إردوغان وسلمان بن عبد العزيز يبحثان في الرياض المناطق الآمنة بسوريا

‭ ‬مصدر‭ ‬في‭ ‬القاهرة‭ ‬لـ‭ (‬الزمان‭):‬وساطة‭ ‬سعودية‭ ‬روسية‭ ‬بين‭ ‬تركيا‭ ‬ومصر

222

القاهرة‭ – ‬مصطفى‭ ‬عمارة‭ ‬

الرياض‭ – ‬الزمان‭ ‬

عقد‭ ‬الرئيس‭ ‬التركي‭ ‬رجب‭ ‬طيب‭ ‬اردوغان‭ ‬وملك‭ ‬السعودية‭ ‬سلمان‭ ‬بن‭ ‬عبد‭ ‬العزيز‭ ‬اجتماعا‭ ‬الاثنين‭ ‬وصفته‭ ‬وكالة‭ ‬الاناضول‭ ‬التركية‭ ‬شبه‭ ‬الرسمية‭ ‬بأنه‭ ‬‮«‬نقلة‭ ‬نوعية‮»‬‭ ‬شهدتها‭ ‬العلاقات‭ ‬التركية‭ ‬السعودية،‭ ‬منذ‭ ‬تولي‭  ‬أردوغان‭ ‬الرئاسة‭ ‬في‭ ‬28‭ ‬أغسطس‭/ ‬آب‭ ‬2014،‭ ‬وسلمان‭ ‬بن‭ ‬عبدالعزيز‭ ‬حكم‭ ‬المملكة‭ ‬في‭ ‬23‭ ‬يناير‭ ‬2015‭. ‬وكام‭ ‬العاخل‭ ‬السعودي‭ ‬في‭ ‬استقبال‭ ‬اردوغان‭ ‬في‭ ‬المطار‭ .‬

وبحث‭ ‬الزعيمان‭ ‬ملفات‭ ‬اقليمية‭ ‬ودولية‭ ‬مهمة‭ ‬بينها‭ ‬سوريا‭ ‬والحرب‭ ‬على‭ ‬داعش‭ ‬ثم‭ ‬التعاون‭ ‬الاقتصادي‭ .‬

وزيارة‭ ‬أردوغان‭ ‬إلى‭ ‬العاصمة‭ ‬السعودية‭ ‬الرياض‭ ‬الإثنين،‭  ‬تاتي‭ ‬في‭ ‬ثاني‭ ‬محطات‭ ‬جولة‭ ‬خليجية‭ ‬تستمر‭ ‬حتى‭ ‬15‭ ‬فبراير‭/‬شباط‭ ‬الجاري،‭ ‬بدأها‭ ‬أمس‭ ‬بزيارة‭ ‬البحرين‭ ‬ويختتمها‭ ‬الثلاثاء‭ ‬بزيارة‭ ‬قطر‭. ‬

وكان‭ ‬امس‭ ‬قال‭ ‬إردوغان‭  ‬إن‭ ‬بلاده‭ ‬تستهدف‭ ‬إقامة‭ ‬منطقة‭ ‬آمنة‭ ‬داخل‭ ‬سوريا‭ ‬موسعة‭ ‬بذلك‭ ‬عملياتها‭ ‬العسكرية‭ ‬لتشمل‭ ‬بلدتي‭ ‬الرقة‭ ‬ومنبج‭ ‬بعد‭ ‬طرد‭ ‬تنظيم‭ ‬الدولة‭ ‬الإسلامية‭ ‬من‭ ‬الباب‭ ‬إذا‭ ‬عملت‭ ‬مع‭ ‬التحالف‭ ‬الذي‭ ‬تقوده‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭.‬

وأضاف‭ ‬إردوغان‭ ‬في‭ ‬خطاب‭ ‬له‭ ‬في‭ ‬البحرين‭ ‬بثه‭ ‬التلفزيون‭ ‬التركي‭ ‬على‭ ‬الهواء‭ ‬مباشرة‭ ‬أن‭ ‬مساحة‭ ‬المنطقة‭ ‬الآمنة‭ ‬المزمعة‭ ‬ستتراوح‭ ‬بين‭ ‬أربعة‭ ‬آلاف‭ ‬وخمسة‭ ‬آلاف‭ ‬كيلومتر‭ ‬وستتطلب‭ ‬منطقة‭ ‬لحظر‭ ‬الطيران‭. ‬وتكتسب‭ ‬زيارة‭ ‬الرئيس‭ ‬أردوغان‭ ‬أهمية‭ ‬خاصة‭ ‬لأكثر‭ ‬من‭ ‬سبب،‭ ‬أولها‭ ‬أنها‭ ‬أول‭ ‬زيارة‭ ‬للرئيس‭ ‬التركي‭ ‬للرياض‭ ‬بعد‭ ‬عقد‭ ‬الدورة‭ ‬الأولى‭ ‬لمجلس‭ ‬التنسيق‭ ‬التركي‭ ‬السعودي،‭ ‬في‭ ‬العاصمة‭ ‬التركية‭ ‬أنقرة،‭ ‬قبل‭ ‬6‭ ‬أيام‭. ‬وفي‭ ‬القاهرة‭ ‬كشف‭ ‬مصدر‭ ‬دبلوماسي‭ ‬مصري‭ ‬فى‭ ‬تصريحات‭ ‬خاصة‭ ‬لمراسل‭ ‬الزمان‭ ‬بالقاهرة‭ ‬ان‭ ‬وساطة‭ ‬سعودية‭ ‬روسية‭ ‬جرت‭ ‬فى‭ ‬الايام‭ ‬الماضية‭ ‬لتحقيق‭ ‬مصالحة‭ ‬بين‭ ‬مصر‭ ‬وتركيا‭ .‬

وكشف‭ ‬المصدر‭ ‬ان‭ ‬نائب‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬التركي‭ ‬كورتو‭ ‬لحوش‭ ‬والذى‭ ‬يعد‭ ‬ابرز‭ ‬المتحمسين‭ ‬لتلك‭ ‬المصالحة‭ ‬اجتمع‭ ‬بالمسئولين‭ ‬السعوديين‭ ‬مؤخرا‭ ‬طالبا‭ ‬وساطة‭ ‬السعودية‭ ‬لتحقيق‭ ‬تلك‭ ‬المصالحة‭ ‬الا‭ ‬ان‭ ‬المسئولين‭ ‬السعوديين‭ ‬ابلغوا‭ ‬نائب‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬التركي‭ ‬،‭ ‬بحسب‭ ‬رواية‭ ‬المصدر‭ ‬الدبلوماسي‭ ‬،‭ ‬ان‭ ‬الامر‭ ‬يتطلب‭ ‬ضرورة‭ ‬تهيئة‭ ‬المناخ‭ ‬للتحقيق‭ ‬تلك‭ ‬المصالحة‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الكف‭ ‬عن‭ ‬الحديث‭ ‬عن‭ ‬شرعية‭ ‬مرسي‭ ‬والجماعة،‭ ‬والتركيز‭ ‬على‭ ‬التعاون‭ ‬بين‭ ‬البلدين‭ ‬والتركيز‭ ‬على‭ ‬الجانب‭ ‬الاقتصادي‭.‬

واضاف‭ ‬المصدر‭ ‬ان‭ ‬روسيا‭ ‬دخلت‭ ‬على‭ ‬خط‭ ‬المصالحة‭ ‬فى‭ ‬ظل‭ ‬قناعة‭ ‬الجانب‭ ‬الروسي‭ ‬بضرورة‭ ‬طي‭ ‬صفحة‭ ‬الخلافات‭ ‬بين‭ ‬البلدين‭ ‬للاستفادة‭ ‬من‭ ‬جهودهما‭ ‬فى‭ ‬مواجهات‭ ‬تحديات‭ ‬المنطقة‭ ‬ولم‭ ‬يستبعد‭ ‬المصدر‭ ‬عقد‭ ‬لقاء‭ ‬قمة‭ ‬بين‭ ‬الجانبين‭ ‬فى‭ ‬روسيا‭ ‬فى‭ ‬حالة‭ ‬احراز‭ ‬الوساطة‭ ‬السعودية‭ ‬الروسية‭ ‬تقدما‭ ‬كما‭ ‬توقع‭ ‬المصدر‭ ‬ان‭ ‬تبادر‭ ‬تركيا‭ ‬بتضييق‭ ‬الخناق‭ ‬على‭ ‬جماعات‭ ‬الاخوان‭ ‬المتواجده‭ ‬لديها‭ ‬واجبار‭ ‬الموجودين‭ ‬على‭ ‬التزام‭ ‬الصمت‭ ‬فى‭ ‬حالة‭ ‬الوصول‭ ‬الى‭ ‬تفاهم‭ ‬مع‭ ‬مصر‭ ‬لانهاء‭ ‬الخلافات‭ ‬بينهما‭ .‬

فى‭ ‬السياق‭ ‬ذاته‭ ‬اكد‭ ‬حسن‭ ‬ابوطالب‭ ‬الخبير‭ ‬بمركز‭ ‬الاهرام‭ ‬الاستراتيجى‭ ‬فى‭ ‬تصريحات‭ ‬خاصة‭ ‬ان‭ ‬الرئيس‭ ‬التركى‭ ‬يريد‭ ‬الفصل‭ ‬فى‭ ‬علاقته‭ ‬بمصر‭ ‬بين‭ ‬السياسة‭ ‬والاقتصاد‭ ‬،فهويرى‭ ‬انه‭ ‬لا‭ ‬تحسن‭ ‬للعلاقات‭ ‬بين‭ ‬تركيا‭ ‬ومصر‭ ‬الا‭ ‬اذا‭ ‬استجابت‭ ‬القيادة‭ ‬السياسية‭ ‬المصرية‭ ‬لشروط‭ ‬المصالحة‭ ‬مع‭ ‬جماعة‭ ‬الاخوان‭ ‬الا‭ ‬انه‭ ‬فى‭ ‬الوقت‭ ‬نفسه‭ ‬يريد‭ ‬تحسين‭ ‬العلاقات‭ ‬الاقتصادية‭ ‬مع‭ ‬مصر‭ ‬لتعويض‭ ‬خسائره‭ ‬الاقتصادية‭ ‬ياتى‭ ‬هذا‭ ‬فى‭ ‬وقت‭ ‬كشفت‭ ‬فيه‭ ‬احصائيات‭ ‬التجارة‭ ‬بين‭ ‬البلدين‭ ‬ان‭ ‬صادرات‭ ‬مصر‭ ‬الى‭ ‬تركيا‭ ‬بلغت‭ ‬فى‭ ‬العام‭ ‬الماضى‭ ‬1‭,‬2‭ ‬مليار‭ ‬دولار‭ ‬بينما‭ ‬بلغت‭ ‬الواردات‭ ‬2‭,‬7‭ ‬مليار‭ ‬دولار‭ ‬مما‭ ‬يعنى‭ ‬ان‭ ‬المعادلة‭ ‬ليس‭ ‬فى‭ ‬صالح‭ ‬مصر‭ ‬وسط‭ ‬مخاوف‭  ‬من‭ ‬ان‭ ‬اغراق‭ ‬الواردات‭ ‬التركية‭ ‬السوق‭ ‬المصرية‭ ‬قد‭ ‬يؤدى‭ ‬الى‭ ‬تدمير‭ ‬صناعة‭ ‬مهمة‭ ‬كصناعة‭ ‬النسيج‭ .‬