الريال والبرشا يفتتحان مباريات العام بمواجهتين ناريتين

الريال والبرشا يفتتحان مباريات العام بمواجهتين ناريتين

الملكي يلتقي أشبيلية والكتالوني يقابل أتلتيك بيلباو في كأس الملك

{ لندن – وكالات: تستأنف كرة القدم الإسبانية، نشاطها هذا الأسبوع بعد مدة توقف؛ بسبب عطلة نهاية العام، بمواجهات ذهاب ثمن نهائي كأس ملك إسبانيا من امس الثلاثاء الى غدا الخميس، التي تشهد لقائين قويين لريال مدريد، وبرشلونة أمام إشبيلية وأتلتيك بيلباو.

وبدأ الفريق الكتالوني حامل اللقب، والمتوج به مرتين تحت قيادة المدرب لويس إنريكي، الاستعداد لموقعة غدا الخميس في ملعب سان ماميس. وفاز البرسا، بهدف نظيف على ذلك الملعب في الجولة الثانية بالدوري الإسباني، وسيسعى عندما يعود إليه لضمان التأهل مبكرًا إلى دور الثمانية بكأس الملك.

ويلتقي الفريق الباسكي، الذي يحتل المركز السابع في جدول الليجا، البرسا للموسم الثالث على التوالي في كأس الملك. وأطاح الفريق الكتالوني بأتلتيك من المسابقة في نهائي نسخة 2015، وفي ربع نهائي النسخة الأخيرة. وترجح هذه النتائج، كفة البرسا الفائز بالمسابقة في 28 مرة، أمام بلباو الذي يحتل المركز الثاني في عدد الفوز بكأس الملك بـ23 مرة.

 أما ريال مدريد، فسيسعى لتحقيق انتصار جديد تحت قيادة مدربه زين الدين زيدان، بعدما قاد الفريق للتتويج بدوري الأبطال، وكأس السوبر الأوربي، ومونديال الأندية. وسيصطدم بإشبيلية، ثالث أفضل فريق في الليجا الاسبانية هذا الموسم، الذي سيحاول إيقاف سلسلة النتائج الجيدة للملكي، الذي لم يخسر منذ مباراة ذهاب ربع نهائي دوري الأبطال أمام فولفسبورج في 6 أبريل/نيسان 2016 . وأضاف ريال مدريد لخزائنه خلال تلك المدة 3 بطولات، ويتصدر بلا منازع حتى الآن جولة ذهاب الدوري الإسباني لكرة القدم.

وسيسعى الريال، للحفاظ على هذا النسق الجيد في النتائج خلال مواجهة إشبيلية على ملعب سانتياجو برنابيو، اليوم الأربعاء أمام فريق المدرب خورخي سامباولي الذي يمني النفس بالاستمرار في البطولة. وبعدما ودع عام 2016 برحيل مدربه تشيزاري برانديلي، يسعى فالنسيا لبداية جيدة، هذا العام تحت إمرة مدربه الجديد سلفادور جونزاليث، لكن آماله تصطدم بطموح سيلتا فيجو الذي سيحاول حجز مكانه بدور الثمانية.

 وتشهد جولة ذهاب الكأس مواجهة أخرى قوية بين ريال سوسيداد وفياريال، اللذين يحتلان المركزين الخامس والرابع على الترتيب، في الليجا، بـ29 نقطة.