مواقف ساخرة للزعماء

Print Friendly

مواقف ساخرة للزعماء
بان كي مون يتعلّم الرقصة وزعيم إفريقي يأكل لحوم البشر
لندن ــ الزمان
أظهر أمين عام الأمم المتحدة، بان كي مون،، جانباً مرحاً في شخصيته حين حاول أن يتعلّم من مواطنه المغنّي، ساي، رقصته الشهيرة ركوب الحصان أمام الصحافيين بمقر المنظمة الدولية في نيويورك. وبعد لقائهما في مكتب بان في نيويورك، حاول المغني الذي اشتهر عالمياً في الآونة الأخيرة بأغنية كانغ نام ستايل تعليم بان رقصة ركوب الحصان ، وقام الأمين العام بالفعل بوضع معصميه فوق بعضهما بعضاً وتحريكهما صعوداً ونزولاً بحركة متوجة قبل أن ينفجر الاثنان والصحافيون ضاحكين. وكان بان مرحاً جداً في اللقاء اذ قال انه لم يعد الكوري الجنوبي الأشهر في العالم بعد أن ذاع صيت ساي. وأضاف ممازحاً أيضاً، أن ساي يمكن أن يزيد من ظاهرة الاحتباس الحراري في كوكب الأرض بفعل حيويته ونشاطه. جدير ذكره ان المواقف الساخرة للزعماء والمشاهير غالبا ما تلفت الانتباه، وتنال اهتمام وسائل الاعلام، منها ان الزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات تسلل بهدوء في التسعينيات من القرن الماضي من خلف مكتبه واتجه نحو بعضا من افراد حمايته وأمرهم بانزال أيديهم علي جانبهم صافعاً كل منهم عدة مرات بسبب تكرار الشجار بينهم. واتهم الزعيم الاوغندي السابق عيدى امين مرات عديدة بأنه من أكلة لحوم البشر، وأقر بأنه استهلك ذات مرة اللحم البشرى مرغما عندما كان يخدم فى الجيش البريطاني. وكان من بين الرؤساء الذين صُوروا في أوضاع خاصة الرئيس الأندونيسي الأسبق أحمد سوكارنو وكان مولعاً بالنساء يسقط في أحضان أي امرأة توضع في فراشه. ويؤمن الرئيس الامريكي السابق جورج بوش بـالحب من أول نظرة، موضحاً أنه تزوج لورا بعد ثلاثة أشهر فقط من مقابلتها. كما عرف عن الرئيس الامريكي العاشر جون تايلور بحبه للأطفال وكان له 15 طفلاً من زوجتين. والطريف في الأمر أن طفله الأخير ولد بعد أن تجاوز السبعين من عمره.
AZP20