ديالى: بناء نصب يخلّد شهداء الصحافة

Print Friendly

ديالى – سلام عبد الشمري

كشفت محافظة ديالى عن مساع حثيثة لبنــــــــــاء نصب يخلد شهداء الصحافة في المحافظة ممن سقطوا بأعمال عنف دنيئة جرت خلال السنوات الماضية.

وقال المتحدث الاعلامي باسم المحافظة تراث العزاوي لـــ (الزمان) امس ان (الصحفيين يقومون بدور رقابي أساس في ضمان الشفافية والمساءلة في إدارة الشــــــــــــؤون العامة وغيرها من مسائل الاهتمام العام عن طريق إطلاع الجمهور على ما يجري،  غير أن دورهم الرقابي وقدرتهم على التأثير في الرأي العام هما ما يؤديان في كثير من الأحيان إلى جعلهم أهــــــــــــــــدافا لمختلف انتهاكات حقوق الإنسان)، مشيرا  الى (ان العراق نال  بعد حرب 2003 لقبا لا يُحسد عليه بوصفه أخطر مكان على عمل الصحفي والإعلامي بصفة عامة في العالم، وجميع التقارير التي تنشرها  المنظمات الدولية، تؤكد احتــــــــــــــــفاظ العراق بهذا اللقب المقيت).

واضاف العزاوي (ان هناك مساع حثيثة لبناء نصب يخلد شهداء الصحافة في المحافظة ممن سقطوا بأعمال عنف دنيئة جرت خلال السنوات الماضية ، حيث ان استذكار اصحاب الاقلام الحرة الذي ضحوا بأنفسهم من اجل الحقيقة واجب على كل من يحمل ضمير وطني لانهم شاركوا في خدمة اهالي ديالى) لافتا الى (ان هناك أكثر من  23 شهيدا من الاسرة الصحفية في ديالى) .

و دعا العزاوي الى (حماية رجال الإعلام  وضمان عملهم بأجواء عالية من الحرية  المطلقة دون أية معوقات  او متابعات وبناء ثقافة عامة تبين أهمية الإعلام في بناء  محافظة ديالى بصورة خاصة والعراق بصورة عامة، معتمدا على مراقبة ما يدور من حوادث باتت  شبه معروفة للمواطن وأصبح يتوقعها ويحللها قبل وبعد وقوعها).

وطالب (الأسرة الصحفية  بالسعي  للتحرر من كل أشكال الرقابة وتكميم الأفواه وغيرها من المظاهر التي تعرقل المسيرة الديمقراطية والمزيد من العطاء المثمر الذي يضع العراق نصب أعينها، بعيدا عن الانتماءات الضيقة باعتمادها الحيادية في نقل الخبر والمعلومة الحية لتكريس النهج الديمقراطي في  العراق  في ظل الأوضاع الأمنية والتصريحات  المتشنجة  التي نعيشها اليوم في عراق ما بعد العام  (2003) .