بابا نؤيل وحليب الأطفال

Print Friendly

بابا نؤيل وحليب الأطفال
بابا نؤيل ورحلته السنوية التي يقوم بها في عيد ميلاد رأس السنه الميلادية يجول البلدان ليوزع هدايا والعاب الى اطفال العالم ليزرع الابتسامة على شفاههم وبينما انا افكر بهذا الموضوع واذا بابني الذي بلغ السنة والنصف من عمره ينظر الي وهو يبتسم ابتسامة خفيفة بها نوع من الحزن الذي لا يريد ان يظهره وكأنه يكلمني ويقول لي ابي.. انت تفكر ببابا نؤيل!!؟
وهل سيزور العراق هذه السنه كباقي الدول ويجلب معه هداياوالعاب!!؟؟
هذاالطفل الذي لم يكمل السنتان اثار استغرابي ما الذي جعله يعرف بماذا افكر ومايدور ببالي فلم يكن بوسعي الى ان اجبه بنظراتي التي تحتمل معها ابتسامتي نعم يابني ماتقوله صحيح. فأجابني بنظرة حزن ابي العزيز انا اقول لك هو سوف يأتي ولكن..!!!؟؟ فأجبته ولكن ماذا يابني فأجاب ودموعه على خده بعدما اختفت تلك الابتسامة الجميلة ابي ابلغ بابا نؤيل عن اطفال العراق السلام وقل له ان لا يجلب معه الهدايا والالعاب هذه السنة فأجبته وان مندهش ولماذا يأابني فرد علي ومازال دمعه ينزل من عينيه قل له ان يجلب الحليب الذي حرمنا منه لأكثر من سنة ولم يوزع بالبطاقة التموينية وهو من ضمن حصة الطفل العراقي التي لم تستطع الحكومة العراقية ان توفره له رغم ان المبالغ قد صرفت. ما الذى يفعله بابا نؤيل مالم تستطع الحكومة فعله وهل سيزرع الابتسامة على وجوه للأطفال الذين لم يذوقوا طعم الحليب واخرين لم يشبعوا منه بسبب الفقر والعوز فلم نرى اي من السياسيين والمسؤولين الحكوميين قد فكر بنا ولم يسأل نفسه ولو لمره واحده ماذا سيشرب اطفال العراق وخاصة ابناء الفقراء منهم. نحن نقول عذرا ايها المسؤولون فأبناؤكم يشربون انواع الحليب وما لذ وطاب فما ادراك بحال الفقير الذي لا ينام الليل بسبب بكاء طفله الرضيع الذي قطعتم عليه طعامه وقدجف صدر امه من الجوع لأنكم لم تعطوه حقه، وردا على تقرير منظمة اليونسكو الاخير اقول ان (5 ملايين و300 الف طفل عراقي ) لم تتوفر لهم الخدمات المطلوبة كلامكم هذا غير دقيق لا بل اغلب اطفال العراق لم يتوفر لهم ذلك والدليل زوروا رياض الاطفال بكافة انحاء البلد سوف لن تجدون لا التغذية ولا الالعاب التي تتناسب مع حجم التطور بالوقت الحاضر كذلك المدارس لا توجد اي مدرسة نموذجية من كل النواحي لا البناء ولا المقاعد ولا المرافق الصحية وعدد الطلاب لا يتناسب مع حجم الصفوف كل هذه الامور لا تتناسب مع حجم التطور والامكانيات والثروات العالية التي يملكها العراق ماذا عسنا ان نقول غير ارحموا من في الارض يرحمكم من في السماء
ليث شاكرالقريشي
AZPPPL