أبطال على شاطئ البحيرة

Print Friendly

أبطال على شاطئ البحيرة
رواية صينية في مديح البطولة
بيروت الزمان
في جزءين، رواية من الأدب الصيني، تمدح أعمال مقاومة الاضطهاد تضم مجموعة من القصص من الأساطير والدراما الشعبية لأسرتي سونغ ويوان تجسد في حقيقتها عملاً لانتفاضة الشعب الصيني ضد اضطهاد المسؤولين في ظل الأوضاع الاجتماعية والسياسية للإقطاع.
تصف الرواية أفعال 108 أبطال، بقيادة سونغ جيانغ في جبل ليانغشان. كان سونغ جيانغ، في الحقيقة، شخصية تاريخية قاد ثورة فلاحية في المنطقة التي هي حالياً مقاطعات شاندونغ، وخبي، وخنان، وجيانغسو في السنوات الأخيرة لأسرة سونغ الشمالية 960 1127م .
حازت أبطال على شاطئ البحيرة شعبية عالية على مدى قرون كونها تمتدح مطاريد الغابات الخضراء بطريقة فنية تكمن في روح مقاومة الاضطهاد العنيف القوية فيها، والتي عبّر عنها الراوي في صور تكاد تكون ناطقة، فعندما تقرأ كيف يسحق الحصيف لو متنمراً محلياً بقبضته الحديدية لضرب حارس بوابة المدينة الغربية، أو كيف يدفع غاو كيو بقسوة لين تشونغ إلى الزاوية، وكيف يرد الأخير ويهرب من ضريح الرب بالجبل، لا يمكن إلا أن تشعر بإحساس استثنائي بالبهجة. إن الحصيف لو ولين تشونغ ليسا إلا اثنين من 108 مطرودين يائسين لاذوا بجبل ليانغشان. تحكي الرواية كيف قاوم عشرات منهم الظروف المأساوية والظلم الذي ارتكبه المسؤولون والحكام الفاسدون بحقهم حتى اضطروا للفرار واحداً بعد الآخر إلى ليانغشان. وبنظرة موضوعية، البحث عن ملاذ في هذا الجبل الوحشي ما هو إلا انعكاس للتنافر الطبقي في تلك الفترة من حكم الإقطاع، يكشف بوضوح الظروف أو الأسباب الحقيقية لانتفاضة عامة الشعب ضد الاضطهاد.
إن نجاح أبطال على شاطئ البحيرة كرواية يتمثل في حقيقة أنها تصف انعطافات مسيرة مغامرات أبطال ليانغشان بطريقة حية وواقعية. لين تشونغ وهو مدرب قوات حرس القصر البالغ عددهم 800 ألف فرد لديه بيت دافئ صغير، وكل ما يريده حياة هادئة. غير أن هذا الطموح المتواضع يبدده كابوس كالواقع، عندما يقع ابن رئيسه في العمل غاو كيو في غرام زوجته، ويلجأ إلى كل صنوف الحيل ليوقعه في الشَرَك ويأتي له بالموت. لين تشونغ، مدفوعاً باليأس، يقتل عدوه ويفر إلى ليانغشان… أما الرجل الآخر الذي أجبر على الفرار إلى ليانغشان هو الحصيف لو. لو في الأصل عسكري من درجة متدنية يقتل طاغية محلياً لحماية شخص ضعيف… وأما الآخرون كانوا هائمين فقدوا سبل عيشهم، مثل زعماء عصابات قطاع الطرق يان شون، وانغ نيغ، وتشنغ تيان شو الذين كان معقلهم في جبل الريح الصافية… يبقى نمط آخر من الآبقين في ليانغشان، يمثلهم تشو تونغ، وهو ضابط سلاح الفرسان بمحافظة يونتشنغ، وتشين مينغ، قائد الفرسان في تشينغتشو. كان هؤلاء جميعاً مسؤولين حكوميين من مرتبة عليا أو دنيا، وقد أجبرهم جميعاً أبطال ليانغشان على الانضمام إلى عصبتهم. ومن ثم يمكن القول إن قادة الأبطال كانوا مجموعة متنافرة. ولكن، تحت القيادة السياسية والقدرة التنظيمية لسونغ جيانغ، كانوا قادرين أن يصبحوا قوة سياسية وعسكرية معنية…
تأثر بناء أبطال على شاطئ البحيرة بالتقاليد التاريخية، فالعنوان ذاته يوضح أن المؤلف شي ناي آن قصد وصف أفعال الأبطال الذين سكنوا جبل ليانغشان. وعلى هذا، فالرواية تدور كلها حول وصف زعامة سونغ جيانغ لأبطال ليانغشان. يصف النصف الأول»الجزء الأول تقلبات وتغيرات أبطال متعددين للرواية، ويتناول الصنف الثاني»الجزء الثاني. بشكل رئيس الأعمال البطولية لأبطال الرواية تحت قيادة سونغ جيانغ. في النصف الأول، شخصية كل من الحصيف لو، لين تشونغ، وو سونغ، سونغ جيانغ، تشاو غاي وغيرهم، والنصف الثاني هو الأداة الفنية التي تمزج قصص الأبطال معاً، والتي تحول دون جعل القص الروائي مشتتاً ومضطرباً. وبهذا تكون الرواية تحمل في جوهرها سمة الإبداع للمؤلف الفردي وهو ما يمتاز به شي ناي آن في هذا العمل الأدبي المتفرد الذي زاوج فيه ببراعة بين التخييل والواقع.
/9/2012 Issue 4295 – Date 4 Azzaman International Newspape
جريدة الزمان الدولية العدد 4295 التاريخ 4»9»2012
AZP09