أنباء عن انشقاق رئيس الأمن السياسي بدمشق واغراق غامض لزورقين حربيين قرب طرطوس

افادت مصادر سورية تعمل في اعمال لوجستية تخص ميناء طرطوس ان طائرات حربية  من نوع ميك ٢١ قامت بقصف زورقين داخل المياه الاقليمية السورية

كانا  باتجاه عشرين ميلا بحريا الى الشمال من طرطوس

 

وقال المصادر ان الزورقين تابعين للقوات البحرية السورية من دون ان تكون هناك اسباب واضحة معلنة

ورجحت المصادر ان تكون القوات التابعة للرئيس بشار الاسد قد  حصلت على معلومات عن انشقاق الزورقين بكامل عدد عناصرهما فبادرت الى اغراقهما فورا .

في وقت تقترب فيه ثلاث سفن حربية روسية تنقل مروحيات هجومية الى نظام  دمشق بعد ان جرت صيانتها في موسكو مؤخرا .

على صعيد متصل افادت مواقع سورية الكترونية على صلة بتنسيقيات الثورة السورية بالداخل ان العميد عبدالرحمن الطحطوح رئيس الأمن السياسي في دمشق انشق عن النظام والتحق بالثورة والجيش الحر .

ويذكر ان الطحطوح يتحدر من دير الزور التي شهدت مذابح في قصف الطيران الاسبوع الاخير .

 

بيروت-الزمان:

مشاركة