نظرية العقد الإجتماعي – سعدي الخالدي

Print Friendly

لابد لنا للولوج في الموضوع ان نمر مرور الكرام بالنظرية الثيوقراطية التي بني حكم الكنيسة عليها في حينه.فالنظرية الثيوقراطية تعني حكم رجال الدين المسيحيين وقتها والثيوقراطية تتألف من كلمتين ادمجتا معا ثيو وتعني الدين و قراطية تعني الحكم. ولقد تأسس حكم وسيطرة الكنيسة عليها والكنيسة التي بسطت سلطانها و نفوذها السياسي و الديني بموجبها.
الامر الذي حدا بالفلاسفة الى استنباط وايجاد نظرية العقد الاجتماعي بغية تقويض وهد النظرية الثيوقراطية وحكم الكنيسة الجائر المتعسف و انقاذ المحكومين من ظلمها الذي كانت تسوسهم به، من هنا قامت نظرية العقد الاجتماعي.
ونظرية العقد الاجتماعي لدى الفيلسوف البريطاني توماس هوبزهي انطلاقة من تصوره لاصل المجتمع و الدولة، والذي اطلق عليه (العقد الاجتماعي).
اقول ان هذا الفيلسوف انطلق من الحالة الطبيعية وبمعنى اخر الحالة التي كان يعيشها الانسان قبل نشوء المجتمعات و الدولة، اذ يقول ان الانسان في تلك الحقبة الزمنية كان يتمتع بحرية مطلقة لا يحدها حد ما، و حين تكاثر البشر تصادمت مصالحهم مع بعض وحيث ان الانسان حسب هوبز اناني بالطبع لذا فأن تضارب المصالح يؤدي بالضرورة الى الاقتتال الامر الذي يسفر عنه تهديد الجنس البشري بالانقراض. و من اجل تفادي تلك النتيجة البغيضة تنازل الناس عن كافة حقوقهم الى السلطان سواء اكان ملكا او غيره لكيما يضمنوا العيش في طمأنينة و امان و سلام التي تنتج عن الخضوع للقوانين و الانظمة الاجتماعية والتعايش مع بعض بوأم، ومن هنا تأسس المجتمع و قامت الدولة..
والفكرة الاساسية التى بني عليها هوبز نظريته قوامها ان الناس قد تنازلوا عن كافة حقوقهم الى الملك مقابل ان يؤمن لهم الحماية من بعضهم بعض وهذا التنازل لم يكن مؤسسا على عقد اجتماعي، وهذا يعني ان المتنازل له سلطانا كان ام اي حاكم، ليس طرفا بالعقد الامر الذي يقود بالضرورة الى ان السلطان من حقه ان يكون مستبدا وديكتاتورا فليس لاحد الحق ايما حق للاعتراض او التذمر كما ليس للناس حق الثورة عليه مهما يكن الامر.
وهكذا فأن هوبز برر استبداد الملوك البريطانيين في حينه اذ يعد الظلم هو عدم الوفاء بالتعهد ، و العدل هو الالتزام به و تنفيذه.
و مهما يكن من امر ، يعد هوبز هو اول فيلسوف تصدى بافكاره هذه ونظريته تلك الى هد دعائم حكم الكنيسة والى الانتهاء بالحكومات المدنية.
وحيث انه لم يتسع المجال لاكمال الموضوع والتطرق لماهية نظرية العقد الاجتماعي لدى الفيلسوفين جون لوك و جان جاك روسو ، لذلك سنؤجل الحديث عن ذلك في المقال اللاحق، ان شاء الله تعالى
سعدي الخالدي
AZP02