬من‭ ‬أصل‭ ‬أربع‭ ‬رحلات‭ ‬مقررة‭ ‬إلى‭ ‬الموصل‭ ‬في‭ ‬تشرين‭ ‬الأول‭/‬أكتوبر‭. ‬

وهذا‭ ‬‮«‬التعاون‭ ‬البنيوي‮»‬‭ ‬بين‭ ‬المؤسستين‭ ‬البلجيكية‭ ‬والعراقية‭ ‬هو‭ ‬جزء‭ ‬من‭ ‬مشروع‭ ‬يونسكو‭ ‬الواسع‭ ‬‮«‬إحياء‭ ‬روح‭ ‬الموصل‮»‬‭ ‬الذي‭ ‬يشمل‭ ‬أيضا‭ ‬إعادة‭ ‬إعمار‭ ‬الكنائس‭ ‬والمساجد‭. ‬وقد‭ ‬أطلقت‭ ‬الهيئة‭ ‬التابعة‭ ‬للأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬ومقرها‭ ‬باريس‭ ‬هذه‭ ‬المبادرة‭ ‬عام‭ ‬2018‭. ‬

مشاركة