خط الفقر الوطني – طالب السعدون

tal1-160x160

نبض القلم

خط الفقر الوطني – طالب السعدون

شيء مهم أن يكون لنا ( معيارنا الخاص )  في خط الفقر ، لكي تعرف الجهات المعنية من هو واقف عليه ، أو دونه ، أو فوقه ، والميسورين من المواطنين  ، إسوة بدول العالم الاخرى …  وتستفيد  من هذا المعيار في خططها وبرامجها في كافة المجالات …

ولكن الأهم هو أن يكون ( معيارنا ) مناسبا لواقع الحال …

 وتحديد خط الفقر عادة ما يخضع لظروف البلد الخاصة ، وتتفاوت درجاته بين البلدان ، وإن كانت هناك معايير مشتركة له من جهات دولية  مثل البنك الدولي وغيره …

 فعلى سبيل المثال حددت الولايات المتحدة  الامريكية خط الفقر فيها للفرد من كبار السن دون 65 سنة ب (11,161 دولار سنويا ) ، وللاسرة من اربعة أفراد بينهم طفلان 21,756 دولارا سنويا ( ويكيبيديا ) .. وعادة ما تأخذ الدول المتطورة  أسعار  العقارات والايجارات في موضوع خط  الفقر لانها مسألة اساسية للاسرة …

لقد حددت وزارة التخطيط في العراق خط الفقر الوطني ( بان يكون دخل الفرد الواحد في الاسرة 129 الف دينار شهريا بعد أن كان 105 الاف دينار)  ..

وبموجبه جرى استبعاد عدد من الاسر من راتب الرعاية الاجتماعية على حد قول المتحدث باسم وزارة  العــــــــمل والشؤون الاجتماعية ( االزمان /كانون الثاني /2017 ) …

 ولكن ..

هل ينسجم هذا المعيار الوطني مع زيادة معدلات الفقر في العراق  الى نحو 30 بالمائة ( ربع السكان تقريبا ) ، والبطالة الى 20 بالمائة..)  حسب احصاءات وزارة ن التخطيط نفسها ..

 إن من حق الجهة المعنية  ، بل من  صميم واجبها أيضا أن تضع معاييرها الخاصة في هذا الموضوع ، وتراجع قوائم المستفيدين من رعاية الدولة للمواطنين في شبكتها الاجتماعية ، من الفقراء ، او من هم دون خط الفقر ، لكي يذهب دعمها لمستحقيه ، ولا يتسلل بين المشمولين الى مظلتها في الرعاية في زحمة هذا العدد  الكبير من الفقراء ، من هو ليس منهم ،  في مستوى  العوز المادي ، ومن هو لا يشاركهم في خط الفقر الذي رسمته وزارة التخطيط ، مثلما تسلل ذلك ( الصائغ ) ، وذاك ( المقاول )  بينهم ،  وغيرهما ، ومن يسيل ( لعاب طمعه ) على ذلك  المبلغ البسيط  ، ويأخذ حق من يستحق فعلا ..

ان من واجبها أن تستبعد الإسر المتمكنة  ، ومن لا  ينطبق عليها قانون الرعاية  الاجتاماعية  ومن ضعاف النفوس ومحاسبتهم وفق معيار خط الفقر ولكنه اثار خلال الايام الماضية  تساؤلات ومنها على سبيل المثال …

+ ما هي  المعايير التي حددت وزارة  التخطيط بموجبها ( خط الفقر الوطني )  الجديد  ..؟..

 وهل يناسب وضع البلاد اليوم في هذه الظروف الصعبة ، وتكاليف المعيشة ، ومستوى الغلاء  والتضخم ، واسعار المنازل والايجارات ، ونسبة الفقر في البلاد ، ومستوى البطالة بموجب احصائية وزارة التخطيط نفسها  …وهل ينسجم ( الخط الوطني الجديد للفقر ) مع  تعريف خط الفقر عالميا  ( بانه ادنى  مستوى من الدخل يحتاجه المرء او الاسرة حتى يكون بالامكان  توفير مستوى معيشة ملائم في بلد ما  ) ( ويكيبيديا ) .. وما دونه هو الفقر المدقع ..

فهل يتحقق هذا ( المستوى الادنى الملائم ) من خلال هذا المبلغ  الذي حددته وزارة  التخطيط  ..؟..

وكيف …؟!!!!!

مجرد سؤال … هل نجد جوابه عند وزارة التخطيط .. وهي الاعرف بالتأكيد  …

_ نتمنى …

{{{

كلام مفيد :

من جميل ما قالوا :

صاحب الطيبين فإنهم :

اذا غبت عنهم افتقدوك

واذا غفلت نبهوك

واذا دعوا لانفسهم لن ينسوك

واذا ظلت سفينتك في بحر الحياة ارشدوك