أنصار حازم أبو إسماعيل يتجهون لتشكيل حزب سياسي وعلماء الدين يطالبونه بتجنيب مصر الفتنة

134

أنصار حازم أبو إسماعيل يتجهون لتشكيل حزب سياسي وعلماء الدين يطالبونه بتجنيب مصر الفتنة
القاهرة ــ الزمان
فيما واصل انصار حازم ابو اسماعيل تدفقهم على ميدان التحرير مطالبين بحل اللجنة العليا للرئاسة والتي يتهمونها بتزوير اوراق استبعاد حازم ابو اسماعيل قال ايمن الياس مدير حملة حازم ابو اسماعيل بان انصار ابو اسماعيل بصدد تاسيس حزب جديد يجمعهم في اطار واحد.
واوضح الياس في تصريح خاص امس ان المجموعات المؤيدة لابواسماعيل وهي حملة دعمه رئيسا وحازمون ولازم حازم تنتظر موافقة الشيخ يعني ابو اسماعيل على قرار انشاء الحزب قبل التقدم باوراقة الى لجنة الاحزاب ورغم تاكيد مدير حملة ابو اسماعيل على ان الحزب المزمع انشاؤه سيضم عناصر من كافة الاطياف السياسية في مصر وكذلك مؤيدين لابواسماعيل من الاقباط الا انه توقع ان تستحوذ امتدادت الحزب على قواعد عريضة من حزبي النور والاصالة السلفيين وكشف الخبير في شئون الحركة الاسلامية الدكتور كمال حبيب عن معلومات مؤكدة لديه بان الشيخ حازم على وشك انشائ حزب سياسي متوقعا ان ياخذ الحزب شكلا اسلاميا شعبيا طابع ثوري. وفي السياق ذاته اكدت القوي الاسلامية وعلى رأسها حزب النور والجبهة السلفية والجماعة الاسلامية دعمها الكامل لمطالب انصار حازم ابو اسماعيل والتي اكدوا فيها عدم انهاء الاعتصام الا بعد الاستجابة لمطالبهم في اسقاط الرئاسية العليا واقرار قانون العزل السياسي ومحاكمة ضباط امن الدولة.
على الجانب الاخر كشف معارضوا الشيخ حازم ابو اسماعيل عن وثائق حصلوا عليها تثبت انه كان عضوا في جماعة الاخوان المسلمين كما كشف الناشط السياسي وائل غنيم ان مقربون من اسره الشيخ بكاليفورنيا وقانونيين اكدوا ان جنسية والده حازم ابو اسماعيل ووسط الجدل الدائر حول جنسية والده حازم ابو اسماعيل طالب عدد من علماء الدين حازم ابو اسماعيل بضرورة الانسحاب وتهدئة انصاره لتجنيب البلاد الفتنة وفي هذا الاطار قال الدكتور مبروك عطية الاستاذ بجامعة الازهر ان الدين لا يتوقف بحياة الرسول محمد نفسه الذي نزلت عليه الرسالة فهو عقيدة رسخت وبعد وفاة النبي سار الناس على سنته الى يوم الدين.
واوضح عطية ان ابو اسماعيل بشر يخطئ ويصيب ولا كمال الا لله ولا عصمه لبشر من الخطاء واضاف ليس المقصود ان يكون حازم اخطا ولكن ربما يكون تصور انه مستوفي الشروط لكن القانون راي غير ذلك ومن ثم كان يجب عليه ان ينسحب وينتهي الامر بدون مشاكل.
من جانبه شن الشيخ اسامه القوصي امام وخطيب مسجد الهدي النبوي هجوما حادا على ابو اسماعيل مؤكدا انه مخطئ ويتمادي في الاخطاء عقب اعتصامه وعدد من انصاره امام مقر لجنة الانتخابات الرئاسية مشددا على ان الافعال ليست من الاسلام في شئ.
وقال القوصي ان الشيخ كان عليه ان يسارع الى الاعلان عن حقيقة جنسية والدته وليس المراوغة وعدم قول الحقيقية مشيرا الى انه يستبعد تماما عدم معرفة الشيخ حازم لجنسية والدته الحقيقية واصفا ما فعله بـ شغل محامين فهو يتلاعب رغم معرفته بحقيقة حصول والدته على الجنسية الامريكية.
واكد هشام مصطفى مؤسس حزب الاصلاح والنهضة المحسوب على التيار السلفي ان معركة ابو اسماعيل سياسية في المقام الاول وبها العديد من المناورات مشددا على ان ما ارتكبه ابو اسماعيل من اخطاء لن يؤثر على الاسلام مضيفا الاسلام لا يتوقف على الاشخاص وان حازم شخص يصيب ويخطئ. واتهم مصطفى الشيخ حازم بـ التدليس بعد ان صور لانصاره ان التيارات الاسلامية الموجودة في مصر لن تستطيع تطبيق الشريعة وانه الوحيد القادر على ذلك مضيفا المرشح المستبعد تجني على الاسلام والمشروع الاسلامي وانه كان يعلم ان تطبيق الشريعة لن يمكن فورا ولكنه على مراحل متهما ابو اسماعيل بشق الصف السلفي. وفي السياق ذاته دعا، علاء أبوالنصر، الأمين العام لحزب البناء والتنمية التابع للجماعة الإسلامية، أنصار حازم صلاح أبوإسماعيل، المرشح المستبعد من انتخابات الرئاسة، لضبط النفس وتغليب المصلحة العامة. وقال أبوالنصر فى تصريحات خاصة من حق أنصاره أن يعتصموا بميدان التحرير، ولكننا فى الوقت ذاته ندعوهم لعدم المساس بمنشآت الوطن أو القيام بأى أعمال تخريبية، ورغم شعورنا بأن هناك ضبابية تحيط بموقف حازم أبوإسماعيل، خاصة بعد حصوله على حكم قضائى من محكمة القضاء الإدارى وأدلته التى أعلنها فى وسائل الإعلام، فإن هذا لا ينفى حقهم فى ممارسة أى عمل طالما كان سليماً، فلديهم مبرراتهم التى نقبلها وربما نختلف مع بعضها. وأضاف أبوالنصر أنه على يقين من وجود ما سماه أيادى خفية تحاول العبث بأمن الوطن واستغلال المواقف، إما لتشويه صورة الإسلاميين أو لإثارة بلبلة، خاصة فى ظل هذه الظروف العصيبة. وقال أبوالنصر موقفنا ليس من باب تغليب الرأى بأنّ والدة أبوإسماعيل أمريكية، فالموقف تحكمه الضبابية، فهناك أدلة تؤكد وأخرى تنفى، ولكننا نبنى موقفنا على المصلحة العامة، حتى وإن كان لأنصار حازم الحق، وأن مرشحهم المستبعد لم تحصل والدته على الجنسية الأمريكية، فالتحرك لاسترداد الحقوق لابد أن يكون محسوباً ويراعى كل التوازنات والمواقف حتى لا يكون دافعنا لاسترداد الحق سبباً فى وقوع كارثة، مصداقاً للمثل الشعبى لا نعمر ساقية ونخرب طاحونة.
وحذر أبوالنصر من أن يؤدى الاعتصام والخروج المتكرر لأنصار أبوإسماعيل فى النهاية إلى عنف مسلح من جانب بعض أنصاره المتحمسين الذين يتحركون دون وعى ناحية الفكرة، أو الذين تحركهم العاطفة خاصة أن العنف السياسى ظهر فى تصريحات البعض، كما ظهر العنف اللفظى والسلوكى لبعض الأنصار فى الكثير من المواقف
من ناحية اخرى شددت قوات الامن من حراستها على المركز الطبي العالمي تحسبا لتهديدات ثوار السويس والذي هددوا بالزحف الى المركز الطبي العالمي للقصاص من مبارك وامهلوا المجلس العسكري يومين لمحاكمة الرئيس المخلوع ورموزه محاكمة عادلة في الوقت نفسه تظاهر المئات ظهر اليوم امام دار الافتاء للمطالبة بعزل المفتي بعد زيارته للقدس في الوقت الذي فرضت فيه قوات الامن اجراءات امنية مشددة حول دار الافتاء لحماية المفتي من اي اعتداء.
/4/2012 Issue 4181 – Date 23 Azzaman International Newspape
جريدة الزمان الدولية العدد 4181 التاريخ 23»4»2012
AZP02

مشاركة