أول رحلة جوية تجارية بين مصر وإيران منذ 34 عاما

189

القاهرة – الزمان

في اطار تقدم العلاقات بين ايران ومصر في عهد الرئيس محمد مرسي

– أقلعت من مطار القاهرة الدولي السبت أول رحلة طيران تجاري مباشر بين القاهرة وطهران منذ أكثر من 34 عاما في أحدث خطوة نحو تحسين العلاقات بين البلدين التي قطعت بعد الثورة الإسلامية في إيران في عام 1979 .

وكانت مصر وإيران اتفقتا على استئناف الرحلات الجوية المباشرة في أكتوبر تشرين الأول عام 2010 قبل الإطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك لكن لم تتم أي رحلات جوية بين البلدين.

وقال مسؤول في مطار القاهرة “أقلعت طائرة تتبع شركة طيران ممفيس الخاصة المملوكة لرجل الأعمال المصري رامي لكح من القاهرة إلى طهران في وقت سابق اليوم السبت تقل ثمانية إيرانيين بينهم دبلوماسيان.”

وأضاف أن الشركة قد تنظم في وقت لاحق المزيد من الرحلات لنقل سياح ورجال أعمال بين مصر وإيران.

وقطعت العلاقات الدبلوماسية بين مصر وإيران في أعقاب الثورة الإسلامية في طهران في عام 1979 لكن العلاقات بين البلدين تحسنت بمرور السنين وأصبحت أفضل منذ انتخاب محمد مرسي رئيسا لمصر في يونيو حزيران عام 2012 .

وزار الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد مصر في فبراير شباط الماضي وهي أول زيارة لزعيم إيراني للقاهرة منذ أكثر من 30 عاما ودعا إلى إقامة تحالف استراتيجي مع مصر وعرض تقديم قرض لمصر التي تعاني نقصا في السيولة.

وزار مرسي إيران في أغسطس آب العام الماضي لحضور قمة دولية حيث بادر إلى تشكبل لجنة رباعية تضم مصر وتركيا وإيران والسعودية لبحث سبل إنهاء الحرب الأهلية السورية. وانسحبت السعودية من اللجنة في وقت لاحق.